«إيسيسكو» تصادق على 9 مشاريع تربوية وثقافية لصالح فلسطين

سنابل الأمل/ متابعات

صادقت «منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)»، على تمويل حزمة مشاريع لصالح دولة فلسطين تُنفذ خلال النصف الثاني من 2021، بالاتفاق والتعاون مع «اللجنة الوطنية الفلسطينية للتربية والثقافة والعلوم».
وذكر بيان من «إيسيسكو»، أمس الاثنين، أن هذه الحزمة تتضمن 9 مشاريع تغطي مجالات عمل المنظمة في التربية والعلوم والثقافة، لفائدة كامل المواقع الجغرافية الفلسطينية في المحافظات الشمالية والجنوبية، والتجمعات البدوية، مع إعطاء أولوية واهتمام خاص لدعم مدينة القدس.
وشدد المدير العام لمنظمة «إيسيسكو»، سالم بن محمد المالك، حرص المنظمة على استهداف دعم القطاعات التربوية والثقافية والعلمية في فلسطين، مشيراً إلى أن تبني هذه المشاريع من قبل «إيسيسكو» رسالة «دعم من المنظمة للشعب الفلسطيني، في ظل الظروف التي تتعرض لها دولة فلسطين من حملة شرسة من الانتهاكات، خصوصاً ما تتعرض له القدس الشريف من اعتداءات متكررة تطال الأماكن المقدسة؛ من المسجد الأقصى إلى كنيسة القيامة، إلى محاولات طرد سكان وأصحاب المنازل في الشيخ جراح من بيوتهم ومن مناطق أخرى في القدس».
«اللجنة الوطنية الفلسطينية»، ممثلة في رئيسها عضو «اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية»، علي زيدان أبو زهري، قدمت الشكر والتقدير لـ«إيسيسكو»، ممثلة في مديرها العام، على «الاستجابة السريعة لاقتراحات المشاريع التي قدمتها دولة فلسطين لعام 2021، والتي تم العمل عليها عبر جهود مشتركة والتنسيق من خلالها مع الشركاء الرسميين؛ من وزارات ومؤسسات حكومية ومؤسسات القطاع الأهلي ذات الاختصاص».
وشدد أبو زهري على أهمية العمل والتنسيق «مع الشركاء ذوي الاختصاص على تنفيذ البرامج والمشاريع، التي شملت معظم قطاعات عمل الـ(إيسيسكو)، مستهدفين فئة ذوي الاحتياجات الخاصة، ومجالات تطوير الإعلام، والمرأة، والذكاء الصناعي، والتعليم التقني، والعلاج بالموسيقى ودعم التجمعات البدوية»، مثمناً أيضاً رفع منظمة «إيسيسكو» قيمة المنح المقدمة لصالح الطلبة في الجامعات الفلسطينية.
وأضاف أن «العمل تحت مظلة (إيسيسكو) يوفر فرصة ثمينة لدولة فلسطين، لكي تتقدم بالبرامج والمشروعات التي تتواءم مع أولويات وتوجهات المنظمة والأولويات الوطنية في ظل الظروف الصعبة الراهنة»، وأن «الحصول على تمويل هذه المشاريع من الحد الأعلى الذي يمكن أن تموله المنظمة للدول الأعضاء؛ إنما يدل على مستوى العمل المهني والشراكة والتنسيق، لإعداد ملفات البرامج والمشروعات التي تمت من خلال طواقم (اللجنة الوطنية) بالتعاون مع المؤسسات الوطنية الشريكة وذات الصلة؛ سواء الحكومية والأهلية».

 

 

.

عن admin

شاهد أيضاً

سناب شات تتيح تعلم لغة الإشارة.. خلال أسبوع الصم

 سنابل الأمل/ متابعات  منصة سناب شات “الصم” عبر صرح عدسات الواقع المعزز الجديدة والملصقات التي …

فعاليات متعددة تقدمها جمعية عنيزة الإنسانية لذوي الإعاقة في اليوم الوطني الـ 91

سنابل الأمل/ متابعات تقدم جمعية عنيزة للتنمية والخدمات الانسانية -تأهيل- غداً، فعاليات متنوعة بمناسبة اليوم …

اول مذيعة من ذوى متلازمة داون .. رحمه خالد: لا يوجد مستحيل مع الارادة     

سنابل الأمل/ مصر/  جمال علم الدين رحمة خالد سفيره الإعلام ،والمرأه الملهمه علي مستوي الجمهوريه …

عبر قناته على “يوتيوب”.. الكفيف معاذ يبحث عن العدالة بمحتوى يحارب النمطية

سنابل الأمل/ متابعات بأدواته البسيطة وفكره الباحث عن التغيير والإنصاف والمساواة، يضع الشاب الكفيف معاذ …

فلم لطشة نور يخطف برونزية مهرجان Flickers

سنابل الأمل/ متابعات نجح المخرج داني جمال في تحقيق انتصار مصري جديد في السينما العالمية، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *