التعليم الرقمي.. مستقبل ينتظر ذوي الهمم في اليمن

سنابل الأمل/ متابعات

شارك اليمن في مؤتمر الفضاءات الرقمية لذوي الإعاقة البصرية، الذي أقيم لأول مرة على مستوى العالم بالعاصمة الأردنية عمان منتصف يونيو.

وتعرّف ذوو الهمم اليمنيون في مجال الإعاقة البصرية على العديد من المهارات والتقنيات الحديثة في مجال التعليم الإلكتروني للمكفوفين، الذي كان يفتقر إليه اليمن، رغم التوجه العالمي نحو هذا النوع من التعليم.

وترأس الوفد اليمني المشارك في المؤتمر، والذي ضم 60 كفيفًا يمنيًا، شاكر بارحمة، وهو ناشط ومسؤول محلي في جمعيات رعاية وتأهيل ذوي الهمم في اليمن.

تفعيل التعليم الرقمي

يقول بارحمة لـ”العين الإخبارية” إن المؤتمر الذي نظمه الملتقى الثقافي للإعاقة البصرية في الأردن بالشراكة مع الأكاديمية البريطانية شهد مشاركة يمنية فاعلة.

ويضيف أن المؤتمر هدف إلى التعرف على كيفية تفعيل التعليم الرقمي لدى أصحاب الإعاقة البصرية في عدة مجالات، والاستفادة من هذه التقنيات للالتحاق بدورات تعليمية وتأهيلية، أو استكمال المكفوفين لدراساتهم العلمية والأكاديمية.

وأشار رئيس الوفد اليمني إلى أن المؤتمر ناقش أيضا كيفية الاستفادة من الخدمات التي تقدمها الأكاديمية البريطانية، الشريك الرئيسي في إقامة المؤتمر، مؤكدًا أنه تم تدارس الاحتياجات التدريبية والأولويات التأهيلية في مجال التعليم الإلكتروني التي يسعى إليها ذوو الإعاقة البصرية في اليمن.

ولفت بارحمة إلى أن المؤتمر الذي اختتم في منتصف يونيو/حزيران الجاري لم ينه أنشطته بشكل كامل، بل ما زال هناك تواصل وتنسيق بين رؤساء الوفود ورئاسة المؤتمر عبر لقاءات إلكترونية عن بُعد.

وأشار إلى أن هذه اللقاءات التي أعقبت المؤتمر تدرس أبرز الخطط والأنشطة التي يحتاجها ذوو الإعاقة، والعمل على توفيرها بالتنسيق مع المؤسسات الإقليمية والدولية المعنية، مؤكدا أن المؤتمر خرج بالعديد من التوصيات والمخرجات المهمة، التي يجتهد المشاركون حاليا لتطبيقها على أرض الواقع.

وشدد شاكر بارحمة على أن واقع ذوي الإعاقة البصرية في اليمن، بحاجة ماسة لمثل هذه التقنيات والمهارات، خاصة في ظل المتطلبات العصرية التي تفرضها التطورات الحديثة على واقع التعليم الرقمي في العالم.

خدمات رقمية

يذكر أن مؤتمر الفضاءات الرقمية لذوي الإعاقة البصرية يعقد لأول مرة على مستوى العالم بمشاركة منظمات تُعنى بذوي الإعاقة البصرية، والشراكة مع الأكاديمية البريطانية.

واستعرض المؤتمر الخدمات التعليمية والتمكينية التي تُقدمها الأكاديمية البريطانية على مستوى العالم، وما ستقدمه من دورات رقمية لذوي الإعاقة البصرية من الدول العربية لرفع قدراتهم التقنية من ناحية التعلم والتعليم الرقمي، والمهن الرقمية الحديثة التي ستوجِد نوعا من الاستقلالية الاقتصادية لديهم. 

وتوافق المشاركون في المؤتمر على أن التعلم الرقمي هو البوابة الأفضل للتعلم الدامج لذوي الإعاقة البصرية.

واستعرض المؤتمر تجربة رقمية لأحد الأشخاص من ذوي الإعاقة البصرية، بالإضافة إلى عرض الخدمات البرمجية التي ستقدمها شركة google العالمية لذوي الإعاقة البصرية لتسهل عملية تمكينهم الرقمي.

 

.

عن admin

شاهد أيضاً

سناب شات تتيح تعلم لغة الإشارة.. خلال أسبوع الصم

 سنابل الأمل/ متابعات  منصة سناب شات “الصم” عبر صرح عدسات الواقع المعزز الجديدة والملصقات التي …

فعاليات متعددة تقدمها جمعية عنيزة الإنسانية لذوي الإعاقة في اليوم الوطني الـ 91

سنابل الأمل/ متابعات تقدم جمعية عنيزة للتنمية والخدمات الانسانية -تأهيل- غداً، فعاليات متنوعة بمناسبة اليوم …

اول مذيعة من ذوى متلازمة داون .. رحمه خالد: لا يوجد مستحيل مع الارادة     

سنابل الأمل/ مصر/  جمال علم الدين رحمة خالد سفيره الإعلام ،والمرأه الملهمه علي مستوي الجمهوريه …

عبر قناته على “يوتيوب”.. الكفيف معاذ يبحث عن العدالة بمحتوى يحارب النمطية

سنابل الأمل/ متابعات بأدواته البسيطة وفكره الباحث عن التغيير والإنصاف والمساواة، يضع الشاب الكفيف معاذ …

فلم لطشة نور يخطف برونزية مهرجان Flickers

سنابل الأمل/ متابعات نجح المخرج داني جمال في تحقيق انتصار مصري جديد في السينما العالمية، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *