التصنيفات
الأخبار الواجهة

الأمير فيصل بن سلمان يدشن فعاليات اللقاء التاسع لمؤسسي مركز الأمير سلمان لأبحاث الإعاقة

بحضور الأمير سلطان بن سلمان

الأمير فيصل بن سلمان يدشن فعاليات اللقاء التاسع لمؤسسي مركز الأمير سلمان لأبحاث الإعاقة

fe_112_1

المدينة المنورة – مروان قصاص:

بحضور صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس أمناء مركز الأمير سلمان لأبحاث الإعاقة يرعى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير المدينة المنورة، اللقاء التاسع لمؤسسي مركز الأمير سلمان لأبحاث الإعاقة، الذي سيقام الأحد المقبل 12-7-1435هـ وذلك بفندق المريديان بالمدينة المنورة بمشاركة عدد كبير من أصحاب السمو الأمراء وأصحاب المعالي والمؤسسين للمركز ورجال الأعمال وممثلي الجهات الداعمة. على هامش هذا اللقاء ستعقد الجمعية العمومية لمركز الأمير سلمان لأبحاث الإعاقة اجتماعها السادس وذلك بعد الانتهاء من مراسم الاستقبال لضيوف اللقاء.

الجدير بالذكر أن هذه اللقاءات تنظم بشكل دوري بمعدل مرة في كل عام وذلك بهدف اطلاع المؤسسين على كل ما هو جديد من نشاطات وأبحاث مركز الأمير سلمان لأبحاث الإعاقة وتعميق التواصل العلمي مع المراكز والجهات المحلية والإقليمية والعالمية المتخصصة في مجال أبحاث الإعاقة، كما أن هذه اللقاءات تعتبر وسيلة من وسائل التواصل الاجتماعي وتقوية أواصر المودة والعلاقات الطيبة بين المؤسسين.

وتأتي هذه اللقاءات تماشياً مع توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز -حفظه الله- وحكومته الرشيدة، وتجسيداً لروح التكافل بين كافة فئات المجتمع السعودي أفراداً ومؤسسات وجهات حكومية، التي تحرص بدورها دائماً على رعاية ودعم العمل الخيري بشكل عام وقضية الإعاقة بوجه خاص؛ وحث العلماء والباحثين على تقديم المزيد من البحوث العلمية المتخصصة في هذا المجال، والتي تخدم هذه القضية الإنسانية كذلك السعي لإيجاد الحياة الكريمة لذوي الإعاقة والعمل على دمجهم مع باقي أفراد المجتمع.

الجدير بالذكر سيصاحب هذا اللقاء معرض مرئي يضم أقسام عدة شملت جميع أبحاث وبرامج المركز وذلك لعرض إنجازات مركز الأمير سلمان لأبحاث الاعاقة خلال مسيرته الطويلة وكل ما توصل إليه مما يسهم في تيسير حياة ذوي الإعاقة، والعمل على الحد منها.

التصنيفات
الأخبار الواجهة

«الله يعطيك خيرها» حملة إنسانية والإعاقة مسؤولية «مجتمع»

الأمير سعود بن عبدالمحسن لـ(الجزيرة):

 «الله يعطيك خيرها» حملة إنسانية والإعاقة مسؤولية «مجتمع»

jo_122_2

حائل – عبد العزيز العيادة:

أكَّد صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن عبدالمحسن أمير منطقة حائل رئيس الهيئة العليا لتطوير المنطقة أن منطقة حائل على أتم الاستعداد لاستقبال المبادرة الوطنيَّة «الله يعطيك خيرها» التي تتبناها جمعية الأطفال المعوقين بالتعاون مع الإدارة العامة للمرور، نظرًا لما تحمله من أهداف إنسانيَّة نبيلة تخدم كافة شرائح المجتمع، لافتًا إلى أن مشاركة الحملة في رالي حائل الدولي 2014م، تركت أثرًا إيجابيًّا كبيرًا، وعكست أهمية مثل هذه الحملات التوعوية للحدِّ من النزف الاجتماعي والاقتصادي في المملكة جراء الحوادث المرورية.

وأشاد سموه خلال حوار خص به صحيفة «الجزيرة» بالمبادرة الوطنيَّة «الله يعطيك خيرها» والتي تهدف للحدِّ من الحوادث المرورية وتسلّط الضوء على أهمية السلامة المرورية ودورها في الحدّ من الإعاقة لدى استخدامهم هذه الوسائل، مبينًا تبني الرالي للمبادرات الاجتماعيَّة يعزِّز من الدور المجتمعي الذي يقوم به ويسهم في اطِّلاع المجتمع على المعاناة الاجتماعيَّة والاقتصاديَّة التي يعانيها ذوو المعوقين جراء الحوادث المرورية، بالإضافة إلى تعريف زوار المنطقة بالخسائر التي يتكبَّدها الوطن جراء هذه الخسائر، وفيما يلي نص الحوار بالكامل.

هموم مجتمع

* سمو الأمير.. كيف تقيِّمون أداء مبادرة «الله يعطيك خيرها»؟ وما دور الرالي في مثل هذه المبادرات؟

– أكثر من رائع، حيث لامست هموم المجتمع بشكل مباشر، والأصداء التي لاقتها الحملة منذ انطلاقها تعكس حجم العمل الذي تبذله جمعية الأطفال المعوقين بالتعاون مع الإدارة العامة للمرور، وأودُّ أن أتوجه بالشكر لأخي صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس مجلس إدارة الجمعية واللجان العاملة في الحملة على الجهود التي يبذلونها في سبيل خدمة قضية الإعاقة، مع التأكيد أن الإعاقة هي قضية «وطن» وليست جهة بحدِّ ذاتها فقط، فهي مسئوليتنا جميعًا.

وفيما يتعلّق بدور الرالي في دعم المبادرات والأنشطة المجتمعية، فالرالي منشط سياحي واقتصادي واجتماعي أيْضًا، بالإضافة لكونه مناسبة رياضيَّة ويحدث حراكًا غير مسبوق من خلال تبنيه للعديد من الأنشطة، ويسهم في احتضان الأسر المنتجة، والنساء الحرفيات ويسهم في تنشيط الحركة الاقتصاديَّة في المنطقة ومنافذ البيع ومحطات الوقود ودور الإيواء والفنادق، لذلك فالفكرة الأساسيَّة لتنظيم الرالي في منطقة حائل هي إحداث حراك شامل وتنشيط كافة الجوانب، وتحفيز الحراك التجاري وتطوير خدمات القطاع الخاص، ومع التركيز على الجانب الاجتماعي، ويسرّنا هذا العام احتضان الرالي لحملة يعطيك خيرها.

خسائر بشرية واقتصاديَّة

* سمو الأمير .. بعد اطلاعكم على النسب والأرقام ومنها 35 معوقًا يوميًّا جراء الحوادث المرورية، ما تعليقكم على هذا الرقم؟

– إن كانت هذه المعلومات دقيقة وموثقة فهذا محزن جدًا، عندما يكون لدينا في المملكة 35 معوقًا يوميًا، والأمر لا يقف عند هذا الحد، وما أشارت إليه إحدى الدراسات أنه في كلِّ دقيقتين يقع حادث مروري وكل 15 دقيقة تحدث وفاة أو إصابة، والتقديرات تشير إلى أن عدد المصابين سنويًا بحسب الإحصاءات الرسمية 40 ألف إصابة، 30 في المئة منها إعاقات دائمة، أيّ ما يعادل 35 معوقًا يوميًا، و1000 معوق شهريًا. وما نفقده سنويًّا بسبب الحوادث المرورية يتجاوز ما تفقده الدول في كثير من الحروب، فكل 26 دقيقة نفقد شخصًا أو إصابة آخر، وللأسف الأرقام تتصاعد عامًا بعد عام ففي 2001 كان عدد الوفيات 4100 شخص والآن تجاوزنا الـ7000 وفاة، ومتوقع أن تقفز الأرقام خلال الخمس سنوات المقبلة إلى حوالي 9600 شخص أيّ سنفقد شخصًا كل 53 دقيقة فقط، ناهيك عن الخسائر الاقتصاديَّة للمملكة التي وصلت إلى الـ»21» مليار ريال.

توعية الشباب

* سمو الأمير.. إلى ماذا تعزون ارتفاع النسب والأرقام؟ وما الأسباب؟

– أولاً وقبل الحديث عن النسب والأرقام علينا الاستفادة من تجارب العديد من الدول التي خفضت بشكل كبير من نسب الحوادث، وعن ارتفاع النسب والأرقام أرى أنها نتيجة لمواصلة وزيادة الإهمال في أدوات السلامة المرورية، وعدم التقيد بالأنظمة والقوانين، وأرى أن حملة «الله يعطيك خيرها» مع شركائها، وضعوا يدهم على الجرح، الذي نأمل مداواته، من خلال تعاون كافة الجهات ذات العلاقة، لتعزيز مقوِّمات السلامة المرورية، وحثّ الجميع على اتباع القوانين وتعريف المجتمع بشكل أكبر بما تسببه الحوادث المرورية من خسائر بشرية واقتصاديَّة، وتوعية الشباب بأهم مسببات الحوادث.

حملة إنسانية

* سمو الأمير.. هل لدى سموكم الكريم الرغبة بأن تستضيف منطقة حائل حملة «الله يعطيك خيرها» حيث إن ذلك يُعدُّ دعمًا من سموكم لتعميم الحملة؟

– بكلِّ سعادة وسرور، يسعدني أن أرى مثل هذه المبادرات، فهي تخدم الوطن، وإخواني، وأبناء مجتمعي، وكل مقيم على هذه الأرض الطيبة، ومن هنا أؤكد سبق دعمنا لإطلاق الحملة في منطقة حائل، كونها حملة إنسانيَّة نبيلة تحمل الكثير من القيم المجتمعية لوقف النزيف الاقتصادي والاجتماعي في المملكة جراء الحوادث المرورية، ونحن نرى أن وجود القائمين على الحملة في فعاليات رالي حائل لتعريف الشباب بالرسائل والأساليب السليمة لممارسة رياضة السيَّارات لمن يجدون لديهم الموهبة، في الأماكن الصحيحة ووفق أعلى معايير السلامة والأمان، وبعيدًا عن الأماكن العامة، وإبعادهم من أماكن الخطر.

نقلة نوعية

* سمو الأمير.. كيف ترون مستوى الخدمات المقدم للمعوقين في المنطقة؟ وهل هو على المستوى المأمول؟

– نعم ولله الحمد، ونحن بالتعاون مع الجهات المعنية وبالتعاون أيْضًا مع فرع جمعية الأطفال المعوقين وباقي الجمعيات ذات العلاقة في المنطقة، نسعى لتوفير مختلف أوجه العناية بذوي الإعاقة وملتزمون بتهيئة أفضل بيئة داعمة لهم كونهم جزءًا لا يتجزأ من نسيج المجتمع، ونعمل جاهدين على أن نتيح لهم الفرصة كاملة لإطلاق طاقاتهم وإثبات قدراتهم على العطاء، ودورنا أن نوجد البدائل والحلول التي تمكّنهم من ممارسة حياتهم بصورة طبيعيَّة وأن نيسر حصولهم على كلّ الخدمات بأسلوب سهل ويسير، والواجب يحتم علينا أن نهيئ الفرصة كاملة لذوي الإعاقة كي يوظفوا المواهب والقدرات التي اختصهم الله بها فيما يفيدهم ويعود بالنَّفع على مجتمعهم. إن تمكين عموم فئات المجتمع هو هدف نضعه في مقدمة اهتماماتنا حتَّى يتحوَّل الجميع إلى قوة إيجابيَّة منتجة، فشرف الإسهام والمشاركة في بناء الوطن لا تستثني فئة ولا تحرم أحدًا من هذه الفرصة.

كفاءات وطنيَّة

* بالعودة إلى الرالي، كيف تقيِّمون سموكم مستوى التنظيم والحضور الجماهيري لهذا العام؟

– الواقع هو من يجيب، فبفضل من الله، وبفضل جهود كافة العاملين في الرالي، وأبناء المنطقة تتزايد أعداد الزوار وعدد المشاركين في كلِّ عام، وما وصل إليه الرالي من تطوّر يؤكِّد تميّز الكفاءات الوطنيَّة من خبرات تنظيمية تُضاهي الخبرات العالميَّة، وكل ما تحقق لم يكن ليتحقق لولا توفيق الله ودعم ولاة الأمر يحفظهم الله جميعًا، ولا يقف الأمر عند الرالي فقط، بل ما نشاهده اليوم من تطوّر في منطقة حائل أسوة بكافة مناطق المملكة هو نتيجة لدعمهم وتوجيهاتهم حفظهم الله جميعًا، الذي كان له الدور الأكبر في جعل منطقة حائل إحدى أهم الوجهات السياحيَّة لأبناء المملكة والخليج.

التصنيفات
الأخبار الواجهة

بدء أعمال اللجنة التنظيمية لمؤتمر الإعاقة الدولي بالرياض

filesx

اليوم – الرياض

بدأت اللجان التحضيرية للمؤتمر الدولي الرابع للإعاقة والتأهيل، والذي يرعاه خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود- حفظه الله- والتي تعقد خلال الفترة من 25 إلى 27 ذي الحجة 1435هـ أعمالها لإقامة المؤتمر بمدينة الرياض، بحضور عدد من الخبراء والمتخصصين المحليين والعالميين في مختلف مجالات أبحاث الاعاقة النظرية والتطبيقية.

في حين عقدت اللجنة المنظمة للمؤتمر الدولي الرابع للإعاقة اجتماعها مؤخرًا في مركز الأمير سلمان لأبحاث الإعاقة برئاسة المدير العام التنفيذي للمؤسسة العامة لمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث الدكتور قاسم القصبي، وقد تم خلاله استعراض أعمال اللجان المعنية بالتحضير للمؤتمر، كما تمت الموافقة على إطلاق العنوان الرئيس للمؤتمر وهو “المستجدات في أبحاث الإعاقة من النظرية إلى التطبيق”.
وقال الدكتور قاسم القصبي، عقب الاجتماع، إن اللجنة تناولت مختلف المستجدات على مستوى اللجان الفرعية للمؤتمر وما تم اتخاذه من خطوات عملية لتنظيم الفعاليات، مبينًا أن المؤتمر يناقش مختلف قضايا الاعاقة ومستجداتها والخدمات المقدمة في المؤسسات الحكومية والخاصة والمنظمات والجهات المعنية بذوي الاعاقة في المملكة. وأفاد أن المؤتمر يستقطب خبرات محلية وعالمية ناشطة في مجال الاعاقة تشارك بأوراق علمية في جلسات المؤتمر، وفي ورش العمل المصاحبة للاستفادة من التطور الطبي والعلمي في توفير الرعاية والخدمات الصحية التي ترفع من اداء مستوى ذوي الاعاقة ودمجهم في المجتمع ليكونوا- بإذن الله- فاعلين في حركة التنمية الاجتماعية التي تشهدها المملكة ودول العالم.
فيما اعتمدت اللجنة المنظمة للمؤتمر تشكيل اللجان الفرعية وتعيين الدكتور محسن الحازمي، أمين عام المؤتمر نائباً عن رئيس اللجنة المنظمة، وتعيين الدكتور سلطان السديري، عضو اللجنة المنظمة نائباً عن رئيس لجنة التوصيات، وتعيين ضيف الله البلوي، عضو اللجنة المنظمة نائباً عن أمين عام المؤتمر.
كما دشنت اللجنة المنظمة للمؤتمر الدولي الرابع للإعاقة والتأهيل موقع المؤتمر على شبكة الإنترنت (www.icdr.org.sa http://www.icdr.org.sa) باللغتين العربية والانجليزية، لاتاحة التواصل مع اللجان العلمية والتنظيمية والتعرف على المحاور والأنشطة والفعاليات المصاحبة للمؤتمر.
وينظم المؤتمر مركز الأمير سلمان لابحاث الاعاقة بالتعاون مع مؤسسة سلطان بن عبدالعزيز آل سعود الخيرية، ومدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، ومستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث، وجمعية الأطفال المعاقين، ومشاركة كل من وزارة الشؤون الاجتماعية، ووزارة الصحة، ووزارة التربية والتعليم.
وأشار القصبي الى أن الاجتماع استعرض الخطوات المرحلية التي سيتم اتخاذها للإعداد والتحضير للمؤتمر، مشيرا الى أهمية دور اللجنة العلمية للمؤتمر، والخطوات المرحلية للجان الفرعية للجنة المنظمة للمؤتمر الذي يأتي استكمالا للمؤتمرات الدولية الثلاثة التي عقدت سابقاً وحظيت بحضور غير مسبوق من المهتمين بهذا المجال، فقد شهد المؤتمر الدولي الثالث الذي عقد في ربيع الاول 1430 الموافق لشهر مارس 2009م، حضوراً كبيرا من المهتمين والمختصين من كافة الأقطار وبلغ عدد المسجلين فيه (3136) شخصا، وعدد المتحدثين من داخل المملكة (106) ومن خارج المملكة (112) متحدثا، وقد نظم بالمؤتمر (131 محاضرة) و(23 ورشة عمل)، ووصل عدد أعضاء اللجان العاملة فيه (118) عضواً، و(95 متطوعاً) كما حظي بخدمات الترجمة المقدمة التي اعتمدت على تنوع الجمهور المستقطب فقد كان عدد مترجمي لغة الإشارة السعودية ثلاثة مترجمين مختصين، وبنفس العدد كان مترجمي لغة الإشارة الدولية، وعدد من مترجمي اللغة الانجليزية الذين بلغوا 12 مترجما، ويجيء انعقاد المؤتمر في دورته الحالية تثمينا لجهود الدولة وتأكيدا على التوجه الكريم من قبل حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز- يحفظه الله- وسمو ولي عهده الأمين، دعماً ورعاية لقضايا الإعاقة، وهذه المؤتمرات وكل ما من شأنه رفع مستويات الأبحاث العلمية والخدمات المقدمة في المؤسسات الحكومية والخاصة والمنظمات والجهات المعنية بذوي الاعاقة في المملكة، وذلك لمواكبة أحدث المستجدات في مجال الرعاية والتأهيل لذوي الإعاقة في العالم. ويعد المؤتمر الدولي للإعاقة والتأهيل من أكبر التجمعات العلمية والبحثية في المملكة ودول الخليج العربي والعالم للأشخاص العاملين في مجال الإعاقة والمؤسسات التي تسعى إلى تطوير الخدمات المقدمة لهذه الفئة ومواكبة التطور الطبي والتكنولوجي في هذا المجال حيث يستقطب المؤتمر خبرات محلية وعالمية ناشطة في مجال الاعاقة من خلال اختيار الاسماء المشاركة بأوراق علمية وورش العمل والتي سوف تعقد على هامش اعمال المؤتمر، وكذلك الحرص على انتقاء المتحدثين الرئيسيين، وذلك للاستفادة القصوى من التطور الطبي والعلمي في توفير الرعاية والخدمات التي ترفع من اداء مستوى ذوي الاعاقة ودمجهم في المجتمع ليكونوا جزءا فاعلا في حركة التنمية الاجتماعية التي تشهدها المملكة ودول العالم.

التصنيفات
الأخبار الواجهة

سلطان بن سلمان يرأس الجمعية العمومية لمركز الأمير سلمان لأبحاث الإعاقة

أمير المدينة رعى حفل تكريم داعمي المركز

 

 

883294945211

الأميران سلطان بن سلمان وفيصل بن سلمان أثناء الاجتماع

المدينة المنورة – سالم الأحمدي تصوير – فايز المطيري

    رأس صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس مجلس أمناء مركز الأمير سلمان لأبحاث الإعاقة، أمس، الاجتماع السادس للجمعية العمومية للمركز، بحضور صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة وأعضاء المجلس، على هامش اللقاء التاسع لمؤسسي مركز الأمير سلمان لأبحاث الإعاقة في فندق المريديان بالمدينة المنورة.

واستعرض الأمير سلطان، أهم نشاطات وإنجازات المركز البحثية والعلمية للعام 2013 تمهيداً لاعتمادها، واعتمد الموازنة التقديرية للمركز للعام المالي 2014، إضافة إلى استعراض الموازنة العمومية والحسابات الختامية للسنة المالية المنتهية واعتمادها من رئيس مجلس الأمناء وأعضاء المجلس.

واستعرض المجلس، تقريرا علميا مفصلا عن أبحاث المركز وأهم ما تم فيها من إنجازات خلال العام المنصرم، وكتيبا توثيقيا عن مركز الأمير سلمان لأبحاث الإعاقة رصد فيه كل ما قام به المركز من أبحاث علمية واتفاقات مثمرة.

بعدها أمير منطقة المدينة المنورة، بحضور الأمير سلطان بن سلمان، دشن حفلة أقيمت بهذه المناسبة، تضمنت عرضاً مرئياً للجوانب الإيجابية للمركز وجهود سمو ولي العهد في الارتقاء بالمركز وتعميق التواصل العلمي مع المراكز والجهات المحلية والإقليمية والعالمية المتخصصة في مجال أبحاث الإعاقة، التي تتماشى مع توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز -يحفظه الله- تجسيداً لروح التكافل بين كافة فئات المجتمع أفراداً ومؤسسات وجهات حكومية.

ودشن الأمير سلطان برنامجي التدريب عن بعد والمسح الوطني لصعوبات التعلم، اللذين يعتبران من أهم إنجازات المركز التي تحققت أخيراً، وتسهم إسهاماً كبيراً في دفع أبحاث الإعاقة وخدمة المعاقين في جميع المجالات الحياتية التي يحتاجون لها، قبل أن يجري توقيع مذكرات تفاهم بين مركز الأمير سلمان لأبحاث الإعاقة ومجلس منطقة المدينة ووكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي الشريف والجامعة الإسلامية.

وكرم الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز سمو الأمير فيصل، والعلماء والباحثين والداعمين لمركز الأمير سلمان لأبحاث الإعاقة، إضافة إلى افتتاح المعرض المصاحب للقاء الذي يضم أقسامًا عدة تشمل جميع أبحاث وبرامج وإنجازات المركز خلال مسيرته الطويلة وكل ما توصل إليه مما يسهم في تيسير حياة ذوي الإعاقة والعمل على الحد منها.

وأوضح صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز في تصريحات صحافية، أن مركز الأمير سلمان لأبحاث الإعاقة حقق منذ تأسيسه إنجازات كبيرة ومهمة وأسهم بفعالية كبيرة في العديد من المنجزات الوطنية في سبيل تخصصه. وقال: “إن المركز اليوم يعد رائدًا على المستوى العالمي، وآخر ما قدمته القيادة وهذا الوطن المبارك هو إقرار نظام الوصول الشامل للمعوقين في وسائل النقل والمباني وغيرها وهذا انجاز كبير جدًا يحسب لهذا الوطن”، مؤكدًا “أننا نعمل على مسارات كبيرة جداً مع المستشفيات الدولية لإيجاد حلول وعلاج ومسارات لتطوير حياة المعوقين، وأيضاً لتلافى الإعاقة مثل برنامج الفحص المبكر”.

وأشار إلى إعلان مؤسسة الأميرة العنود الخيرية التي تعد من المؤسسات الرائدة الوطنية باحتضانها قضية الصم من خلال مبادرتين إضافيتين هما مركز تدريب وطني للغة الإشارة ومركز ترجمة بحيث يمكن للأصم عندما يذهب إلى أي موقع معين التعامل بالتليفون للترجمة الفورية، مبينًا وجود 700 ألف أصم يحتاجون لهذا النوع.

التصنيفات
الأخبار الواجهة

مؤتمر يناقش أهمية الكشف المبكر عن التوحد

files

 

الكشف عن التوحد مبكراً أحد أسباب العلاج الناجح

تنظم الشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني وبالتعاون مع جامعة الملك سعود بن عبدالعزيز للعلوم الصحية اليوم الثلاثاء فعاليات مؤتمر التوحد الثالث وورش العمل التابعة له، وذلك تحت عنوان “التوحد عبر مراحل الحياة” خلال الفترة ما بين 14-16 رجب 1435هـ، في قاعة المؤتمرات بجامعة الملك سعود بن عبدالعزيز للعلوم الصحية بالرياض،

 وقالت الدكتورة عبير الحربي رئيسة اللجنة العلمية، استشارية نمو وسلوك الاطفال ورئيسة فريق التوحد بمدينة الملك عبدالعزيز الطبية: إن الهدف من إقامة هذا المؤتمر هو التعريف بالتوحد وسماته والمشاكل المصاحبة له وكيفية التعامل معه وكذلك تشجيع العمل الجماعي في بناء حياة الشخص التوحدي، اضافة الى توفير التعليم القائم على الادلة والبراهين عن اضطراب طيف التوحد وتبعاته عبر مراحل الحياة، والتعريف بالتحديات النفسية والاجتماعية والتعليمية التي تواجه ذوي التوحد وطرق علاجها بالإضافة الى توفير التدريب العملي في سلسلة من ورش العمل مقدمة من قبل مختصين محترفين محليا وعالميا.
وذكرت الدكتورة الحربي أن اضطراب التوحد مرض مزمن وهو يصيب الأطفال من جميع الفئات العرقية والاجتماعية والاقتصادية ومن سمات هذا الاضطراب، ضعف التواصل اللغوي والاجتماعي والحركات والاهتمامات النمطية المتكررة وتختلف حدة وشدة هذا الاضطراب من شخص لآخر.
وأكدت أن آخر الدراسات والاحصائيات من المركز الامريكي لمكافحة الأمراض والوقاية منها CDC في شهر مارس 2014 م تشير الى ان هناك واحدا من كل 68 طفلاً يعاني شكلاً من أشكال التوحد، وهناك أكثر من 67 مليون شخص مصاب بالتوحد حول العالم.  وبينت ان المؤتمر سيناقش عدة محاور هامة ابرزها: التوحد عبر مراحل الحياة، اهمية الكشف المبكر، الجديد بين علم الجينات والوراثة والتوحد، التوحد والصحة العقلية، كيفية التعامل مع اللحظات الحرجة في حياة التوحدي، العلاج الدوائي ودواعي استخدامه في التوحد، الاعباء التي تواجه اسر ذوي التوحد، التعليم والتوحد بين الواقع والمطلوب. ويستهدف هذا المؤتمر الاطباء وأخصائي الرعاية الصحية ومقدمي الخدمات وكذلك المعلمين والمربين واسر ذوي اضطراب طيف التوحد.

اليوم – الرياض

 

التصنيفات
الميدان الفني الواجهة

قصة لوحة المدرسة

قصة لوحة

المدرسة

intesar-1

انتصار العنزي 15 سنة (2009م)       مقاس اللوحة 70*90سم

عبرت انتصار عن حزنها الشديد لدرجة أنها رسمت نفسها مقعدة علما بأنها حركيا سليمة, ذلك بعد تخرجها من المعهد لأنها كانت جليسة المنزل وهي تحب الرسم و العمل . فقد تخيلت نفسها و هي ذاهبة للمدرسة و معها أدوات الرسم في كيس مكتبة جرير. تميزت انتصار في خيالها الواسع و دقة التفاصيل و تلوينها المتقن

 

أحبك جدي

ar-z1

أروى الزميع/ سادس ابتدائي 12 سنة (2009م)   مقاس اللوحة 70*90سم
أروى الزميع

أروى الزميع/ سادس ابتدائي 12 سنة (2009م)

 

حتى لو مت أو غبت أخلاقك نأخذها منك و كلامك و توصياتك محفورة في قلب بناتك و عيالك , إن شاء الله كل توصياتك بتتحقق من بناتك أو عيالك , إن شاء الله إذا كان عندي مقدرة أبي أبني لك مدرسة قرآن أو بيت للفقراء بفلوسي , أو مسجد , أو نتصدق عنك أو صندوق خيري للتبرع للفقراء أرجوا من الله تعالى تحقيقها و مزحاتك و ضحكك معانا ما ننساه .

كلمات أروى ورسم انتصار

 المعاق له المقدرة

intesar-2

انتصار العنزي 15 سنة (2009م)       مقاس اللوحة 52*40سم

 أروى الزميع أروى الزميع/ سادس ابتدائي 12 سنة (2009م)

هناك ولد كان يمشي في الغابة بالكرسي المتحرك، ثم وجد بنت فقيرة، ثم أعطاها تفاح. الذكاء أهم شيء،فيه ناس لما يشوفون المعاق يقولون ما يقدر يتحرك، ما يشوفون إلي داخله .

intesar-3

–        نشأت هيلة يتيمة الأب و الأم و تكفل بها أخيها الحامل شهادة الابتدائية

–        تخرجت من معهد التربية الفكرية  بشهادة المرحلة المتوسطة عام 2008 م

–        حاولت الحصول على وظيفة أو تلتحق بجهة تدريب ولكن كان الأمر شبه مستحيل

–        بعد حوالي ثلاثة أشهر وافتها المنية بسبب تفشي مرض السرطان

–         لم يعلم أحد ولا حتى هي بأنها كانت مريضة

–         كانت هيلة عندما تسمع الأذان  تستأذن من الحصة لتتوضأ و تصلي

إعداد الأستاذة دينا فطاني

الرياض

التصنيفات
الأخبار الواجهة

أزيلوا العوائق لذوي الاحتياجات الخاصة ليؤدوا الصلاة!!

خطباء وأكاديميون ودعاة يناشدون المصلين عبر «الجزيرة»:

 

الرياض – خاص بـ«الجزيرة»:

يواجه المعوقون مشكلات عديدة وصعوبات كثيرة عند ارتيادهم للمساجد خاصة ممن يأتون بعربات خاصة حيث الطريق المؤدي إلى الدخول للمسجد أغلقته سيارة، وعند المدخل الرئيسي تراكمت الأحذية يمنة ويسرة مما لايستطيع معها «المعاق» الدخول للمسجد حتى تزال تلك الأحذية!!

وناشد عدد من الخطباء والأكاديميين والدعاة المصلين بضرورة إزالة العوائق أمام ذوي الاحتياجات الخاصة، ومساعدتهم لأداء الصلوات بكل يسر وسهولة.

«الجزيرة» رصدت تلك المطالبات المعينة على تقديم التسهيلات للمعاقين وذلك وفق الرصد التالي.

ممرات خاصة

بداية يؤكّد د. سعود بن ملوح العنزي رئيس قسم الدراسات الإسلامية بكلية التربية والآداب بجامعة الحدود الشمالية أن ذوي الاحتياجات الخاصة جزء من المجتمع، ومراعاة ظروفهم واجب إنساني ووطني ضرورة احترام وتفعيل القوانين والتنظيمات الخاصة بهم، وهو دليل على وعي المجتمع قضاء حوائجهم مقدم على حوائج الأصحاء من حقوقهم: مراعاة ما يعينهم على أداء الصلوات وحضور مجالس العلم وذلك من خلال الاهتمام بالمداخل ومناطق الخدمات ومواقف السيارات عند تصميم المساجد والجوامع، الحذر من اختطاف المواقف الخاصة بهم عند المساجد، الحذر من نظرات التي تشعر بالشفقة عند دخولهم المساجد، تخصيص بعض خطب الجمعة لبيان أجرهم وما يجب تجاههم، إنشاء ممرات خاصة بدراجاتهم في مدخل المسجد.

حقوق المعاقين

ويشير الدكتور أحمد بن نافع المورعي الأستاذ المشارك بجامعة أم القرى أن الحديث عن حقوق المعوقين في الإسلام هو امتداد وجزء من الحديث عن حقوق الإنسان في الإسلام، هذا الإنسان الذي لم يجد مكانه ومكانته إلا في ظل شريعة الإسلام، قال تعالى {لَّيْسَ عَلَى الضُّعَفَاء وَلاَ عَلَى الْمَرْضَى وَلاَ عَلَى الَّذِينَ لاَ يَجِدُونَ مَا يُنفِقُونَ حَرَجٌ}التوبة 91.

إن الإسلام يمنحهم كافة حقوقهم الإنسانية والنفسية والأدبية كحق الحياة وحق الكرامة وحقهم في الحضانة والرعاية والتربية، إضافة إلى حقهم في الرضاع والعلاج والعمل، وحقهم في مراعاة الناس لهم وتقديمهم على أنفسهم في كل المجالات ومن ذلك عدم الاعتداء على المواقف المخصصة لهم وعدم وقوف السيارات في الأماكن المخصصة لهم ومساعدتهم واحترامهم وتقديرهم.

ولقد عنى الخلفاء وحكام المسلمين بالمرضى والمعوقين ويبدو ذلك واضحاً في اهتمام عمر بن الخطاب، وعبدالملك بن مروان، وعمر بن عبد العزيز وغيرهم من الخلفاء المسلمين وحكامهم بتوفير الرعاية الاجتماعية للمعوقين، وقد بلغ من اهتمام عمر بن عبد العزيز بهذا المجال أنه حثّ على عمل احصاء للمعوقين وخصص مرافق لكل كفيف، وخادماً لكل مقعد لا يقوى على القيام وقوفاً لأداء الصلاة.

ولذا يجب على الجميع الرأفة بهم ورحمتهم ولنتذكر أن الراحمين يرحمهم الرحمن ومن لا يرحم لا يرحم.

ومن الرحمة لهؤلاء حفظ كافة حقوقهم واعانتهم على أمر معيشتهم ورفع الحرج عنهم.

وقد وجد في الاسلام مبدعون من هؤلاء عمرو بن الجموح، وابن عباس، وابن أم مكتوم، والأحنف بن قيس، ومحمد بن سيرين، وموسى بن نصير وغيرهم.

ولما ولى الوليد إسحاق بن قبيصة الخزاعي ديوان الزمنى بدمشق قال: لأدعن الزّمِن أحب إلى أهله من الصحيح.

أبان ابن عثمان، كان لديه ضعف في السمع ومع هذا كان عالماً فقيهاً. ومحمد بن سيرين، كان ذا صعوبة سمع شديدة ومع هذا كان راوياً للحديث.

وفي هذا الزمان نجد أمثلة كثيرة ومنهم: سماحة الشيخ عبد العزيز بن باز – رحمه الله – مع أنه كان فاقداً للبصر إلا أنه كان إماماً زاهداً ورعاً ناصراً للدين.

والخلاصة أن لهم حقوقاً علينا منها:

1- مراعاة الحقوق الأدبية والنفسية للمعاقين في المعاملة والعدل والابتعاد عن كل صور الاهانة أو التحقير.

2- دمجهم في الحياة العامة والعمل على تأهيلهم وإيجاد فرص العمل بما يتناسب وقدراتهم الجسمية العقلية.

3- العمل على تقديم الخدمات التعليمية والتدريبية لهم من خلال التنسيق مع الجهات المختصة الحكومية أو غيرها.

4- تقديم الرعاية الطبية والعلاجية والكشف الصحي اللازم.

5- تقديم الحماية اللازمة والكافية لهم من خلال سن القوانين والحفاظ على المكتسبات والمطالبة بالحقوق والأخذ على أيدي المسيئين لهم أو المعتدين عليهم.

6- الطلب من وزارة الشؤون الاجتماعية والجمعيات الخيرية ضرورة التنسيق مع وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد لحث الخطباء على ايلاء موضوع المعوقين جُلّ اهتمامهم من خلال خطب الجمعة والدروس اليومية وتذكير المواطنين بتجنب أسباب الإعاقة الأصلية والطارئة.

قضية مجتمع

ويقول الشيخ محسن بن سيف الحارثي مدير مركز الدعوة والإرشاد بمنطقة نجران: إن ذوي الاحتياجات الخاصة لهم منزلة في قلوبنا ومحبة وتقدير، فقضيتهم هي قضية مجتمع بأكمله وتحتاج إلى الاهتمام وهذا من حقوقهم علينا والحرص على تلبية احتياجاتهم ومساعدتهم في كل ما يحتاجونه من تسهيلات وينبغي علينا نشر الوعي بين الناس لفهم قضاياهم ودراسة كل ما يتعلق بالظروف الاجتماعية لهم سواء كانت ظروفًا بيئية أو أسرية أو مهنية وذلك باستخدام الأساليب المهنية لمساعدتهم على التغلب على المشاكل التي تواجهه وذلك بإزالة العوائق التي يتعرضون لها ومساعدتهم في ذلك من خلال مراعاة إيجاد مواقف خاصة لهم لها مواصفات خاصة، وكذلك إيجاد ممرات خاصة لهم على أبواب الجوامع والمساجد وهذه الشريحة يحظون باهتمام ورعاية من ولاة الأمر، ولوزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد الدور البارز في الاهتمام بهذه الشريحة وذلك بتوجيهات من معالي الوزير الشيخ صالح بن عبد العزيز آل الشيخ على جميع فروع الوزارة بجميع مناطق المملكة بمراعاة خاصة لهذه الشريحة وذلك بتخصيص مواقف خاصة لهم وإنشاء دورات مياه لهم مجهزة ومداخل خاصة تسهل لهم الدخول إلى الجوامع والمساجد بكل يسر وسهولة فجزاه الله خير الجزاء وجعل ذلك في موازين حسناته ونسأل الله أن يديم الأمن والاستقرار على بلادنا.

النعم العظيمة

ويبين د. محمد بن عبدالله زربان الغامدي إمام وخطيب مسجد قباء بالمدينة المنورة: إن الله تبارك وتعالى أنعم علينا بنعمة الإسلام وهي أعظم النعم، وبعث فينا أفضل أنبيائه ورسله وأرحم خلقه محمداً – صلى الله عليه وسلم -، قال تعالى: {لَقَدْ جَاءكُمْ رَسُولٌ مِّنْ أَنفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُم بِالْمُؤْمِنِينَ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ} (128) سورة التوبة، ما ترك من خير إلا دل الأمة عليه ولا شر إلا حذرها منه.

وإن مما حث عليه وأكد، مراعاة الضعفاء والمحتاجين وذوي الاحتياجات الخاصة، فأوصى بمراعاتهم حتى في أعظم فريضة بعد الشهادتين وهي الصلاة فقال: (إذا صلى أحدكم للناس فليخفف فإن فيهم الضعيف والسقيم وذا الحاجة، وإذا صلى أحدكم لنفسه فليطول ما شاء).

وإن مما يجب ملاحظته ومراعاته لهؤلاء المحتاجين، ما ييسر لهم حضور المساجد بتهيئة المداخل الخاصة بهم وملاحظة سهولة الدخول إليها، وكذلك الحرص على البعد عن إعاقتها بأي عائق كالوقوف أمامها بالسيارات أو التساهل بوضع الأحذية في هذه الطرق وغير ذلك مما يعيق وصولهم إلى أداء هذه العبادة، فذلك من حقهم علينا وهذه من سمات مجتمع الإسلام وخلقه، ولنا الأجر والمثوبة والعاقبة الحسنة عند الله تعالى.

إعداد وتهيئة

ويوضح الشيخ يوسف بن سليمان الهاجري إمام وخطيب جامع والدة الأمير عبدالعزيز بن فهد بحي الفلاح العناية بالمعاقين بمختلف أنواعهم من مبادئ شريعتنا الإسلامية التي اعتنت بكل أفراد المجتمع, فكان لابد أن ينعكس ذلك على تعاملنا معهم وتوفير كل ما يساهم في اندماجهم بالمجتمع, وتعد مسألة إعداد وتهيئة المساجد والجوامع (كموقع ومبنى) من أهم الخدمات التي تقدم للمعاقين نظراً لما للمسجد من دور أساسي في حياة المسلم، الأمر الذي يحتم توفير الخدمات الفنية والتجهيزات التي تعينهم على تأدية هذه الفريضة العظيمة.

وقدم الهاجري بعض الأمور المهمة للمعاقين التي يجب التنبه لها وتوفيرها وفق الآتي:

1 – اختيار الموقع المناسب من حيث سهولة الوصول إليه وألا تكون الطرق المؤدية للمساجد غير مناسبة لهم من حيث الوضوح أو الصعود والنزول والمرتفعات.

2 – توفير مواقف سيارات خاصة بالمعاقين أقرب ما يكون من المدخل الرئيسي للمسجد وتحظى بعناية واهتمام من القائمين على المسجد وتوضع لها لوحات واضحة.

3 – عمل المنحدرات اللازمة في الأماكن المطلوبة حسب الاشتراطات الخاصة, حيث لوحظ وجود بعض المنحدرات لكنها بشكل غير مناسب وليست مطابقة للشروط ولا تخدم المعاقين.

4 – مراعاة حركة فتح الأبواب بحيث تكون للخارج وباتساع مناسب ودراسة أماكنها ووضعها مع إمكانية استخدامها عند حدوث أي طارئ, وهنا يأتي التخطيط الأولي للمسجد أو الجامع بشكل صحيح.

5 – توفير دورات مياه للمعاقين بالميضأة حس
[two_third]ب الاشتراطات الخاصة بهم, ويفضل أن يكون لها اتصال مباشر بالمسجد لتيسير حركة المعاق.

6 – دراسة نظام الإضاءة والصوت داخل وخارج المسجد, وربما يتساهل البعض بهذا لكنّ له دوراً كبيراً جداً في الاهتمام بهم.

7 – توفير مصاعد خاصة للمعاقين خاصة للمساجد التي لها عدة أدوار وربما لا يجد المعاق مكاناً في الدور الأول والأقرب نظراً لتأخره فيضطر للدور الثاني.

8 – توفير كل ما يتعلق بسلامتهم من احتياطات.

موقف: مرّ بي قبل 6 سنوات حيث استقبلني معاق بكرسيه عند باب الخطيب ولما خرجت قال لي: والله لا أسامحك فلم استطع دخول الجامع. وكان بسبب عدم وجود أي خدمة لهم من حيث المنحدرات والأبواب وغيرها.

التصنيفات
الأخبار الواجهة

تنتخب مجلس إدارة جديد وتناقش الميزانية وتكرم عدداً من الأعضاء جمعية الأطفال المعاقين .. تأجيل العمومية إلى 26 رجب

250x250_uploads,2014,05,05,5366de035f681

 

الجزيرة – المحليات:

أعلنت جمعية الأطفال المعاقين عن تأجيل اجتماع الجمعية العمومية الثامن والعشرين إلى يوم الأحد 26 رجب الجاري ، وذلك حتى يتم استكمال كافة إجراءات الترشيح لعضوية مجلس الإدارة في دورته الحادية عشرة .

وذكر الأمين العام للجمعية الأستاذ عوض الغامدي، أن 31 عضواً بالجمعية العمومية للجمعية يمثلون نخبة من أبناء الوطن في قطاعات عدة، سيتنافسون على عضوية مجلس الإدارة في دورته القادمة ، مشيراً إلى أن الاجتماع سيناقش الميزانية العمومية للجمعية للعام المالي المنصرم، ويستعرض ما تم إنجازه من أهداف على أصعدة توسيع نطاق الخدمة وتطوير الأداء وتنمية الموارد ، كما سيتم خلال الاجتماع تكريم عدد من أعضاء الجمعية الذين مرّ على عضويتهم عشرون عاماً .

وقال الغامدي إن صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز ، رئيس مجلس الإدارة وجّه كلمة لأعضاء الجمعية العمومية في التقرير السنوي، استرجع فيها الرؤية التي أعلن عنها مجلس الإدارة مع انطلاقة الدورة المنصرمة ، والتي تضمنت عدة أهداف التزم بها المجلس ضمن خطة عشرية شملت ، تطبيق معايير للجودة في أداء برامج الرعاية وتأمين تمويل دائم لبرامج الخدمة والمشروعات التوسعية، وحشد المشاركة المجتمعية ، إضافة إلى استكمال مظلة مراكز الجمعية ، وكذلك توطين الوظائف المتخصصة .

وجاء في كلمة الأمير سلطان «لقد تمكنا بفضل من الله ، ثم بدعم ومساندة حكومة خادم الحرمين الشريفين، والعديد من القطاعات ، وأيضاً تفاعل الأعضاء المميز من الانطلاق في تحقيق العديد من تلك الأهداف ، ففيما يتعلق بتطبيق معايير الجودة في برامج الرعاية، عملنا على إيلاء أهمية خاصة لبرنامج الابتعاث والتدريب ، مع تعزيز مشاركة الجمعية في مجال الأبحاث ذات الصلة بخدماتها ، كما تم إعداد هيكلة جديدة للجمعية تساهم في علاج تسرب الكوادر وتستقطب الكفاءات الوطنية ، وتحقق استقلالية الأداء في مراكزها ، وكذلك العمل على استحداث إدارات جديدة في ضوء احتياجات المرحلة كإدارة الجودة النوعية ، مع تطبيق الأداء الإلكتروني بديلاً عن المعاملات الورقية .

وأشار سمو رئيس مجلس إدارة الجمعية إلى أنه فيما يتعلق بهدف تأمين تمويل دائم للخدمات والمشروعات ، تمكنا من التوسع في برنامج المشروعات الاستثمارية والأوقاف الخيرية بما أسهم في الوصول بحصتها في دعم الميزانية العمومية إلى نحو 45% سنوياً ، كما عززنا من برنامج الشراكات الاستراتيجية مع نخبة من مؤسسات القطاع الخاص لإبرام وتجديد اتفاقيات تعاون طويلة المدى باتت تمثل مصدراً ثابتاً ودائماً للدخل .

وفي إطار تنامي مساحة ثقة المجتمع في أداء الجمعية بادرت عدة منشآت صناعية وتجارية بتبني مشروعات وبرامج مبتكرة كبرنامج الابتعاث الداخلي الذي تبنّته شركة سابك، أو برنامج «مبادرتي» لدعم خدمات مراكز الجمعية ، كما ابتكرت الجمعية منظومة من الأنشطة والبرامج التجارية الخيرية التي لقيت تفاعلاً مميزاً من قطاعات عديدة.

وذكر سموه أن الجمعية قطعت شوطاً ملموساً في انطلاقة مشروع تاريخي هو مشروع «خير مكة» الاستثماري الخيري والذي سيمثل بمشيئة الله نقلة نوعية في استراتيجية تنمية موارد مراكز الجمعية ، ومن ثم فقد سعينا بكل جد على مدى ثلاث سنوات لتجاوز كافة الصعاب التي واجهت هذا المشروع، وتم بحمد الله إنجاز الإجراءات الإدارية والفنية، والتصميمات المعمارية لوحداته ، وأيضاً استقطاب إسهامات مادية متميزة في المشروع وضمن جهود حشد المشاركة المجتمعية، أشار سموه إلى أن الجمعية واصلت تميزها في طرح برامج وطنية تستهدف ترسيخ ثقافة المشاركة الاجتماعية، ومن ذلك برنامج «يعطيك خيرها» التوعوي، وبرنامج «معرض الابتكارات» «لخدمة ذوي الإعاقة» وبرامج .. «العضوية الشرفية، جائزة الجمعية، توظيف المعوقين، مسابقة حفظ القرآن الكريم».

وعلى صعيد مساعي استكمال مظلة مراكز الجمعية، أوضح الأمير سلطان أن السنة الأخيرة في الدورة الحالية لمجلس الإدارة شهدت افتتاح ثلاثة مراكز جديدة، واكتمال إنشاء وتجهيز المركز الرابع، ووضع حجر الأساس للمركز الخامس ، وبلورة فكرة مركز سادس ، في تجربة غير مسبوقة على صعيد العمل الخيري في المملكة العربية السعودية ، وفي جهد يجسد حجم المسئولية التي تحملتها الجمعية على مستوى الوطن .

ورفع سموه أسمى آيات الشكر والعرفان إلى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز ، وإلى مقام سمو ولي العهد الأمين ، وإلى مقام سمو ولي العهد لما تفضلوا به – حفظهم الله – من دعم ومؤازرة للجمعية ، وكذلك وافر التقدير لحكومة خادم الحرمين الشريفين ، وللوزارات والهيئات والشركات والمؤسسات وللبنوك ووسائل الإعلام ، ولأصحاب المبادرات من أهل الخير الذين كانوا وراء تواصل أداء الجمعية بهذا القدر المشرّف من المهنية .

التصنيفات
الأخبار الواجهة

يرأس المجلس المحلي ويدشن مشاريع ويدفع بـ 5 آلاف خريج أمير منطقة مكة المكرمة يرعى حفل «عاصمة المصائف العربية» ومهرجان الورد العاشر

4696

 

سبق المملكة – أحمد الجردحي :  يرعى صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن عبد الله بن عبد العزيز، أمير منطقة مكة المكرمة، الثلاثاء المقبل (14 / 7 / 1435هـ)، حفل لقب عاصمة المصائف العربية لمحافظة الطائف، في خيمة سوق عكاظ التاريخي بضاحية العرفاء، شمال محافظة الطائف وذلك بحضور صاحب السمو الملكي الامير سلطان بن سلمان الرئيس العام للهيئة العامة للسياحة والآثار.

وأوضح المتحدث الرسمي بإمارة منطقة مكة المكرمة محمد بن عبدالله الشهري أن حفل لقب عاصمة المصائف العربية سيشمل عددا من عروض الفن الشعبي لعشر فرق على جادة سوق عكاظ , وأركان للحرفيين والحرفيات, والألعاب النارية, إضافة لعدد من الفقرات الخطابية والترحيبية والعروض داخل خيمة سوق عكاظ .

مشيرا الى ان زيارة سموه تتضمن كذلك افتتاح مهرجان الورد الطائفي العاشر بحديقة الملك فيصل النموذجية بالحوية .

وأضاف الشهري أن سموه سيرأس المجلس المحلي بالمحافظة ، كما سيقوم سموه بجولة على مشاريع كليات البنات بجامعة الطائف , والمشاريع الجديدة المنفذة بها , وتخريج دفعة من خريجي وخريجات الجامعة لهذا العام يصل عددهم لـ 5 آلاف طالب وطالبة . لتختتم زيارة سموه بتدشين عدد من مشاريع أمانة محافظة الطائف التنموية .

من جهته أوضح معالي محافظ الطائف فهد بن عبدالعزيز بن معمر رئيس اللجنة العليا لعاصمة المصائف العربية أن محافظة الطائف تعيش اليوم يوما تاريخيا يسجل من ضمن أولوياتها.. ومدينة الورد وأهاليها كافة سعيدون بهذه الزيارة التي تعتبر الأولى لسمو الأمير مشعل, والتي يرعى فيها احتفاء أهالي المحافظة بلقب عاصمة المصائف العربية في سوق عكاظ التاريخي والذي سيكون متاحا للزوار قبل الحفل بيومين, لتقديم عدد من عروض الخيل, والفنون الشعبية داخل مقر السوق الذي تم تجهيزه بالكامل لاستقبال زواره بدءا من يوم الأحد المقبل..
وأضاف معالي محافظ الطائف بأن سمو الأمير مشعل سيفتتح كذلك خلال زيارته للمحافظة مهرجان الورد الطائفي العاشر, وتدشين عدد من المشاريع التنموية والخدمية بالمحافظة.. مؤكدا أن الطائف أكملت كافة استعداداتها لاستقبال الأمير مشعل بما يليق بسموه الكريم..

وقال معاليه، أن حصول مدينة الطائف على لقب عاصمة المصائف العربية جاء نظير الإمكانات والمقومات السياحية المتنوعة لمدينة الورد، والمشروعات التنموية والتطويرية، منوهاً إلى ما تحظى به المحافظة من دعم واهتمام من الحكومة الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد – حفظهم الله -، ومنها الموافقة على تشكيل اللجنة العليا لتطوير الطائف التي بدأت أعمالها بقوة، ما أسهم في النمو السياحي المطرد للطائف وتنفيذ ما يربو على 10 مهرجانات سياحية كل عام، تشمل، “سوق عكاظ ومهرجان الورد الطائفي ومهرجان العسل ومهرجان الأكلات الشعبية ومهرجان الفواكه ومهرجان ربيع البهيتة “، إلى جانب موسم سباقات نادي الفروسية بالمصيف، وسباقات الهجن التي تنظمها وزارة الحرس الوطني ممثلة بإدارة المهرجان الوطني للتراث والثقافة..

واشار معاليه أن فعاليات عاصمة المصائف العربية موزعة على أشهر العام الميلادي 2014، ومتنوعة منها المهرجانات الرسمية التي تشهدها المحافظة كل عام، والتي ستكون أكثر تطوراً هذا العام، كونها جميعها تأتي ضمن فعاليات (الطائف عاصمة المصائف العربية)، وكذلك معارض وورش عمل، ومحاضرات، وبطولات ومسابقات رياضية، وأمسيات قصصية وشعرية..

هذا وكانت فعاليات عاصمة المصائف العربية انطلقت منذ يناير الماضي بمحافظة الطائف, وشملت عدد من الفعاليات والبرامج والأنشطة المختلفة التي تتناسب مع كافة شرائح الأسرة.. وتتضمن فعاليات كثيرة ومتنوعة تصل إلى أكثر من 90 فعالية تستمر حتى نهاية العام الميلادي الحالي.. وجاءت هذه الفعاليات بعد عدة اجتماعات ترأسها معالي محافظ الطائف رئيس اللجنة العليا لعاصمة المصائف العربية، مع عدد من اللجان خلال الفترة الماضية بديوان المحافظة، واعتمدها صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن عبدالله أمير منطقة مكة المكرمة..

هذا وحرصت اللجان مع معالي محافظ الطائف أن تكون الفعاليات تتناسب مع لقب عاصمة المصائف العربية الذي فازت به الطائف عام 2013م، كأول مدينة عربية تنال هذا اللقب، نظير الإمكانات والمقومات السياحية المتنوعة لمدينة الورد، والمشروعات التنموية والتطويرية الضخمة التي تشهدها هذه المدينة السياحية العريقة .

التصنيفات
الأخبار الواجهة

رئيس جمعية المكفوفين الخيرية بالرياض د. الموسى: بناء الإنسان اللبنة الأولى في التنمية

 

 

fr_246_2

 

الجزيرة – جواهر الدهيم:

قال رئيس مجلس إدارة الجمعية الخيرية لرعاية المكفوفين بالرياض الدكتور ناصر بن علي الموسى: تحل علينا في السادس والعشرين من جمادى الآخرة الحالي الذكرى التاسعة لتولي خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز مقاليد الحكم في المملكة بعد أن بايعه شعبه على السمع والطاعة في السراء والضراء.

وقد انتهج خادم الحرمين الشريفين في قيادته للمملكة استراتيجية تقوم على بناء الإنسان؛ كونه اللبنة الأولى والرئيسة في التنمية.

ولأن التعليم هو أداة الإنسان لتحقيق ذاته وبناء مجتمعه فقد اهتم – حفظه الله – بتطويره؛ فأطلق مشروع الملك عبدالله لتطوير التعليم، وخصص كبرى الميزانيات للتعليم العالي؛ فقفز عدد الجامعات من ثمانٍ إلى 32 جامعة، بين حكومية وأهلية، عمت مختلف المدن والمحافظات.

ولأن الحكمة ضالة المؤمن، فقد فتح الملك القائد أبواب الابتعاث الخارجي للطلاب والطالبات؛ لينهلوا من معين العلم في أعرق جامعات العالم، فكانوا خير سفراء لبلدهم، وسجلوا أسماءهم بجدارة في ركب المخترعين والمكتشفين؛ ما جعل العالم يشيد بقدرة الشباب السعودي من الجنسين على الإبداع والابتكار.

وحرص الملك العادل على إرساء دعائم العدل، وتطوير سبل تحقيقه، فأطلق مشروع الملك عبدالله لتطوير مرفق القضاء.

وأضاف د. الموسى: لقد عكست مرآة الاقتصاد نتائج السياسة الحكيمة للملك الإنسان؛ إذ حققت البلاد أكبر الميزانيات في عهدها، وافتُتحت المدن الاقتصادية، وطالت يد النماء مختلف المدن والقرى.

وعني الملك العادل بقضية المرأة؛ فنالت في عهده الكثير من الحقوق والامتيازات، وأصبحت مشاركة في صنع القرار، عبر دخولها في عضوية مجلس الشورى، ومنحها حق الترشيح والانتخاب في المجالس البلدية، ودخولها في سلك المحاماة.

ولأن بناء الإنسان لا يتم إلا بالعناية بصحته، فقد شهد عهد الملك الإنسان التوسع في إنشاء المستشفيات والمراكز الصحية والمدن الطبية، وتطوُّر البرامج والخدمات الصحية، كبرنامج جراحات اليوم الواحد، وبرنامج الطب المنزلي، وغيرهما.

وأمام كم الإنجازات الذي تعجز عن الإحاطة بجزء منه مساحة صغيرة مثل هذه، لا يسعنا إلا أن نشكر الله تعالى، ونسأله أن يطيل في عمر خادم الحرمين الشريفين، ويديم عليه لباس الصحة والعافية.