تجارب فاقدي البصر مع العصا البيضاء

تجارب فاقدي البصر مع العصا البيضاء

سنابل الأمل / متابعات

نظمت جمعية الإمارات للمعاقين بصرياً في بحيرة خالد بالشارقة ومن أمام المقهى الشعبي لحديقة المجاز مسيرة اليوم العالمي للعصا البيضاء للمكفوفين والذي يصادف 15 أكتوبر من كل عام.

واختتمت الجمعية فعاليات العصا البيضاء بحفل تخلله عرض تجارب أصحاب الهمم من فاقدي البصر مع العصا البيضاء واستخداماتها وأهميتها للمعاقين بصرياً وأهمية توعية السائقين ومستخدمي الطريق.

وبدأت المسيرة على أنغام موسيقى الشرطة العسكرية التابع لأكاديمية شرطة الشارقة بمشاركة عدد كبير من المكفوفين أعضاء الجمعية يشاركهم عدد كبير من المؤثرين في التواصل الاجتماعي، والجمهور من أولياء أمور أصحاب الهمم والإعاقة البصرية وأقرانهم.

وقال عادل الزمر رئيس مجلس إدارة الجمعية: إن الاحتفال باليوم العالمي للعصا البيضاء، يجسد الرغبة الصادقة والأكيدة من قبل مؤسسات المجتمع والأفراد في إذكاء الوعي العام عن أهمية وضرورة استخدام العصا البيضاء للمعاقين بصرياً، فالعصا البيضاء ليست رمزا للإعاقة البصرية فحسب، بل هي من أهم الأدوات التي تحقق حرية واستقلالية الأشخاص المعاقين بصرياً، وإن مستخدميها تتعزز لديهم الثقة بأنفسهم، في الانتقال والحركة دون الحاجة للآخرين في طلب المساعدة للوصول، وقد درجت الجمعية سنوياً على تنظيم مسيرة العصا البيضاء لمشاركة وتوعية المجتمع بأهمية العصا البيضاء ورمزيتها للكفيف.

عن أنوار العبدلي