طالبة من فئة التوحّد تفوز بالمركز الأول خليجيًا في حفظ القرآن

متابعة / ستابل الأمل

كثيرة هي قصص النجاح المشرّفة لسياسة وزارة التربية والتعليم في دمج ذوي الاحتياجات الخاصة، ومن ضمنها ما حققته الطالبة آمنة المريسي، وهي من ذوي اضطراب التوحد، من مدرسة المستقبل الابتدائية للبنات، والتي لقيت كل الدعم والاهتمام من قبل المختصين بالوزارة والمدرسة، حتى تمكنت من تحقيق أبرز إنجازاتها المتمثل في الفوز بالمركز الأول في مسابقة الأمير سلطان بن سلمان لحفظ القرآن الكريم، متفوقة على العديد من الطلبة على مستوى دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية.

تقول مديرة المدرسة الأستاذة نعيمة جناحي: شهد مستوى آمنة تطورًا كبيرًا بعد انضمامها للمدرسة، بفضل الاهتمام الذي حظيت به من قبل الجميع، وخاصة الكادر التربوي المؤهل للتعامل مع فئة اضطراب التوحد في صف الدمج، من خلال ما قدمه لها من برامج أكاديمية وسلوكية متخصصة، حيث تحسنت قدراتها بشكل ملموس، سواء على الصعيد الأكاديمي، حيث نالت التفوق، أو السلوكي بعد أن كان لديها نشاط زائد في الحركة، حتى تم دمجها مع أقرانها من الطالبات في الصفوف العادية.وأضافت: «لآمنة تميز خاص في حفظ القرآن الكريم، تم الاهتمام به من قبلنا، مع تشجيعها على المشاركات الداخلية والخارجية، فبالإضافة إلى فوزها بالجائزة الخليجية، فقد حققت المركز الثالث في مسابقة جلالة الملك المفدى للقرآن الكريم، كما أن لها مشاركات أخرى في معرض فن الطفل؛ لأنها تمتلك مهارة التعبير بالرسم والتلوين». 

الأيام

عن نوف سعد

اضف رد