تفاصيل المؤتمر الدولي “التربية الخاصة بين الواقع والمأمول” لكلية البنات جامعة عين شمس

متابعة / سنابل الأمل

أقامت كلية البنات بجامعة عين شمس يوم أمس السبت المؤتمر الدولي الثاني لمركز الدراسات والبحوث والخدمات المتكاملة بعنوان ” التربية الخاصة بين الواقع والمأمول ” بالتعاون مع مؤسسة بورسعيد الإرشاد النفسي والأسرى بالمركز الثقافي بمحافظة بورسعيد وذلك برعاية اللواء أركان حرب عادل غضبان محافظ بورسعيد والدكتور محمود المتينى رئيس جامعة عين شمس والدكتور نظمى عبد الحميد نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة .

وترأس المؤتمر الدكتورة رقية شلبى عميدة كلية البنات ومقرر المؤتمر الدكتورة مى حلمى وكيلة الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة وأمينا المؤتمر الدكتورة هيام صابر شاهين مدير مركز الدراسات والبحوث والخدمات المتكاملة والاستاذ محمد الجويلى المدير التنفيذي لمؤسسة بورسعيد الإرشاد النفسي والأسرى.

وأشارت الدكتورة رقية شلبى ان المؤتمر يهدف إلى إلقاء الضوء على دور المؤسسات التعليمية وخاصة الجامعات وكذلك المؤسسات الصحية والاجتماعية ومؤسسات المجتمع المدني في متابعة آخر المستجدات والتوجهات الحديثة فى التربية الخاصة، ومتابعة القضايا والمستجدات فى مجال التربية الخاصة فٌيما يتعلق بالبرامج والمناهج المرتبطة بهذا المجال، وكذاك تشجيع استخدام الوسائل والمعينات المناسبة التي تمكن ذوي الاحتياجات التربوية الخاصة بمختلف فئاتهم من تنميٌة قدراتهم وإمكاناتهم بما يتناسب مع استعداداتهم.وأضافت الدكتورة مى حلمى أن محاور المؤتمر تدور حول الاستراتيجيات التعلٌيمية والوسائل التكنولوجية الحديثة فى التربية الخاصة ومعايير مناهج ذوي الاحتياجات الخاصة بالمراحل التعلٌيمية المختلفة والإدارة المدرسية وتربية ذوي الاحتياجات الخاصة وتأهيل العاملين فى مجال تربية وتعلٌيم الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة فى ضوء الاتجاهات العالمية الحديثة.وأشارت الدكتورة هيام صابر شاهين إن المؤتمر يناقش ويستعرض استراتيجيات إعداد الخطط الفردية التى تتلاءم مع إمكانات وقدرات كل طفل وإعداد البرامج العلاجية والتأهيلية، وبرامج التدخل المبكر، كما يتطرق المؤتمر الى الرعاية الصحية والنفسية والاجتماعية لذوي الاحتياجات التربوية الخاصة والتأهيل والإرشاد والتوجيه الاجتماعي والأسرى والخدمات المساندة للمعاقين وأسرهم.

الفجر

عن نوف سعد