الغذاء واضطراب طيف التوحد

الغذاء واضطراب طيف التوحد

متابعة/ سنابل الأمل

اضطراب طيف التوحد هو أحد أبرز ألاضطرابات النمائية وهي يأتي بأشكال وأعراض عديدة ومختلفة، ومن أنواع التوحد:

اضطراب طيف التوحد (بالانجليزية: Autistic Spectrum Disorder) هو عبارة عن اضطراب عصبي معقد حيث يكون الطفل معزولاً عن المجتمع مع صعوبة التواصل الاجتماعي مع أفراد المجتمع الآخرين ويكون أيضاً مقيداً في تعاملهِ وذو حركات متكررة وذات تصرفات نمطية مكررة ايضاً.

ومرض التوحد يختلف من حيث النوع ومن حيث الشدة، وهو يصيب المجتمعات المختلفة بغض النظر عن الناحية العرقية أوالقومية أو مختلف المجتمعات الاقتصادية على حد سواء، والتوحد يصيب الاطفال بنسبة واحد من كل ٨٨ طفل من عمر ٢-٨ سنوات، والذكور اكثر إصابة من الإناث بنسبة واحد الى اربعة مرات.

علامات التوحدمن أهم علامات التوحد في بداية الطفولة هي عدم استجابة الطفل للأشخاص المحيطين به ويكون فاقداً للتركيز في أي مادة أو موضوع لمدة طويلة. والطفل ينمو طبيعياً بعد الولادة ويبدأ بعد السنتين من عمره ظهور علامات التوحد لديه.اطفال التوحد لا يستجيبون الى نداء آبائهم عندما يدعونهم بأسمائهم لمرات عديدة، وكذلك يفقد الطفل قابلية التركيز بالنظر إلى الإشخاص ولا يستطيع التواصل مع مشاعر وتفكير الآخرين كالاستجابة للاصوات أو تعبيرات الوجه فلذلك هو يفتقر للتعاطف مع الآخرين.طفل التوحد له حركات مكررة مثل قضم الشفة والأصابع أو ضرب الرأس وحركات تأرجح وحركات دائرية أو حركات تدوير لليدين والقدمين.أطفال التوحد يتأخر نطقهم مقارنةً بالأطفال الطبيعيين، ويتكلمون عن أنفسهم بصيغة الغائب، ولا يقول “أنا” أريد هذا الشئ.لا يستطيعون اللعب مع الاطفال الآخرين وبعضهم يتكلم بطريقة أصوات الغناء اي كأنهم يغنون الكلمات وليس بطريقة النطق العادية.أطفال التوحد يعانون من انخفاض في نسبة الذكاء مع ضعف في التعلم والتركيز.20-30 % من أطفال التوحد يصيبهم مرض الصرع عند وصولهم سن البلوغ.
تشخيص التوحد

التوحد يختلف في شدته وفي اعراضه وعادةً لا يُلاحظ من قبل الابوين لانه يكون بنسبة بسيطة لا تُلاحظ من قبل الآخرين.

العلامات الاوليه لتشخيص التوحد

الطفل في بداية سنه لا يستطيع ان يثرثر أو يشير باستخدام عينيهبعد 16 شهراً لا يستطيع أن ينطق كلمة واحدة أو لا يستطيع ان ينطق جملة واحدة بعد السنتينلا يستجيب لنداء اسمهفقدان كامل للكلام والتواصل الاجتماعيضعف في التواصل عن طريق التركيز بالنظرإفراط في ترتيب الألعاب او الأشياءلا يبتسم أو يستجيب لتصرفات الآخرين

العلامات المتأخرة لتشخيص التوحد

غياب القابلية لصنع صداقة مع أقرانه من الأطفاللا يبتكراً حوار أو يستمر بالحوار مع أقرانهعدم التواصل بالألعاب أو طرح الأفكار لألعاب جديدة مع أقرانهله تصرفات نمطية مكررة أو استعمال لغة غير مفهومةاهتماماتهِ محدودة بالأشياء من حيث التواصل أو التركيزملتصق بطقوس أو تصرفات روتينية خاصة به لا يغيرها

مسببات مرض التوحد

ليس هنالك سبب واضح لمرض التوحد وأغلب العلماء يعزون السبب إلى خلل جيني في التكوين إو سبب بيئي لحدوثه، ومن خلال دراسة المصابين بالتوحد وجدت تغيرات غير طبيعية في بعض مناطق الدماغ، وأشارت بعض الدراسات أن أطفال التوحد لديهم نسبه غير طبيعيه من السيروتونين (بالإنجليزية: Serotonin) أو في المستقبلات العصبية في الدماغ.

العلاج

الكثير من مرضى التوحد يظهرون تسحناً ملحوظاً في علامات التوحد وزوالها عند التقدم بالعمر، والأطفال الذين يتطور النطق لديهم في السنوات الاولى من أعمارهم لا يصابون بمرض الصرع عند البلوغ، ويحتاج أطفال التوحد لتكثيف تعليمهم للنطق والتصرفات الاجتماعية من قبل المختصين، ويصف بعض الاطباء أدوية لاطفال التوحد عند ظهور أعراض الاكتئاب او القلق النفسي او بعض التصرفات العصبية، أو أدويه الصرع للذين يصابون بمرض الصرع.

الغذاء

ورد في بحوث عديدة أن هنالك علاقه كبيره بين انواع الغذاء المتناول لاطفال التوحد ونسبة شفاء أو تحسن المرض:

الغذاء يجب أن يكون خالياً من مادة الجلوتين (بالانجليزية: Gluten) وهي موجودة في حبوب القمح والشعير والشيلم والدخنالغذاء يجب أن يكون خالياً من مادة الكازين (بالإنجليزية: Casein) وهي موجودة في الحليب ومشتقاته85-69 %من أطفال التوحد الذين يتبعون نظاماً غذائياً خاصاً أظهروا علامات تحسن بصورة مذهلةيستطيع الطفل تناول الأرزإطعام الطفل نشا البطاطا او طحين البطاطاإطعام الطفل طحين حبوب المكسرات كالبندق واللوزيمكن اعطاؤه مسحوق الفاصوليا

جدول غذائي لاطفال التوحد

الإفطار

بيضنقانقتوست خالي من الجلوتينرقائق الحبوب خالية من الجلوتين أو رقائق الأرزعسل

الغذاء والعشاء

لحوم البقر او الغنمبرغر مصنوع من لحم البقر أو من الدجاجسمكخضراوات مسلوقة أو مطبوخة بدهن جوز الهندجزرفاكهة طازجةمعكرونة مصنوعة من الأرز أو من حبوب خالية من الجلوتين

نصائح عامة

لا تطعم الطفل الاغذية المعلبة او المجمدةلا تطعم الطفل أي أغذية معالجة بواسطة المضادات الحيوية او الهرموناتلا تطعم الطفل أي غذاء مضاف له أصباغ أو مواد حافظةقلل أو امنع تناول الطفل لمادة السكر أو الاغذية التي تحتوي على السكر في تكوينها مثل الشيكولاتة والحلويات والبقلاوة وغيرها.

صحيفة البدع

عن نوف سعد

اضف رد