“صحة” تعالج مرضى الصرع باستخدام أحدث التقنيات وأجهزة التصوير الدماغي المتطورة

“صحة” تعالج مرضى الصرع باستخدام أحدث التقنيات وأجهزة التصوير الدماغي المتطورة

متابعة / سنابل الأمل

قدمت شركة أبوظبي للخدمات الصحية “صحة” الرعاية الطبية المتميزة لنحو 11.770 شخصاً في عيادات الأمراض العصبية في منشآتها، وذلك خلال الفترة من عام 2017 وحتى نهاية شهر مايو 2019، منها 4966 مريضاً خلال عام 2017 و4783 خلال عام 2018 و 2021 مريضاً خلال الأشهر الخمسة الأولى من عام الجاري 2019.

وتوزعت هذه الحالات على مدينة الشيخ خليفة الطبية، ومستشفيات المفرق والرحبة في أبوظبي، وتوام في مدينة العين، التابعة لشركة “صحة”، حيث وفر ت مدينة الشيخ خليفة الطبية العلاج لعدد 2466 مريضاً، منهم 1156 مريضاً خلال العام 2017، و906 مريضاً خلال العام 2018، و404 مرضى خلال الأشهر الخمسة الأولى من العام الجاري 2019، ووفرت مستشفى المفرق العلاج لعدد 6713 مريضاً، منهم 2861 خلال العام 2017، و2668 مريضاً خلال العام 2018، و1184 خلال الأشهر الخمسة الأولى من العام الجاري 2019، في حين وفر مستشفى الرحبة العلاج لعدد 417 مريضاً منهم 184 خلال عام 2017 و 227 خلال العام 2018، و6 مرضى خلال الأشهر الخمسة الأولى من العام الجاري 2019، أما مستشفى توام فقدم العلاج لعدد 2174 مريضاً منهم 765 خلال عام 2017 و 982 مريضاً خلال العام 2018، و427 خلال الأشهر الخمسة الأولى من العام الجاري 2019.وقد بدأت عيادة الأمراض العصبية ـ تخصص الصرع، في مستشفى توام التابع لشركة أبوظبي للخدمات الصحية “صحة” تقديم خدماتها للمراجعين منذ شهر مارس من العام الجاري 2019 بهدف توفير العلاج اللازم للمرضى الذين يعانون من النوبات التشنجية الأولى، والصرع المقاوم للعقاقير، والصرع المستعصي لتوفير التخطيط الجراحي ، وتعديل التحفيز العصبي المهبلي VNS، على أيدي الدكتور عبد الله الكويتي، والدكتورة نهى سليمان أخصائيي الصرع، الفيزيولوجي العصبي في مستشفى توام.وأكد الدكتور عبد الله الكويتي، أخصائي الصرع ، وأخصائي الفيزيولوجي العصبي في مستشفى توام، أن عيادة الأمراض العصبية في توام مجهزة بأحدث التقنيات المتطورة مثل: أجهزة تصوير الدماغ بجهاز الرنين المغناطيسي ? تسلا  3D عالي الدقة، وتصوير نوبة الصرع عن طريق التصوير النووي Ictal and interictal SPECT، ونظام EEG الخاص بالتسجيل لفترات طويلة، والمؤلف من  32 قناة في وحدة مراقبة الصرع والتي تعمل من يوم الأحد إلى يوم الخميس من كل أسبوع، ويتوفر في العيادة فنيين مدّربين على نظام 10-20 النظام العالمي لتخطيط الدماغ EEG ذو ?? قناة.وقال إن عيادة الأمراض العصبية في مستشفى توام تتعاون كذلك مع مستشفى العين لتقييم وظائف الدماغ العصبي في قسم neuropsychology، كما تتعاون مع مركز كليفلاند كلينك في مدينة العين، لتصوير الدماغ بجهاز FDG-PET، كما أن هناك خطط للتعاون المستقبلي مع جامعة الإمارات العربية المتحدة، وجامعة نيويورك أبوظبي للتصوير بالرنين المغناطيسي الوظيفي و MEG للكشف عن أماكن شحنات الصرع وتوفير خرائط أماكن النطق في دماغ مريض الصرع.

ويقدم فريق طب الأعصاب للأطفال في مستشفى المفرق رعاية طبية عالية الجودة للمرضى الذين يعانون من نوبات الصرع المستعصية (النوبات التي يصعب السيطرة عليها)، إذ يتم إجراء الاختبارات التشخيصية المتقدمة التي تشمل فحص جينات الصرع، وتسلسل الجينوم الكامل للتأكيد من حالة المريض الذي ليس لديه تشخيص سابق.

وقد تمكن فريق طب الأعصاب للأطفال في مسشتفى المفرق من تشخيص وعلاج العديد من الحالات لمرضى كانوا يعانون من الصرع لعدة سنوات، ولم يتعرفوا على سبب إصابتهم بالمرض، إذ أن وجود سبب محدد، وتشخيص الحالة، يمكن الفريق الطبي من تقديم العلاج المناسب للمرضى، ووصف الأدوية المناسبة لحالة كل منهم، والتي شملت العلاجات الدقيقة، والأدوية المصممة خصيصًا لحالة المري، مثل دواء ايفيروليموس Everolimus ، ودوار ميمانيشنMemantine ، إلى جانب اتباع نظام غذائي، والعلاج بالفيتامينات، بالإضافة لتقديم العلاج بالتحفيز العصبي ، أي زراعة محفز العصب Vagal.، وذلك لبعض الحالات التي لا تتجاوب مع الأدوية.ووفر قسم طب الأعصاب للأطفال في مستشفى المفرق العلاج لعدد 15.135 مريضاً خلال الفترة من عام 2017 وحتى نهاية شهر مايو 2019، منهم 5922 مريضاً خلال عام 2017، و6548 مريضاً خلال العام 2018، و2665 مريضاً خلال الأشهر الخمسة الأولى من العام الجاري 2019.يذكر أن المعنى العلمي للصرع هو فرط التكامل العصبي وفرط في الشحنات العصبية، والناجمة عن مجموعة واسعة من المسببات بما في ذلك الجينات الوراثية والسكتة الدماغية، والتهابات الدماغ، والأورام ….. الخ، ويتم علاج مرضى الصرعا عادة عن طريق الأدوية المضادة للنوبات التي تأخذ عن طريق الفم، ويتم عادة التحكم بنسبة 50? من الصرع  مع أول دواء يستخدم، فيما يتم التحكم بنسبة 15 ? مع الدواء الثاني المستخدم، في حين أن 30% من المرضى لديهم مقاومة للأدوية، ويحتاجون لأدوية مختلفه مضادة للنوبات المختلفة.

الوطن الإماراتية

عن نوف سعد

اضف رد