شاهد وتعرف على النائبان المصابان بشلل تام بالمجلس الياباني

سنابل الأمل / وكالات

شغل اثنان من السياسيين مقعديهما في البرلمان الياباني كأول مُشرعَين من ذوي الهمم.ويعاني كل من “ياسوهيكو فوناجو” و”إيكو كيمورا” من الشلل التام ويعتمدان على مقدمي الرعاية لتلبية احتياجاتهم البدنية.

وقد اعتبر انتخابهم الشهر الماضي بمثابة خطوة كبيرة للتمثيل ذوي الاحتياجات الخاصة في المجتمع الياباني.

وقد أجرت مجلس الشيوخ الياباني (البرلمان) تسهيلات عدة لتوفير البيئة الخاصة بالمجلس لاستقبال المشرعين الجدد اللذين يعتمدان على الكراسي المتحركة الآلية.

وقد تم تثبيت ممر خاص مؤقت للسماح لهما بدخول المبنى عبر مدخله الرئيسي، لكنّهما اضطرا للدخول عبر باب خلفي لاستخدام المصعد وصولًا إلى قاعة المجلس.

ياسوهيكو فوناجو

ويعاني “ياسوهيكو فوناجو” من مرض التصلب الجانبي الضموري (ALS)، المعروف أيضًا باسم مرض (لو جيرج)، ويتواصل باستخدام نظام الكمبيوتر أو من خلال مقدمي الرعاية له.

وتم تشخيص إصابة “فوناجو” بالمرض منذ مرحلة الطفولة وهو اليوم يبلغ من العمر 61 عامًا.

وقال “فوناجو” بعد انتخابه في يوليو الماضي: “أنا متأثر جدًا بهذا الإنجاز، قد أبدو ضعيفًا، لكن لدي شجاعة أكثر من الآخرين لأن الأمر كان مسألة حياة أو موت بالنسبة لي”.

إيكو كيمورا

تعاني “إيكو كيمورا” من الشلل الدماغي وهي عاجزة عن تحريك جسدها من منطقة الرقبة وحتى أسفل قدميها باستثناء يدها اليمنى.

بدأت تعاني “كيمورا” من المرض منذ أن كانت في الثامنة من عمرها لكن وضعها الصحي تحسن بفضل دمجها بشكل أفضل في المجتمع.

لأي حزب ترشحوا؟

أدرج كلاهما على قائمة حزب المعارضة اليسارية “ريوا شينسينغومي”، الذي يطالب بعدم عزل أي شخص عنالمجتمع مهما كان ظرفه أو وضعه.

عن أنوار العبدلي