النجمة الإيطالية صوفيا..تعود إلى السينما على كرسي متحرك

سنابل الأمل / وكالات

ظهرت النجمة الإيطالية صوفيا لورين بشكل صادم في موقع تصوير فيلمها الجديد The Life Before Us دعمًا منها لمشروع يديره ابنها إدواردو بونتي البالغ من العمر 46 عامًا وذلك بعد اختفاء عن الأنظار دام لمدة 10 سنوات.

وفي لقطات خلف الكواليس في مدينة “باري” الإيطالية، ظهرت “صوفيا” بصورة صادمة لمعجبيها، حيث ظهرت مقعدة واليأس واضح على وجهها، فضلًا عن شيب شعرها الواضح، بينما كان يدفعها أحد الممثلين الصغار.

بعيدًا عن مظهرها غير المتوقع حافظت لورين على أسلوبها الجذاب في اختيار الأزياء وذلك من بالاعتماد على قميص أبيض وشال باللون الأحمر وتنورة ملونة تناسب فصل الصيف.

عنوان الفيلم بالإيطالية هو La Vita Davanti أو الحياة قبلنا كما تتم ترجمته إلى العربية وهو فيلم مستوحى من رواية تحمل نفس الاسم، وتشارك النجمة الإيطالية بدور سيدة مقعدة تقضي وقتها في العناية بأطفال المومسات.

الجدير بالذكر أن آخر ظهور لصوفيا لورين على الشاشة كان من خلال فيلم My House Is Full of Mirrors الذي تم تصويره عام 2009 وعُرض في العام التالي.اشتهرت صوفيا لورين بالعديد من الأفلام حتى أطلقوا عليها لقب مارلين مونرو الإيطالية وأجمل امرأة في العالم.

عن أنوار العبدلي