أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / أكثر من 20 مليار ريال القوى الشرائية لذوي الاحتياجات الخاصة

أكثر من 20 مليار ريال القوى الشرائية لذوي الاحتياجات الخاصة

 

سنابل الأمل / متابعات

في احتفال شامل ضم نخبة من أصدقاء ذوي الإعاقة، في مقدمتهم عدد من  الشيوخ وأصحاب السماحة ونجوم الرياضة والإعلام والمجتمع، تم تدشين مشاريع متعددة تخدم ذوي الإعاقة بكافة فئاتهم وذلك في فندق الفورسيزون ببرج المملكة مساء الأحد الموافق 11/12/2016م ،وشملت المشاريع التي تم تدشينها، مشروع ذوي الإعاقة السمعية، مشروع ذوي الإعاقة البصرية، مشروع ذوي الإعاقة الحركية، مشروع ذوي مرضى التوحد، مشروع ذوي متلازمة داون.

وكشف الأستاذ سلمان الدعجاني المدير التنفيذي لبرنامج صديق  أن القوى الشرائية لذوي الإعاقة  وأسرهم أكثر من 20 مليار ريال شهريا.. جاء ذلك  خلال كلمته التي قدم فيها نبذة تعريفية عن برنامج صديق  والمزايا الاقتصادية والاجتماعية التي يقدمها البرنامج للشركات الصديقة.

وقال الدعجاني قررنا أن تكون المملكة صديقة لذوي الإعاقة واليوم  انطلقت مشاريعنا التي  نأمل أن تصنع  من المعاقين قادة ليندمجوا في المجتمع، ونشكر كل الشركات الداعمة للمشاريع ، فنحن لا نقدم خدمة بل نغير فكرة، عبر برنامج صديق  التسويقي والاقتصادي وهو الأول من نوعه في العالم الذي يدعم ذوي الإعاقة وأسرهم ،ونأمل أن يستفيد منه نحو 7 ملايين شخص،موضحا الشركات الصديقة للبرنامج تستطيع أن تستفيد منه عبر تقديمها خصومات لذوي الإعاقة وأسرهم، مشيرا إلى أن البرنامج بدأ تدشينه بالرياض، وسيتم إطلاقه بخمسة نقاط بالمملكة وعدد من دول  الخليج.  وأوضح أن تطبيق البرنامج سهل جدا ويمكن تنزيله من موقع جوجل.

من جانبها، أشادت سمو الأميرة سميرة الفيصل رئيسة جمعية الفصام وأطفال التوحد في كلمتها ببرنامج صديق الذي يقدم دعما معنويا واقتصاديا لذوي الإعاقة، وقالت نتمنى أن نكون شركاء في  مثل هذه الأعمال الرائعة، ودعت رجال الأعمال والخيرين بإنشاء أوقاف تدعم ذوي الإعاقة وقالت نحن  في المملكة نفتقر لبرامج تأهيل ذوي الإعاقة، ونتمنى أن تدعم الأوقاف مشاريع ذوي الإعاقة المستدامة، كما نتمنى أن يكون سلمان الدعجاني ممثلا للمعاقين في مجلس الشورى فهو يستحق ذلك.

كما ألقى الأستاذ سعد القحطاني مدير العلاقات العامة في المديرية العامة للشؤون الصحية بالرياض،كلمة أكد فيها أن وزارة الصحة تتشرف أن تكون صديقة للمعاقين،مشيدا بالمشاركة الفاعلة، وشدد على وقوف الوزارة مع أي جهة تدعم مشاريع ذوي الإعاقة.

من جهته، قدم الشيخ د.على المالكي كلمة تطرق فيها لقدرات ذوي الإعاقة على مر التاريخ، مشيرا لقصة الأعمى الذي حدثنا عنه الله تعالى في صورة عبسى، عندما جاء إلى رسولنا الكريم  محمد صلى الله عليه وسلم ليتعلم أصول الدين.

وأدهش عدد من المعاقين بمختلف فئاتهم الحضور بتغلبهم على إعاقاتهم ونيلهم لأرفع الدرجات العلمية ،حيث قام بعضهم بتدشين عدد من المشاريع الكبرى التي تخدم ذوي الإعاقة بمختلف فئاتهم، كما شهد المشاركون تسجيلات تعريفية حول المشاريع التي تم تدشينها والجهات التي شاركت في إطلاقها.

يذكر أن الحفل جاء تنظيمه من قبل المركز التشيكي للعلاج الطبيعي والتأهيلي، برنامج صديق،وكالة رؤية سلمان الدعجاني للدعاية والإعلان وذلك بشراكة مع وزارة الصحة ممثلة في الشؤون الصحية بمنطقة الرياض

 

 

مصدر الخبر  اخبار الرياض

عن أنوار العبدلي