الأميرة نوف بنت عبدالرحمن تروي قصة أبكتها لمصابة بمتلازمة داون ظلمها والدها 

متابعات / سنابل الأمل

روت الأميرة نوف بنت عبدالرحمن بن فرحان آل سعود، رئيسة مركز فريق التأهيل الدولي لذوي الإعاقة، قصة مؤثرة لفتاة مصابة بمتلازمة داون تعرضت لظلم من أبيها، أثرت فيها وجعلتها تبكي بشدة.

وقالت الأميرة نوف في لقاء لبرنامج “سيدتي” على قناة “روتانا خليجية”، إن شخصاً طلب منها ذات يوم أن تزور بنات مصابات بمتلازمة داون، وبعد زيارتها لهن أحبتهن وصارت تجلس معهن يومياً وتتحدث إليهن.

وأضافت أنها سألت واحدة منهن عن أمنيتها فأجابتها بأنها تريد تعلّم القراءة والكتابة؛ لأنها سئمت من الرجال، مبينة أن حديثها استوقفها وجعلها تسأل عن قصتها، فعرفت أن عمرها 15 عاماً وزوّجها والدها 3 مرات دون أي اعتبار لإعاقتها أو طفولتها.

وأوضحت أن قصة هذه الفتاة أثرت فيها بشدة وجعلتها تبكي طوال اليوم، ودفعتها للتفكير في طريقة تخدم بها هذه الفئة، وبعد استشارة أحد الأشخاص جاءتها فكرة إنشاء المركز.

قصة طفلة أبكت الأميرة نوف.. مُصابة بمتلازمة داون وزوّجها والدها ثلاث مرات قبل أن تكمل 15 عاماً

هنا

اخبار 24

عن نوف سعد