سلطان السيابي.. التحق بركب «روّاد التواصل» خدمة لأصحاب الهمم

متابعات / سنابل الأمل

تحدى الشاب الإماراتي سلطان السيابي إعاقته والتحق بركب رواد التواصل الاجتماعي، وبدأ فيه بتقديم خدمات مجتمعية يبثها عبر شبكات التواصل لفئة أصحاب الهمم.

سلطان اختار أن يكون مؤثراً في النفوس ويستقطب الشباب ويدفع بالشائعات والسلبيات ليستبدلها بالإيجابيات ويؤكد على الوطنية والانتماء للوطن، ويشجع أصحاب الهمم ويبرز أعمالهم ويبيّن للمجتمع كم هم فاعلون.

يوضح سلطان في حديثة مع «البيان» أن المؤثرين تقع على عاتقهم مسؤوليات وأدوار رئيسية تتخطى الترويج لمنتج أو سلعة أو مناقشة فكرة، إذ إنهم مطالبون أكثر من أي شخص آخر بنشر التوعية وبذل جهد أكبر للحفاظ على مكتسبات الدولة وخدمة المجالات التي تعمل فيها بمبادرة منهم، ودون الحاجة إلى أن يكون هناك توجيه لذلك من خلال العمل مع الإعلام التقليدي الذي وفّر محتوى ومضموناً برزت فيه الحرفية الكبيرة والمصداقية.

إرادة

ويرى أن الإرادة والعزيمة والتحدي هي سمة من سمات الشاب الإماراتي، حيث تؤكد عليها القيادة الرشيدة بشكل دائم وتحث على الوصول للرقم واحد، لافتاً إلى أن التحاقه بالركب بدأ من خلال مشاركته في يوم المُعاق الرياضي المخصص لأصحاب الهمم فعمل مصوراً لهم، مستخدماً أحدث البرامج التصويرية وبثها عبر شبكات التواصل الاجتماعي، وكانت نقطة الانطلاق نحو المجال الإعلامي.

ويشير إلى أنه التحق بدراسة الإعلام في جامعة زايد بعدما انتهج هذا النهج ليكون من المؤثرين، حيث يزيد متابعوه على ٢٠ ألف متابع حالياً.

حافز

ويعكف سلطان على كتابة سيرته الذاتية في كتاب حتى يكون حافزاً لكثير من الشباب وليثبت لهم أن الإعاقة ليست في الجسد ولكنها تبقى في العقول إذا ما مارس الإنسان حياته وأدارها بشكل ناجح.. هكذا تكون الحياة بذل المزيد من الجهد والعرق حتى يحقق الإنسان التميز ويصبح صاحب بصمة في الحياة.

ويؤكد أن نجاحه في مجال الإعلام منحه دفعة قوية وأملاً في الحياة، فبعد أن توقف عند دراسة المرحلة الثانوية وصمم على مواصلة دراسته الجامعية حتى أثقل موهبته بالدراسة، في ظل وجود دعم من دولتنا وقيادتنا الرشيدة التي تقوم بتشجيع الشباب من أصحاب الهمم لأنهم جزء لا يتجزأ من المجتمع ولابد أن يكون لديهم دور في تنمية وتقدم الوطن.

ويذكر أن قمة رواد التواصل الاجتماعي التي نظمت فعالياتها بتوجيهات ورعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، أمس في مركز دبي التجاري العالمي، توفّر مساحات واسعة للمؤثرين يطرحون فيها المستجدات ويناقشون ويتبادلون العديد من المفاهيم والقيم المجتمعية على مستوى العالم، وتعد فرصة لتعارف المؤثرين على بعضهم.

مواد ذات علاقة375 طالباً وطالبة من أصحاب الهمم يتقدمون لامتحانات الـ 12 في الفصل الأول805 مواطنين من أصحاب الهمم عاملون في الدولةملتقى «أصحاب الهمم» برأس الخيمة يدعو لتسريع دمجهم في المجتمعإكسبو 2020 دبي يسعى لدعم فريقه بأصحاب الهممشرطة دبي تطلق تطبيقاً ذكياً لتعليم لغة الإشارة الإماراتيةالإمارات قطعت شوطاً مهماً وريادياً في تمكين أصحاب الهمم .

البيان

عن نوف سعد