5 أسباب واعراض تنذر بإصابتك بالعصب الدماغى الخامس

متابعات / سنابل الأمل

أكد الدكتور أحمد زاهر أستاذ جراحات المخ والأعصاب بجامعة المنصورة أن ألم العصب الدماغي الخامس هو ألم شديد يمتاز بنوبات تصيب منطقة الوجه وتستمر لعدة ثوان في كل مرة، وقد يكون نتيجة لعدة أنواع من المثيرات والمحفزات مثل تناول الطعام أو تنظيف الأسنان أو الهواء البارد.

وقال الدكتور أحمد زاهر إن النوبة تكون كضربة كهربائية في المنطقة المشار إليها، وقد تمر فترات زمنية طويلة دون حدوث نوبات ألم وقد تكون بالمقابل فترات تشهد الكثير من النوبات وفي غالبية الحالات يكون المسبب للألم هو ضغط مستمر من أحد الأوعية الدموية الدماغية على العصب الثلاثي المعروف بعصب الدماغ الخامس وهو المسؤول عن نقل الإحساس من الوجه إلى الدماغ.

وأشار إلى أنه في بعض الحالات يظهر ألم العصب الدماغي الخامس لدى المرضى المصابين بالتصلب المتعدد حيث يصيب المرض النوى العصبية في جذع الدماغ ذاته مع إمكانية أخرى لنشوء هذا الألم هي وجود ورم يضغط على العصب الثلاثي في منطقة خروجه من جذع الدماغ.

وأوضح الدكتور أحمد زاهر أنه يتم تشخيص ألم العصب الدماغي الخامس بعد استبعاد كل المسببات الأخرى التي من الممكن أن تسبب آلامًا شبيهة وفى حال الإصابة بألم العصب الدماغي الخامس التقليدي، لن تظهر نتائج مرضية مميزة في التصوير.

وأضاف أن نتائج الفحص العصبي الذي يخضع له هؤلاء المرضى تكون خالية من أية مشاكل في الحالات التي يكون فيها الألم ثانويا مصاحبا لظاهرة مرضية أخرى مثل الأورام السرطانية ومن الممكن أن تكون هناك نتائج إضافية واضحة خلال الفحص العصبي.

صدى البلد

عن نوف سعد