أخبار عاجلة
الرئيسية / فعاليات ومؤتمرات / للمكفوفين “تقدر تشوف بأيديك ” في المتحف المصري

للمكفوفين “تقدر تشوف بأيديك ” في المتحف المصري

سنابل الأمل / متابعات

لأن التاريخ ليس ملكا للمبصرين فقط، ولأن ذوي الاحتياجات الخاصة من حقهم أن يتعرفوا على حضارتهم، فقد قرر المتحف المصري المشاركة في اليوم العالمي لـ«العصا البيضاء» بإقامة احتفالية خاصة للمكفوفين تحت عنوان «تقدر تشوف بإيديك».

الاحتفالية تنطلق ، الثلاثاء 4 أكتوبر ، ويشهدها د. خالد العناني وزير الآثار ، الذي أكد أن إقامة مثل هذه الاحتفاليات تؤكد حرص الوزارة على إشراك ذوي الاحتياجات الخاصة في الحياة العامة باعتبارهم جزءا لا يتجزأ من المجتمع, كما تساهم في الوقت ذاته في زرع الثقة فى نفوسهم وتشجيعهم على ممارسة حياتهم بشكل طبيعي.

%d8%aa%d8%b4%d9%88%d9%81

من جانبها تقول الأثرية هالة حسن، وكيل المتحف المصري إن الاحتفالية ستتضمن جولة إرشادية للمكفوفين داخل قاعات المتحف، بالإضافة إلى إقامة ورشة عمل تضم المُبصرين, والمكفوفين على حد سواء يتم خلالها تبادل الأدوار والخبرات بينهم, حيث يمارس المبصر تجربة اللمس بيده فقط على نماذج أثرية موضوعة داخل فتارين جهزت بطريقة خاصة تسمح باللمس دون رؤيتها.. وتقول الأثرية تهانى نوح مسئولة ذوى الإحتياجات الخاصة والمكفوفين بوزارة الآثار إن الهدف من هذه التجربة هو معرفة ما إذا كان المُبصر لديه نفس كفاءة حاسة اللمس عند الكفيف أم لا.؟ وهل أدرك المُبصر كل ما قام بلمسه من معروضات أثرية؟ الأمر الذى يؤكد للكفيف أن الله سلب منه حاسة البصر, ولكن ميزه فى باقى حواسه.

وتشير الأثرية صباح عبد الرازق مدير عام المتحف المصرى إلى اهتمام المتحف باتاحة العديد من الفرص لمشاركة ذوى الاحتياجات الخاصة فى انشطته المتنوعة, وتأتى المشاركة فى اليوم العالمى للعصا البيضا تأكيدا لهذا الحرص, حيث يمثل هذا اليوم الذى يحتفل به العالم فى أكتوبر من كل عام رمزاً لقدرة الكفيف على العمل والانتاج ومشاركة المجتمع فى جميع خطط التنمية حيث تعتبر « العصا البيضاء» تعبيرا عن استقلال المكفوف وحريته, فى التنقل والتحرك اعتماداً على الذات, وهى تغنى المكفوف, وضعاف البصر, عن ضرورة اللمس المباشر للأشياء مما يوفر لهم الحماية وتفادى الأضرار والمخاطر.

عن أنوار العبدلي