بالذكاء الاصطناعي، كفيف يعلم طفله المبصر

متابعة / سنابل الأمل

أعلنت مايكروسوفت مطلع هذا الشهر تخصيص 25 مليون دولار لتطوير برنامج الذكاء الاصطناعي لديها لأصحاب الاحتياجات الخاصة، عقب النجاح الذي حققه برنامج الذكاء الاصطناعي البصري الذي يتيح للمكفوفين وضعاف البصر التعرف على ما يدور حولهم.

وييعرض فيديو من مايكروسوفت كيف يتمكن رجل كفيف من تعليم طفله المبصر ومساعدته في واجباته المنزلية، ويقدم برنامج -سيينغ إي آي- Seeing AI- وصفا صوتيا لما يراه المبصرون من خلال تحليل ما تلتقطه الكاميرا، بل حتى ترجمته إلى اللغة المطلوبة في حال كان بلغة أجنبية.

ويتمتع البرنامج بقدرات تتزايد دوريا مثل كل من التعرف على الألوان والتعرف على العملات والقطع النقدية والتعرف على خط اليد والضوء الخاص بالتبليغ عن حالة الأجهزة المنزلية والإلكترونية (تبليغ بقرب نفاذ بطارية جهاز وما إلى ذلك).

ووصل عدد عمليات تنزيل التطبيق لأجهزة أبل مثل أي فون لقرابة 100 ألف وتولى إنجاز 3 ملايين من المهام.

وتقول الشركة إنه لا يحصل سوى شخص واحد 1 من بين كل 10 أشخاص مكفوفين أو ضعاف البصر أو من لديهم احتياجات خاصة على وسيلة تقنية مساعدة، وبالتالي تهدف الشركة لتحقيق فائدة أوسع لهذه الفئة.

وستخصص الأموال التي أعلنت عنها الشركة لتمويل مبرمجين وجامعات ومخترعين وغيرهم لتطوير حلول مفيدة في هذه الحلول التقنية.

يذكر أن مايكروسوفت أصبحت تكرس الكثير من جهودها نحو أصحاب الاحتياجات الخاصة حيث كشف الرئيس التنفيذي ساتيا ناديلا ان ابنه زين، مصاب بالشلل الدماغي ، مما جعله يكرس اهتمامه ويتفهم مسؤولية الشركات إزاء كل فئات المستخدمين وشمولها لهم .

 

عن نوف سعد