أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / الدورة الإقليمية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للأولمبياد الخاصخلال الفترة من 21 إلى 26 ديسمبر

الدورة الإقليمية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للأولمبياد الخاصخلال الفترة من 21 إلى 26 ديسمبر

الدورة الإقليمية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للأولمبياد الخاص والتي تستضيفها سلطنة عمان للعبتي التنس الأرضي والبولينج خلال الفترة من 21 إلى 26 ديسمبر الجاري بمشاركة 153 لاعبا ومشرفا وإداريا يمثلون 13 دولة عربية –

كشفت اللجنة المنظمة للدورة الإقليمية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للأولمبياد الخاص والتي تستضيفها السلطنة خلال الفترة من 21 إلى 26 ديسمبر الجاري في لعبتي التنس الأرضي والبولينج, وذلك في المؤتمر الصحفي الذي أقيم ظهر أمس بفندق سيتي سيزنز بحضور صاحب السمو السيد فيصل بن تركي آل سعيد نائب رئيس لجنة الاولمبياد الخاص العماني رئيس اللجنة المنظمة للدورة وبحضور صالح الأغبري منسق عام الدورة ومدير البرنامج الوطني بلجنة الأولمبياد الخاص العماني والدكتورة بدرية الهدابية من جامعة السلطان قابوس بكلية التربية وسلمان البلوشي المدير التنفيذي للاتحاد العماني للتنس, وبحضور وسائل الاعلام المحلية المقروءة والمسموعة والمرئية. حيث قدم رئيس اللجنة المنظمة في بداية حديثه الشكر إلى الشركات الداعمة لبرنامج الأولمبياد الخاص العماني وهي وزارة التنمية الاجتماعية وجامعة السلطان قابوس متمثلة في كلية التربية ووزارة الصحة والاتحاد العماني للتنس واللجنة العمانية للبولينج والمراسم السلطانية ووزارة الشؤون الرياضية وشرطة عمان السلطانية ومجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر والشركة العمانية للاتصالات عمانتل وصيدلية مسقط وشركة الواحة للمياه المعدنية وشركة زينة.

مفاهيم كثيرة

ثم تطرق صاحب السمو السيد فيصل بن تركي آل سعيد نائب رئيس لجنة الاولمبياد الخاص العماني رئيس اللجنة المنظمة للدورة حول اللغط في مفهوم الأولمبياد الخاص هو أنه برنامج رياضي فقط, ولكن في الواقع أن برنامج الأولمبياد الخاص يحوي الكثير من المفاهيم والبعد الرياضي هو الأكثر شيوعا من ناحية التمكين سواء التمكين النفسي أو الجسدي وغيره ولكن يرافق مثل هذه البطولات برامج أخرى متنوعة. واضاف: بلا شك أن الجميع يعرف أن شعار الأولمبياد الخاص هو (دعني أحاول .. وإن لم أستطع .. دعني أكن شجاعاً في المحاولة) وبهذا الشعار بدأ الأولمبياد الخاص التزامه نحو تمكين الأفراد من ذوي الإعاقة الذهنية لإثبات وجودهم وقدرتهم في ابراز مواهبهم الرياضية وارتياد الملاعب وممارسة شتى أنواع الالعاب المختلفة مهما كانت الإعاقة وحجمها وقوتها فكانت لهم الانجازات وإعلاء كلمتهم وشأنهم في المجتمع, ولم يقتصر الأولمبياد الخاص على النطاق الرياضي فقط بل يتبنى العديد من البرامج من بينها برامج إعداد القادة من اللاعبين الذي يهدف إلى ايجاد بيئة يتمكن من خلالها اللاعبون من الشعور بفرص المشاركة مع الأولمبياد الخاص خارج المجالات الرياضية, وايضا البرنامج الصحي للاعبين والذي يهدف إلى رفع معدلات اللياقة البدنية والوعي الصحي ويساهم في جعل اللاعب يشعر بالاهتمام الصحي ليقدم كل ما لديه في مجالات التدريب والتنافس الرياضي, وهناك أيضا مبادرة قيادة ودعم الأسر وهذا البرنامج يوفر للأسر والعائلات إمكانية مزاولة النشاط الرياضي وفرص الاندماج والاختلاط بالمجتمع، بل يساهم في بث روح المنافسة والشعور بالفخر لدى اللاعب من ذوي الإعاقة الذهنية عندما يشاهد الاهتمام والتشجيع من عائلته وأسرته.

منافسات البطولة

وقال نائب رئيس لجنة الاولمبياد الخاص العماني رئيس اللجنة المنظمة للدورة في الحقيقة لم يكن ترشيح السلطنة من خلال الأولمبياد الخاص العماني على استضافة دورتي التنس الأرضي والبولينج على مستوى منطقة الشرق الأوسط نابعا من حب المشاركة في استضافة هذا الحدث الرياضي، وإنما جاء بعد النجاح الكبير الذي سجلته السلطنة خلال استضافتها لدورة الريشة الطائرة لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا خلال الفترة من 1-4 أكتوبر من العام الماضي وشاركت فيها كل من الإمارات والعراق وسوريا ولبنان وليبيا إلى جانب السلطنة حيث مثل تلك الدول أكثر من 60 فرداً من لاعبين وإداريين وأجهزة فنية ، وكذلك الحال عندما حل المجلس الاستشاري للأولمبياد الخاص لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في ضيافة الأولمبياد الخاص العماني واستشعر حينها أعضاء المجلس الاستشاري بأن السلطنة تمتاز بالبيئة الملائمة في كافة الامكانيات الرياضية لإقامة مختلف البطولات لتكون أحد أهم المحطات الرياضية في الأولمبياد الخاص في ضيافة مسقط العامرة.
وأضاف: تقام منافسات التنس الأرضي التي ستقام خلال الفترة من 21 – 26 من شهر ديسمبر الجاري بملاعب التنس الأرضي بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر بمشاركة عدد من الدول وهي الامارات العربية المتحدة ودولة قطر وجمهورية مصر العربية وجمهورية العراق وجمهورية سوريا وجمهورية لبنان والمملكة الأردنية ودولة ليبيا، بالإضافة إلى السلطنة, وهي الدول نفسها التي ستشارك في منافسات البولينج التي ستقام على صالة البولينج بمجمع فن زون بالقرم. وقال سموه أيضا: لم يكن الأولمبياد الخاص العماني يعمل بمنأى عن الآخرين بل كانت لوقفة الاتحاد العماني للتنس وكذلك الحال بالنسبة للجنة العمانية للبولينج ومجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر لهم الدور الأكبر والبارز في دعم هذه الاستضافة التي نتمنى أن تكمل المسيرة والمشوار فيها كما تعودنا دائماً وسائل الإعلام المختلفة وأن تحقق السلطنة كعادتها النجاح الكبير في هذا الحدث الرياضي الذي يخدم فئة المعوقين ذهنياً.

برنامج البطولة

كما قال نائب رئيس لجنة الاولمبياد الخاص العماني رئيس اللجنة المنظمة للدورة: برنامج البطولة سيبدأ من يوم 21 من الشهر الجاري بوصول المشاركين من مختلف الدول وفي اليوم نفسه سيكون هناك اجتماع رؤساء الوفود المشاركة في الساعة 8 مساء, كما سيكون هناك الاجتماع الفني للمشاركين في الساعة 8:30 بفندق سيتي سينزنز, وفي يوم الأحد الموافق 22 من الشهر الجاري سيكون هناك تصنيف اللاعبين المشاركين في مسابقة التنس الأرضي وكذلك البولينج في الساعة التاسعة صباحا, وفي الساعة السادسة من اليوم نفسه سيكون هناك الافتتاح الرسمي للبطولة تحت رعاية صاحب السمو السيد محمد بن سالم آل سعيد, وفي يوم الأثنين 23 من الشهر الجاري ستنطلق المنافسات في لعبتي التنس الأرضي والبولينج على ملعب مجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر وايضا بصالة فن زون بالقرم, وفي يوم الثلاثاء 24 من الشهر الجاري تتواصل المنافسات في الفترة الصباحية من الساعة التاسعة صباحا وحتى الواحدة ظهرا, وفي الفترة المسائية سيكون هناك برنامج سياحي للمشاركين في الدورة بمحافظة مسقط, وفي اليوم الأخيرة من الدورة وهو يوم 25 من الشهر الجاري سوف تتواصل المنافسات من التاسعة صباحا وحتى السادسة مساء, يعقبه حفل العشاء بفندق كروان بلازا وذلك تحت رعاية سعادة الدكتور يحيى بن بدر المعولي وكيل وزارة التنمية الاجتماعية رئيس لجنة الأولمبياد الخاص العماني.

إعداد القادة

كما أكد نائب رئيس لجنة الاولمبياد الخاص العماني رئيس اللجنة المنظمة للدورة أن البطولة لا تقتصر على الجانب الرياضي فقط بل هناك برامج مصاحبة سوف تشهدها البطولة منها برنامج اعداد القادة من اللاعبين والذي تشارك فيه كل من البحرين ومصر وليبيا وتونس والسعودية وسوريا وقطر بمشاركة فردين من كل دولة فيما يكون النصيب الأوفر للأولمبياد الخاص العماني بمشاركة 14 فرداً، وتقام فعاليات برنامج اعداد القادة بفندق سيتي سيزن خلال الفترة من 22 إلى 23 من شهر ديسمبر الجاري أي على مدى يومين, كما يتخلل البطولة عدد من البرامج المصاحبة الأخرى منها دورة الحكام في كلا اللعبتين والتي تسبق البطولة بيومين وكذلك الحال للبرنامج الصحي الذي سيتزامن مع انطلاقة الفعاليات والمنافسات الرياضية ويكون بمواقع المنافسات سواء بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر أو بصالة البولينج بمجمع فن زون بالقرم.

مشوار طويل

بعد ذلك تحدث صالح الأغبري منسق عام الدورة ومدير البرنامج الوطني بلجنة الأولمبياد الخاص العماني حيث قال: لم يكن الأولمبياد الخاص العماني وليد اللحظة بل قطع شوطاً من الحضور والتألق على المستوى المحلي والخارجي ، وقد تأسس الأولمبياد الخاص العماني في عام 1995 ، ومنذ ذلك الحين وهو يباشر دوره تحت إشراف وزارة التنمية الاجتماعية, ويضم الأولمبياد الخاص العماني ما يقارب 3286 مشاركاً ، إلى جانب وجود 60 مدرباً و200 متطوع و200 فرد, وقد شارك الأولمبياد الخاص العماني في العديد من الألعاب الإقليمية والعالمية وحقق العديد من الانجازات الرياضية ، منها دورة الألعاب الأولمبية التي اقيمت خلال اعوام 1995 ،1999 ،2003 ،2007 ،2011 كما نظم دورة ألعاب إقليمية في الريشة الطائرة في عام 2012. واضاف الأغبري: استطاع الأولمبياد الخاص العماني أن يسجل حضوره في أول مشاركة لدورة الألعاب الأولمبية العالمية الشتوية التي أقيمت في كوريا الجنوبية في شهري يناير وفبراير مطلع عام 2013م وحقق خلالها عدد 10 ميداليات متنوعة.

دورة الحكام

أما الدكتورة بدرية الهدابية من جامعة السلطان قابوس بكلية التربية فقالت: فيما يخص الدورة التدريبية للحكام المشاركين في الدورة فقد قمنا بتأهيل الحكام والذين سيشاركون في الدورة وهم من جامعة السلطان قابوس ممثلين في التربية الرياضية بالجامعة ومن الاتحاد العماني للتنس ومن اللجنة العمانية للبولينج, وسوف يشارك في الدورة 45 حكما في التنس الأرضي والبولينج وسوف يحاضر فيها محاضرون دوليون من قبل المكتب الأقليمي للإولمبياد الخاص الدولي, وسيمنح كل مشارك في الدورة شهادة دولية من المكتب الأقليمي للأولمبياد الخاص الدولي, وسوف يتطرق فيه المحاضرون إلى الجانب النظري والعملي والخططي والفني وبقانون اللعبة الدولي.
وحول البرنامج التدريبي للمنتخبات الوطنية المشاركة في البطولة قالت الهدابية: بدأ البرنامج التدريبي بعد ان تم اختيار عدد من العناصر التي لديها القدرة والميول للعبتي التنس الارضي والبولينج ولم يقتصر ذلك الاختيار على محافظة مسقط فقط وإنما من مختلف المحافظات ليبدأ برنامج اعداد لاعبي التنس الأرضي منذ نهاية شهر سبتمبر وتواصل في شهر أكتوبر بمعدل خمسة أيام ليتم تكثيف التدريبات في شهر نوفمبر الجاري بمعدل ثلاثة أيام في الأسبوع بمشاركة 10 لاعبين بينهم ثلاث فتيات إلى جانب لاعبين آخرين من محافظة ظفار ويتم تدريبهم هناك بصلالة ثم التحقوا بباقي العناصر في المعسكر الداخلي المغلق الحالي الذي يستمر لمدة ثلاثة أسابيع حتى موعد انطلاق منافسات الدورة, كما شهدت تدريبات البولينج الكثير من التطور بفضل الأداء الذي تميز به اللاعبون البالغ عددهم 13 لاعبا بينهم 3 بنات ويمثلون مختلف محافظات السلطنة ويتم تدريبهم خلال الفترة الحالية بشكل يومي بصالة البولينج بمجمع فن زون بالقرم.

خطة متكاملة

وحول سؤال عن أهمية تعريف الجماهير بلجنة الأولمبياد الخاص العماني قال صاحب السمو السيد فيصل بن تركي آل سعيد نائب رئيس لجنة الاولمبياد الخاص العماني رئيس اللجنة المنظمة للدورة: في الواقع لقد نفذنا حوالي 85% من الخطة المتكاملة التي قمنا بوضعها للعام 2013م حيث إننا حريصون على التواصل مع الأسر وهذا يتمثل في لجنة المبادرات بلجنة الأولمبياد الخاص العماني, وفي هذا العام قمنا بالتوسع في برنامج الرياضي الصغير وهو مطلب من الأولمبياد الخاص الدولي حيث قمنا بالتركيز على الأطفال من سن 4 سنوات فما فوق, وقد استعرضنا التجربة هذه مع اجتماع المجلس الاستشاري الذي أقيم في السلطنة في شهر سبتمبر الماضي وذلك لتدريب 25 طفلا وطفلة وبالتعاون مع جمعية التدخل المبكر والحمد لله لاقت جهود واستحسان الجميع, كما يعلم الجميع بأن في التجمعات التي تقيمها لجنة الاولمبياد الخاص العماني هناك ضعف في اقبال الجماهير في الحضور وكما يعلم الجميع بأن حضور الجماهير والأسر يعطي دعما كبيرا للاعب.

استقلالية البرنامج

وحول استقلالية لجنة الأولمبياد الخاص العماني مثل الاتحادات الرياضية وتكون لها هيئة اشرافية مستقلة, قال صاحب السمو السيد فيصل بن تركي آل سعيد نائب رئيس الاولمبياد الخاص العماني رئيس اللجنة المنظمة للدورة: من المعلوم أن جميع برامج الأولمبياد الخاص على مستوى العالم تتنوع فيه مستويات تمثيل البرنامج, فهناك من يقترن بالجوانب الرياضية ومع وزارة الرياضة من حيث تشكيلها كاتحاد أو كلجنة مستقلة أو ناد مختص, وبلا شك أن استقلال البرنامج كناحية عملية ومهنية هو مطلب اساسي ما زلنا نطمح إليه بالتنسيق مع الجهات المختصة, وايضا من أجل أن نعمل على تطوير هذا البرنامج لا بد من استقلالية البرنامج ووضعه ككيان منفصل وتتطلع مع الطموحات التي قمنا برسمها منذ البداية, وبلا شك أن جميع البرامج في الشرق الأوسط تواجه التحديات نفسها سواء من حيث الموارد المالية الموجودة أو من أعداد المتطوعين الموجودين في البرامج

عن التحرير

إدارة التحرير : ايميل asdmag.m@gmail.com واتساب: 00966568325825