أخبار عاجلة
الرئيسية / الميدان الطبي / الزاوية الصحية

الزاوية الصحية

سوف نتطرق في هذا الجانب من جوانب الصحة بمجموعة من الفوائد الصحية التي تكون في الغذاء الذي نتناوله  ومنها الفواكه و الخضار أو المكملات الغذائية وأنواع أخرى ضمن الإطار الصحي المغذي .

ما سر عصير العنب؟

هل أدلك علي عصير فاكهة لذيذ الطعم ويحمل أكثر من ضعف القوة التي يمدك بها عصير البرتقال المعتاد؟ 
إنه عصير العنب، ولعلك لا تعلم أن الدراسات الطبية قد أظهرت أن تناول كوبين يوميا من عصير العنب يساعد علي مرونة شرايين القلب ويخفض ضغط الدم المرتفع.
كما أثبتت الأبحاث أنه يمتلئ بنوع قوي من مضادات الأكسدة يوفر لك الحماية ضد العديد من الأمراض ويتواجد أيضا في التوت والكاكاو والشاي بنسب متفاوتة.
وطبقا لدراسة حديثة فإن عصير العنب – وخاصة الذي يميل لونه إلي البنفسجي – قد صنف الأعلى من حيث النشاط المضاد للأكسدة من بين 13 نوعا مختلفا من العصائر التي تم اختبارها

 

التوت ينظف الجهاز الهضمي

أكد خبراء التغذية أن التوت الأزرق يحتوى على كتيبة من المواد المضادة للتأكسد، ويمتلك كذلك خصائص مطهرة ومنظفة للجهاز الهضمي، كذلك يعتبر مغذيا للبصر، ورائعا للصحة القلبية
ويعتبر التوت الإرجواني الغامق من أغنى أنواع التوت الداكن بمانعات التأكسد، ولكن منافعه تتراجع بسرعة بعد قطفه، لذا يجفف اللبّ بالتجميد، ويدخل في صنع العصائر المثلجة.

ويستعمل التوت الإرجواني عادة لعلاج مشاكل الجهاز الهضمي، لأنه غني بالألياف، ويحتوي كذلك على مركب فيتاستيرول المكافح للكولسترول، والمفيد جدا للدورة الدموية، كما يحتوي على اوميجا3

 

هل الملح هو الشبح المرعب القادم؟!

إن تناولت حفنة من المكسرات هنا وطبق من الشبس هناك، ستعاني بالتأكيد من مضار الملح؟ لكن هل الملح ضار جداً هكذا؟ هل سيكون الشرير الجديد الذي سيحاربه البشر في طعامهم؟ 

أثبت علماء التغذية أن عادات الطعام التي يتبعها الناس هذه الأيام معبأة بكميات كبيرة من ملح الصوديوم. لذا ينبه العلماء إلى تحديد تلك الكميات في الاطعمة بشكل عام وخاصة في الخبز

حيث وضعت جمعية صحة القلب الطبية في أمريكا قواعد شديدة على الطعام الذي يحتوي على كميات عالية من الملح، بدأت بتقليل نسبة الملح إلى 50% على الأطعمة المصنفة والمعلبة. ذلك لأن تقليل نسبة تناول الملح إلى النصف يمنع 150,000 حالة وفاة ناجمة عن الأمراض القلبية كل سنة، وهذا ما أكدت عليه المؤسسة العالمية للقلب والرئة والدم

وتؤكد الدراسات الحديثة على أن نسبة الكمية المسموح للشخص تناولها يومياً هي ملعقة شاي واحدة لمن هم فوق سن السنتين، كما أن ثلاث أرباع الملح الذي يدخل أجسامنا يأتي من الأطعمة المعلبة أو المصنعة أو مأكولات المطاعم

لذا أقترحت تلك الدراسة على أن يحدد المرء تناوله اليومي من المواد المذكورة في اللائحة التالية، والتي تعتبر غنية بملح الصوديوم:

اللحوم المصنعة (مثل الصوصج، السلامي، اللانشون، الديك الرومي، اللحم المقدد المدخن). 

السمك المجمد بشكل تجاري والمدخن

السمك المعلب في الزيت أو الماء والملح مثل التونة والسلمون والسردين

ثمار البحر المعلبة (الروبيان، المحار، الكلماري )


منتجات الصويا 

المكسرات أو الحبوب 

الحبوب المعلبة والبقول 

البيتزا، وفطائر اللحم، وأنواع البسكويت والفشار والشبس والبطاطا

المكرونة مثل اللازانيا والرافيولي
.
أنواع الشوربة المجففة والمعلبة

الأجبان
.
المخللات والزيتون

المايونيز وصلصة الكاتشاب وصلصات السلطات

المصدر صيدا اون لاين     www.saidaonline.com  

عن التحرير

إدارة التحرير : ايميل asdmag.m@gmail.com واتساب: 00966568325825