تحدٍ بين طالب كفيف وأستاذه ينتهي بتخرجه ‎في كلية الإعلام

تحدٍ بين طالب كفيف وأستاذه ينتهي بتخرجه ‎في كلية الإعلام

 

متابعات / سنابل الأمل

روى طالب كفيف عبر برنامج “ترند السعودية” على قناة mbc، قصة نجاحه المليئة بالتحديات والإصرار والطموح، بعدما نجح في التخرّج في كليته وإتمام دراسته.

وحكى خالد الحربي، وهو أول طالب كفيف يدخل كلية الاتصال والإعلام بجامعة الإمام محمد بن سعود بالرياض، قصة دخوله الكلية، مشيرًا إلى أن إحدى الصعوبات التي واجهته كانت كلمة قالها له أحد المدرسين بالكلية.

ولفت الحربي إلى أن حالته دفعت وكيل الكلية للقول: “ما راح تقدر تعدّي ها التخصص”، ونصحه بالتوجه إلى كلية أخرى، “بدلًا من أن تجد نفسك مضطرًا إلى النقل في مستويات أخيرة”.

وأكّد الحربي على تحدّيه لما قاله المدرس، حيث أصرّ على عدم التحويل إلى كلية أخرى، وبالرغم من الصعوبات التي واجهته في التخصص فإنه نجح في اجتيازها، لافتًا إلى أن ما قاله وكيل الكلية لم يقصد به سوى التحدّير.

 

عن نوف سعد