أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / الاحتفاء بشقيق أحد أبطالنا في الحد الجنوبي كفيف وأمانة الرياض يعالجان سوء استخدام وسائل التواصل بمسرحية ستوري وتحذيرات من النهايات الوخيمة

الاحتفاء بشقيق أحد أبطالنا في الحد الجنوبي كفيف وأمانة الرياض يعالجان سوء استخدام وسائل التواصل بمسرحية ستوري وتحذيرات من النهايات الوخيمة

أقيمت على مسرح جامعة دار العلوم أول أمس الأربعاء مسرحية “ستوري” ضمن احتفالات أمانة منطقة الرياض بمناسبة عيد الفطر السعيد والتي تقام تحت شعار عيد الرياض عيدين بالتعاون مع جمعية المكفوفين الخيرية بمنطقة الرياض (كفيف)، إضافة لعدد من الفقرات المصاحبة.
وتأتي هذه المشاركة لجمعية كفيف للمرة الثانية على التوالي ضمن احتفالات العيد بالرياض وذلك بعد نجاح التجربة الأولى باشراك ذوي الإعاقة ومنهم المكفوفين في الأعمال المسرحية المقدمة.
وتعتبر مسرحية ستوري استمرار لمشاركة الجمعية العام الماضي بمسرحية “لا” والتي لقيت متابعة كبيرة من جمهور عيد الفطر السعيد حيث شارك في تقديمها مكفوفون من مواهب الجمعية التي تفخر بها.
وتعالج مسرحية ستوري التي أخرجها المخرج المسرحي خالد الباز من تأليف هيثم السيد، الاستخدامات السلبية لوسائل التواصل الإجتماعي والتي انتشرت في المجتمع بشكل كبير حتى أصبح لا يخلو منزل منها، وكيف أن الإنشغال بهذه الوسائل يتسبب في عواقب وخيمة لا يحمد عقباها، والتشديد على ضرورة متابعة الأبناء عند استخدامهم لها وعدم تركهم أسرى لها حماية لهم ممن قد يستغلونهم، حيث يختتم العرض بمحاولة طفلة التواصل مع أسرتها إلا أن انشغالهم بعالم “السوشيل ميديا” حال دون ذلك حتى تلقفتها خفافيش الظلام في تلك المواقع وحولتها إلى أداة إجرامية راح ضحيتها أسرتها والمجتمع، في رسالة واضحة لخطورة إهمال الأبناء خصوصا في ظل ما نعانيه من إتلاف عقليات أبنائنا ليكونوا أدوات في يد أعدائنا ضدنا.
وقد أبدع المخرج خالد الباز ومن قبله المؤلف هيثم السيد بمعالجة الأحداث وربطها بشكل متسلسل، أكد على أن هناك خطر محدق بسبب هذه الوسائل الإعلامية الحديثة، إذا ما تم استخدامها بشكل سيّء ورافقها إهمال للأبناء، كما تميز نجوم العمل الفنان محمد علي وسعود فهد وعبدالكريم الحربي ومحمد رياني وعمار الخالدي وإبراهيم المحيا وطلال مشعل وحسن الضبعان والطفلة وله السحيم في تقديمه بطريقة شدت الجمهور الحاضر في مسرح جامعة دار العلوم، مع الاستعراض الذي أشرف عليه الفنان نايف فايز، برفقة المؤثرات الصوتية والبصرية المصاحبة للعرض، حيث وقفوا مصفقين لهذا التميز.
وبعد انتهاء العرض المسرحي قدم المنشد عبدالكريم الحربي فقرته الإنشادية والتي تضمنت عمله الجديد “عيد الجماعة” من كلمات الشاعر محمد ناصر الحربي والتي تفاعل معها الجمهور كثيرا.
بعد ذلك بدأ السحب على الجوائز المقدمة من أمانة منطقة الرياض، وأثناء ذلك صادف فوز أحد الأطفال وخلال تقديم الجائزة له علموا أنه شقيق أحد جنودنا الأبطال والذي أصيب بمنطقة نجران خلال مواجهات مع الحوثيين، حيث قدمت له جائزة خاصة احتفاء به وتقديرا لشقيقه ولكافة جنودنا البواسل في الحد الجنوبي، وسط دعوات الحضور بالنصر لهم.
يذكر أن مسرحية ستوري سيستمر عرضها طوال أيام العيد الثلاثة الأولى برفقة الفقرات الإنشادية لنجوم برنامج زد رصيدك واستعراضات لفرق الأطفال.

عن التحرير

إدارة التحرير : ايميل asdmag.m@gmail.com واتساب: 00966568325825