أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / ما يفوق نصف مليون ريال حجم إنفاق جمعية ذوي الإعاقة بالأحساء على برنامج العلاج التأهيلي

ما يفوق نصف مليون ريال حجم إنفاق جمعية ذوي الإعاقة بالأحساء على برنامج العلاج التأهيلي

[metaslider id=4965]

إعداد عبد الله الزبدة

استطاعت جمعية الأشخاص ذوي الإعاقة بالأحساء من خلال مشروع برنامج العلاج التأهيلي أن تقدم خدماتها لـ ١٣١ مستفيدا من الأشخاص

 ذوي الإعاقة الحركية ومتعددي العوق، وبإنفاق بلغ ٥٢٣،٧٦٦ ريالا منذ انطلاق المشروع؛ حيث يسعى البرنامج إلى إعادة الأمل لديهم باسترداد أطرافهم المسلوبة عبر تحفيز الإحساس الموضعي العصبي وكذلك التخفيف من التقرحات والآلام الناتجة عن الشلل وتبلد الإحساس بالأطراف ضمن خدمات تشمل: العلاج التأهيلي العادي والشامل للكبار والصغار، وشد فقرات الظهر، وجلسات العلاج الطبيعي المنزلي وغيرها.. وعبر مراكز صحية متخصصة..

وقد أشار سعادة عضو مجلس الشورى رئيس مجلس إدارة الجمعية الدكتور سعدون السعدون إلى أن الجمعية تحرص على تحقيق متطلبات الأشخاص ذوي الإعاقة والحد من العقبات التي تواجههم بسبب ظروف إعاقتهم،  وتمكينهم بما يذلل المصاعب التي تواجه أساليب حياتهم، بالإضافة إلى كون المشروع يسهم في تحقيق مبدأ التكافل المجتمعي والمسؤولية الاجتماعية من خلال إتاحة الفرصة لمؤسسات المجتمع المدني في جزء مهم من متطلباتهم الملحة..

وأوضح السعدون أن البرنامج يمثل ضمانا للجودة والاشتراطات والمعايير الطبية الملائمة في العلاج التأهيلي للشخص ذي الإعاقة من خلال تواصل الجمعية المباشر مع القنوات الطبية والصحية على اختلافها لضمان تحقق تلك الاشتراطات.

وأشار سعادة مدير عام الجمعية الأستاذ عبداللطيف الجعفري إلى أن المستفيد يتلقى 12 جلسة شهرياً، يقوم قسم خدمات المستفيدين من خلالها بمتابعة سير العملية التأهيلية ومدى تحسنها عبر تقارير دورية..

وحول أهمية برنامج العلاج التأهيلي أشار الجعفري إلى أن المشروع يعد فرصة لتخلص الأشخاص ذوي الإعاقة الحركية ومتعددي العوق من العجز وظروف الإعاقة إذا ما اتبعوا البرنامج بعناية ومتابعة، كما تعد استمرارية العلاج التأهيلي مهمة كبرنامج وقائي يضمن عدم تدهور حالتهم، وعدم تعاظم الآلام المصاحبة بسبب ضمور العضلات، في حين يتسبب عدم خضوع ذوي الإعاقة الحركية ومتعددي العوق لجلسات العلاج الطبيعي أيضًا إلى تقرحات الطفح الجلدي، الأمر الذي قد يتسبب لا قدر الله في حدوث مضاعفات لا تحمد عقباها ..

وكانت الجمعية قد وقعت عدة اتفاقيات مع عدة جهات صحية متخصصة لتقديم خدمات العلاج التأهيلي، جدير بالذكر أن الجمعية تقدم عدة مشاريع تستهدف الأشخاص ذوي الإعاقة كمشروع الأجهزة التعويضية، ومشروع الذرية وبناء الأسرة، وبرنامج المنح الدراسية، وبرامج التأهيل  المهني والتدريب على اختلافها، بالإضافة إلى خدمات علاج النطق والكلام من خلال مركز معا للتخاطب .. وخدمات التوظيف لذوي الإعاقة في القطاع الخاص.

 

.

عن التحرير

إدارة التحرير : ايميل asdmag.m@gmail.com واتساب: 00966568325825