وزير الصحة المصري: عقد المؤتمر الأول لمتحدي الإعاقة.. فبراير المقبل‎

استقبل الدكتور أحمد عماد الدين راضي، وزير الصحة والسكان، الدكتورة هيام نظيف عميد كلية الدراسات العليا للطفولة بجامعة عين شمس ورئيس مجلس إدارة مركز رعاية الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة، لبحث سبل التعاون المشترك في مجال الاهتمام بالأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة، وذلك بمقر ديوان عام وزارة الصحة والسكان .

ويأتي هذا الاجتماع تماشيًا مع إعلان رئيس الجمهورية،٢٠١٨ عام ذوي الإعاقة.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان،أنه تم خلال الاجتماع مناقشة الاعداد للمؤتمر الأول لمتحدي الإعاقة والذي من المقرر عقده في فبراير المقبل،والتي تنظمه كلية الدراسات العليا للطفولة بالتعاون مع وزارة الصحة والسكان تحت رعاية وزير الصحة والسكان ووزيرة التضامن الاجتماعي، حيث يهدف المؤتمر الى بحث مشكلات الإعاقة وكيفية الحد من آثارها.

وأضاف “مجاهد” أن كلية الدراسات العليا للطفولة ستقدم ١٠ منح لشهادة الماجستير و١٠ آخرين لشهادة الدكتوراه في تخصص صحة الطفل والإعاقة، وذلك في إطار تشجيع التدريب للأطباء، ومن جانبها ستتكفل وزارة الصحة والسكان بكافة مصاريف التسجيل.

وأشار إلى أن الاجتماع تناول أيضًا سبل التعاون على المستوى الإكلينيكي بين الوزارة وكلية الدراسات العليا للطفولة من خلال تحويل الأطفال ذوي الإعاقة والاحتياجات الخاصة المترددين على مستشفيات وزارة الصحة إلى مركز الدراسات العليا التابع لكلية الدراسات العليا لتلقي الخدمات والبرامج العلاجية المتكاملة، حيث ان هذا المركز من المراكز المتميزة في مصر الذي يقدم خدمات متكاملة للأطفال في مكان واحد وبأسعار رمزية للأسر الأشد احتياجا.

وأكد “مجاهد” أن وزير الصحة والسكان كلّف الدكتور محمد شوقي رئيس قطاع الطب العلاجي بالبدء في اختيار الكوادر البشرية والبدء في إجراءات تفعيل التسجيل مع بدء العام الدراسي الجديد ٢٠١٨/٢٠١٩، مؤكدًا ان الهدف من التعاون هو تأهيل الطفل للتعامل مع المجتمع ودمجه في البيئة المحيطة لتوفير حياة كريمة للأطفال في مصر.

 

المصدر موقع / صدى البلد 

عن أنوار العبدلي