مكة.. وحدة كشفية للصم وضعاف السمع لإرشاد الحجاج بلغة الإشارة

مكة.. وحدة كشفية للصم وضعاف السمع لإرشاد الحجاج بلغة الإشارة

 

تضمنت معسكرات الخدمة العامة التي تقيمها جمعية الكشافة العربية السعودية بالمشاعر المقدسة لحج هذا العام، مشاركة أول وحدة كشفية من الصم وضعاف السمع لإرشاد الحجاج بلغة الإشارة.

وتتكون الوحدة من 12 كشافاً من فئة الصم وضعاف السمع، وتتبع الجمعية السعودية لمترجمي لغة الإشارة.

وأفاد قائد عام معسكرات الخدمة العامة الدكتور صالح بن رجا الحربي، بأن مهام الفرقة تتمثل في تقديم خدمات الترجمة الفورية للصم وضعاف السمع، وتسهيل عملية التواصل بين الحاج من الصم وبين الجهة التي يحتاجها من رعاية صحية أو مساعدة في الطريق إلى مكان الحملة؛ مبيناً أن في هذا العام تم تخصيص وحدة كشفية واحدة لقياس التجربة، على أن يتم زيادة مشاركة هذه الفئة الغالية إلى 8 وحدات كشفية في العام المقبل.

يشار إلى أن الجمعية السعودية لمترجمي لغة الإشارة أنشئت لتقديم خدمة ترجمة الإشارة في المجتمع، وتأهيل وتطوير مهارات مترجمي لغة الإشارة والمساهمة في توحيد لغة الإشارة، وتزويد الجهات الحكومية والخاصة بالوسائل اللازمة للترجمة بلغة الإشارة لدعم عملية التواصل بين الأصم والمجتمع الآخر عن طريق الترجمة للغة الإشارة.

من جهته أكد المشرف العام على معسكرات الخدمة العامة بالمملكة الدكتور عبدالله الفهد، أن اهتمام الجمعية بذوي الاحتياجات الخاصة يأتي استناداً إلى روح الرسالة الكشفية ذات البعد الإنساني والأخلاقي، وأن الجمعية تعاملهم وتشركهم وتدمجهم في برامجها مع زملائهم الآخرين، وهو اختيار ينسجم مع التوجهات الاستراتيجية العشرية المطورة للجمعية في مجال التحديات المرتبطة بالتنمية البشرية؛ مشيراً إلى أن ذلك يلتقي أيضاً مع توجهات الاستراتيجية العالمية والعربية المتعلقة بالتواصل مع المجتمع، وإزالة الحواجز والعمل مع الشرائح كافة.

 

 

المصدر موقع / سبق

عن أنوار العبدلي