أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / محمد المشايخي يهدي السلطنة فضية دفع الجلة في بطولة العالم لذوي الإعاقة

محمد المشايخي يهدي السلطنة فضية دفع الجلة في بطولة العالم لذوي الإعاقة

 

اهدى لاعب منتخبنا الوطني لذوي الإعاقة محمد المشايخي السلطنة فضية منافسات دفع الجلة رجال للفئة F32 في بطولة العالم لالعاب القوى لذوي الاعاقة التي تستضيفها القرية الاولمبية للملكة اليزابيث بمدينة لندن في المملكة المتحدة، وحقق بطلنا رقما عمانيا وآسيويا جديدا في أكبر حدث رياضي عالمي لذوي الإعاقة .

حيث سجل رقما قدره 10.49 متر، وسادت بعثة المنتخب الوطني أجواء من الفرح والسرور بهذا الانجاز الجديد للجنة البارالمبية العمانية في بطولة العالم لذوي الإعاقة والذي تزامن مع احتفالات السلطنة بيوم النهضة المباركة .

وفي هذا الجانب عبر الدكتور منصور بن سلطان الطوقي اللجنة البارالمبية العمانية رئيس الوفد في البطولة عن سعادته البالغة بتحقيق البطل محمد المشايخي أول ميدالية للسلطنة في بطولة العالم لالعاب القوى، وقال: إن الوصول الى منصات لتتويج وتحقيق المركز الثاني برقم عماني وآسيوي جديد يعد انجازا تاريخيا للجنة البارالمبية العمانية.

واضاف الطوقي: ان اللاعب محمد المشايخي من اللاعبين الموهوبين الذين سوف يتم التركيز عليهم في خطة التطوير القادمة وسنعمل كمجلس إدارة للجنة على توفير بيئة محفزة للانجاز استعدادا للالعاب الاولمبية الآسيوية 2018م، مؤكدا ان السلطنة بحاجة لهؤلاء الابطال لكي يشحنوا همم الشباب نحو مزيد من الانجازات العالمية .

وتوجه الدكتور منصور الطوقي بالشكر للمدربة وطاقمها الفني الذين بذلوا الكثير من الجهد في مساندة اللاعبين فنيا ونفسيا لتحمل اعباء التدريب والاعداد، كما نتقدم بالشكر الى اعضاء مجلس ادارة اللجنة على مساهمتهم القيمة في تذليل كل الصعوبات للاعبين والشكر موصول لوزارة الشؤون الراضية على دعمها المستمر لخطط اللجنة، متمنين لرياضات ذوي الإعاقة كل التقدم لتحقيق المزيد من الإنجازات.

من جانبه عبر بطل السلطنة محمد المشايخي عن سعادته بهذا الإنجاز وقال: سعادتي لا توصف بهذا الإنجاز العالمي الذي جاء في وقت وسلطنتنا الحبيبة تحتفل بيوم النهضة المباركة ليكون الفرح فرحتين، وبهذه المناسبة أهدي هذا الانجاز لمولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس المعظم – حفظه الله ورعاه- راعي الشباب الأول.

واضاف: لقد كان لدي طموح كبير بتحقيق إنجاز للسلطنة بعدما حققت المركز الرابع عالميا في رمي الصولجان، فكان تركيزي الكبير على التدريبات لهذه المسابقة التي وضعت فيها كل خبراتي وقدراتي من أجل تحقيق مركز جيد والوصول الى منصات التتويج، وهذا كله بفضل الله ومنته، كما أهدي الانجاز الى والدتي الغالية واسرتي الذين وقفوا معي وساندوني طيلة فترات الاعداد والتدريب، والشكر اصدقه للمدربة التي كان لتوجيهاتها الفضل في تعزيز مهاراتي والشكر والتقدير مجلس إدارة اللجنة البارالمبية العمانية على حسن التخطيط والمساندة والشكر لوزارة الشؤون الرياضية على دعم رياضة المعوقين.

أما التونسية سونيا مصطفي مدربة المنتخب الوطني لذوي الإعاقة فعبرت عن فرحتها الغامرة بالميدالية الفضية التي حققها محمد المشايخي على مستوى العالم وقالت: لقد أثبت محمد المشايخي انه لاعب موهوب ومثابر ويملك حماسا ورغبة صادقة لتطوير امكانياته للوصول الى منصات التتويج في هذا المحفل العالمي الكبير، موضحة أن اللاعب بذل جهدا كبيرا ومضاعفا اثناء التدريب حيث كانت كل تلك العوامل مفاتيح حقيقية وراء هذا الانجاز.

واوضحت بأن الرقم الذي حققه لاعبنا محمد المشايخي بتحقيق 10.49 متر بوأه ليصبح افضل لاعب في آسيا في فئته، وهو إنجاز جيد للجنة البارالمبية العمانية، جاء بعد جهد ودعم كبير مقدم من اللجنة ووزارة الشؤون الرياضية، متمنية ان يتواصل الدعم لهذا لللاعب البطل لتطوير مستواه الحالي من خلال توفير البيئة لتدريبية المناسبة لأنه أمل عمان في تحقيق انجازات قارية وعالمية اخرى.

 

المصدر موقع / أخبار عمان 

عن أنوار العبدلي