أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / 9 أسباب لإصابة الطفل بـالشلل_الدماغي

9 أسباب لإصابة الطفل بـالشلل_الدماغي

سنابل الأمل / متابعات

 الشلل الدماغي هو عبارة عن إعاقة حركية قد تُصاحبها إعاقة ذهنية تحدث للأطفال نتيجة خلل يحدث أثناء الولادة أو قبل الولادة أو بعدها.

ويقول استشاري وأستاذ مساعد المخ والأعصاب بكلية طب قصر العيني بجامعة القاهرة الدكتور عمرو حسن الحسني: إن هناك أسبابًا متعددة تؤدي إلى حدوث الشلل الدماغي عند الأطفال، بعضها يحدث أثناء الولادة مثل نقص الأكسجين الواصل للطفل خلال عملية الولادة.

وهناك أسباب تكون سابقة على الولادة، مثل تعرض الأم لميكروب أو إشعاع أو علاج غير ملائم أثناء الحمل، أو تعرضها لارتفاع شديد في ضغط الدم مما يؤثر على كمية الأكسجين الواصلة للطفل.

وأضاف الحسني: أن من أسباب حدوث الشلل الدماغي التي تحدث بعد الولادة الارتفاع الشديد في نسبة الصفرة، أو حدوث صدمات بالرأس للطفل أو انتقال ميكروب بالجهاز العصبي إليه أو فيروس في المخ.

وأشار إلى أن هناك أربعة أنواع من الشلل الدماغي بعضها يؤثر على الأطراف الأربعة، وغالبًا ما تصاحبها إعاقة ذهنية، وهناك أنواع أخرى يكون فيها الشلل نصفي أو في الأطراف السفلية فقط، وبعضها يؤدي لحدوث حركات لا إرادية تعوق الحركة دون وجود إعاقة ذهنية.

ولتجنب تعريض الطفل للشلل الدماغي ينصح الدكتور عمرو حسن الحسني بالمتابعة الطبية المستمرة خلال الحمل والولادة في مكان طبي متخصص ومجهز بأحدث التجهيزات لتفادي مسببات حدوث الشلل.

وأكد الحسني أن توافر الرعاية الطبية بشكل كافٍ كفيل بأن يقلل من حدوث الشلل الدماغي عند الأطفال.

والدكتور عمرو حسن الحسني هو استشاري وأستاذ مساعد المخ والأعصاب بكلية طب قصر العيني بجامعة القاهرة، حاصل على ماجستير ودكتوراه في المخ والأعصاب والطب النفسي، وعضو الجمعية الأوروبية لأعصاب الأطفال.

عن أنوار العبدلي