أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / طالب تركي يطور تطبيقآ لتحويل الكلام إلى لغة الإشارة

طالب تركي يطور تطبيقآ لتحويل الكلام إلى لغة الإشارة

 

سنابل الأمل / متابعات

واستعان أوزن ألب بتطبيق غوغل “تحويل الكلام إلى نص” (Speech To Text)؛ حيث يعمل البرنامج وفق آلية تحول كلام المتحدث عبر ميكرفون الهاتف الذكي، إلى مشاهد بلغة الاشارة.

ويقوم البرنامج بعد تحميله على الهاتف الذكي أو الحاسوب اللوحي، بعرض المقابل لكل كلمة مدرجة مسبقا فيه، بلغة الإشارة، عند الحديث بها.

وقال أوزن ألب، إنه يرمي من خلال مشروعه إلى سهولة تواصل الصم مع بقية أفراد المجتمع، والمساهمة في تطوير حياتهم الاجتماعية.

وأردف أوزن ألب، الذي يدرس في الصف العاشر بإحد مدارس قضاء أردميت في ولاية باليكسير غربي تركيا، أنه استوحى الفكرة، من معاناة موظف أصم في المدرسة، يواجه صعوبة في التواصل مع الطلاب والمعلمين.

وأوضح أن البرنامج قيد التطوير، ويشمل حاليا 18 كلمة، إلا أنه يعتزم إدراج كافة الجمل المستخدمة في الحياة اليومية لاحقاً.

وأفاد بأن البرنامج يعمل باللغة التركية، ويخطط لتشغيله بالانجليزية والألمانية مستقبلا.

ولفت إلى أن البرنامج يقوم بتجزئة الجمل إلى كلمات ويعرض مشهد (فيديو) بلغة الإشارة مقابل كل كلمة.

ونوه إلى أنه تلقى دعما من أسرته وبعض المبرمجين، خلال تصميم البرنامج، الذي يطمح إلى تطويره أكثر بحيث يحول لغة الإشارة إلى صوت.

وكشف أنه صمم البرنامج باستخدام لغة جافا (Java) وفق نظام تشغيل أندرويد.

ويعتزم أوزن ألب طرح التطبيق مجانا على متجر غوغل بلاي للاندرويد، عقب استكماله، حيث أنه لا يرغب في تحقيق مكسب مادي، ويصبو فقط إلى تسهيل حياة الصم، حسب تأكيده.

بدورها أعربت نسليهان أورن، مديرة المدرسة التي يدرس فيها أوزن ألب، عن استعدادهم لدعمه من الناحية التقنية لانجاز مشروعه.

وأبدت سعادتها وافتخارها بالطالب ومشروعه الذي يتيح للأشخاص ممن لا يجيدون لغة الإشارة التواصل مع الصم.

وشددت على أن المعلمين وإدارة المدرسة، سيدعمون المشاريع التالية للطالب أوزن ألب.

وأشارت المديرة إلى أهمية المشروع الذي سيحقق اسهاما كبيرا في التواصل دون معوقات بين الصم وبقية أفراد المجتمع.

عن أنوار العبدلي