أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / سر التغريدة التي أشعلت “تويتر” ليلة العيد لشاب من ذوي الإعاقة

سر التغريدة التي أشعلت “تويتر” ليلة العيد لشاب من ذوي الإعاقة

 

 

لم يكن يعلم أن تغريدته التي أطلقها عبر منصة “تويتر”، سوف تكسر حاجز المحبة بين كافة أطياف المجتمع السعودي وغير السعودي، لتصبح أشهر تغريده خلال أيام قليلة متجاوزةً 58 ألف من الردود الجميلة.

والتغريدة ليست سياسية أو لأحد مشاهير “تويتر”، بل إنها من فارس حمد الشمري، وحملت جملة “عيدكم مبارك.. أنا فارس الشمري من ذوي الاحتياجات الخاصة.. ممكن تقولون لي عيدك مبارك عشان أشاركم الفرحة وشكرًا لكم.. أحبكم كلكم”.

وأطلق الشمري هذه الكلمات صباح يوم العيد، وسرعان ما انتشرت بين مستخدمي موقع التغريدات الصغيرة، انتشار النار في الهشيم، فتلقى من التهاني والرتويت والتفضيل ما لم يتوقعه، بل وقدمت له عروض وإهداءات من شركات ومطاعم عديدة.

وتصدر فارس الشمري الوسم الأكثر تداولًا في ليلة العيد، ليصبج هذا الشاب بين ليلة وضحاها من مشاهير “تويتر” المحبوبين.

وفي تصريحات إلى صحيفة “المواطن“، تحدثت والدة فارس لتكشف تفاصيل هذا الموقف الإنساني.

وأكّدت أنَّ ابنها يبلغ من العمر 19 عامًا، وهو من سكان دولة الكويت، يدرس في معهد خاص بعد إنهاء المرحلة الابتدائية، مبيّنة أنه “متميز ومطيع وبار، ومشكلته الوحيدة تكمن في صعوبة النطق”.

وعن سر  التغريدة، أوضحت والدة فارس، أنه من محبي التصوير، ولديه حساب على “توتير”، ولكن لم يكن يتواصل مع أحد، وعدد متابعيه لا يتعدى الـ 200 شخصًا، مشيرةً إلى أن خاله “بدر”، هو من كتب التغريده التي انتشرت بقوة.

وعبرت عن سعادتها الشديدة بتفاعل النشطاء مع ابنها، لاسيّما أنها كانت تعاني من عزوف الناس عن فارس بالأماكن العامة، إذ يخافون منه، الأمر الذي يصيبها بالحزن والألم.

ورأت أن مشكلتنا مع ذوي الاحتياجات الخاصة مجتمعية، وهي ناجمة عن عدم الوعي بتلك الفئة التي لا ينقصها سوى الاهتمام والرعاية، مقدمةً شكرها وتقديرها لجميع من تفاعل مع فارس.

 

 

المصدر موقع / المواطن

عن أنوار العبدلي