أخبار عاجلة
الرئيسية / الواجهة / هيئوا المداخل لنا لنُصلي !!

هيئوا المداخل لنا لنُصلي !!

وضعت ملصقات في المساجد ,تحمل شعار وزارة الأوقاف , وهي عبارة عن منظر الأحذية أعزكم الله ,أمام باب المصلى بشكل يعيق أصحاب الكراسي المتحركة وكبار السن من الدخول ,كًتب عليها ( أزيلوا العوائق عنا لنصلي!! ) ،ولكن كان من الأولى أن تكون العبارة ( هيئوا المداخل لنا لنُصلي ) .

معظم المساجد ليس بها منحدر ( منزلق ) منذُ إنشائها ,ولم يوضع في الحسبان أصحاب الكراسي المتحركة من ذوي الإعاقة أو كبار السن , وبعضهم  وضعوا المنحدر بعد الانتهاء من بناء المسجد ,فأصبحت لا تطابق المواصفات والمعايير, إما كونها شديدة الانحدار أو حادة في الارتفاع , فيصعب على صاحب الكرسي الاعتماد على نفسه في الدخول فينتظر المساعدة ليتمكن من الوصول لإداء الصلاة .

كما شوهدت مناظر مؤسفة ومؤلمة لبعض من يستخدم الكرسي المتحرك من ذوي الإعاقة , ينتظر أمام المسجد والإمام يصلي لا يجد من يساعده للدخول لعدم وجود منحدرات عند المدخل , وصلى بمفرده  بالخارج لعدم تمكنه من الدخول.

وفي ذات مرة خرج  شيخ كبير من المستشفى بعد أن أًجريت له عملية في ركبته, ونصحه الأطباء باستخدام الكرسي المتحرك , وطلب من أبنه ذو 10سنوات مرافقته للمسجد وعند وصوله إلى الباب كان المنحدر حادا في الارتفاع حاول الابن دفعه  لصعود المنحدر فلم يستطع ولم يجد أحدا لمساعدته , فلم يدرك الصلاة مع الجماعة وعند خروج المصلين  شاهدو الرجل يبكي عند باب المسجد لعدم تمكنه من الصلاة , فتبرع الإمام بإصلاح المنحدر .

ألم يكن من الأجدر مراعاة المصلين من أصحاب الكراسي المتحركة ؟؟؟ بتهيئة مداخل المساجد منذ أساس البناء , بمنحدرات تطابق المواصفات والمعايير , ليتسنى لهم الدخول بمفردهم بكل يسر وسهوله , مع  وجود دورات مياه واسعة تتيح لهم الدخول بتلك الكرسي , وأن تكون في جميع المساجد الصغيرة والجوامع .  علماً بأنه يوجد تعميم في عام 1430هـ ينص على تهيئة البيئة العمرانية المناسبة للمعاقين ومن ضمنها المساجد والتي تحقق الاشتراطات والمعايير الفنية المتعلقة بالخدمات المتواجدة لديكم ومنها : توفير المنحدرات ، ومواقف للسيارات ، وممرات المشاة ،والأرصفة ،ودورات المياه ، والسياج الواقي (الدربزينات ) ،وكتابة اللوحات الإرشادية واللافتات بحروف بارزة بلغة ( برايل ) للمكفوفين ،والمصاعد ،كذلك التعاون مع جمعية المعاقين في كل ما من شأنه توعية وتثقيف أفراد المجتمع و مؤسساته .

ومع كل هذا لا توجد جدية في تهيئة البيئة العمرانية وأن وجدت فهي  اجتهادات لا تطابق الاشتراطات والمعايير الفنية .

عن التحرير

إدارة التحرير : ايميل asdmag.m@gmail.com واتساب: 00966568325825