أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / الإمارات تفوز برئاسة الجمعية الخليجية للإعاقة

الإمارات تفوز برئاسة الجمعية الخليجية للإعاقة

 

 

فازت دولة الامارات العربية المتحدة برئاسة مجلس إدارة الجمعية الخليجية للإعاقة ” ذوي الهمم ” لعامين قادمين و ذلك خلال الانتخابات التي جرت امس في المنامة على هامش الاجتماع الثامن للجمعية العمومية .

وأسفرت انتخابات مجلس إدارة الجمعية الخليجية للإعاقة عن اختيار سعادة المهندس صلاح عبدالله الموسى رئيسا لمجلس الأدارة والدكتورة عائشة الكيومي من سلطنة عمان لمنصب نائب الرئيس والكويتية هدى صقر الخالدي لمنصب الامين المالي و سعد محمد الشبانة من السعودية لمنصب أمين السر العام وعضوية كل من أحمد راشد الغفلي ” الامارات” و محمد حسين نامي وبسمة صالح بوردة ” البحرين ” و الدكتورة وفاء صالح اليزيدي ومحمد علي البنعلي ” قطر ” و يحي العامري ” سلطنة عمان ” الدكتورة فاطمة سعيد الاحمري ” السعودية ” ورحاب محمد بورسلي ” الكويت “.

ووجه سعادة المهندس صلاح عبدالله الموسى الشكر إلى الأعضاء لمنحه هذه الثقة الغالية .. مؤكدا سعيه لتقديم المزيد من العطاء ومضاعفة المجهود من أجل الارتقاء بالجمعية والعمل على تقدمها ومواصلة نجاحاتها على الصعيد الخليجي.

وأشاد الموسى بجهود منى سلطان سعيد المنصوري رئيسة مجلس الإدارة في الدورة الماضية أمينة السر العام لجمعة أهالي ذوي الإعاقة في الدولة وما حققته من منجزات طيلة فترة قيادتها للجمعية الخليجية وأعضاء المجلس السابق .

وكانت مملكة البحرين قد استضافت الاجتماع الثامن لجمعيات الإعاقة الخليجية بحضور مدير مكتب وزراء التنمية والشئون الاجتماعية بدول مجلس التعاون وممثل عن الأمانة العامة لدول مجلس التعاون الخليجي ومشاركة أكثر من مائة جمعية خليجية.

وهنأ الشيخ دعيج بن خليفة آل خليفة المهندس سعادة المهندس صلاح عبدالله الموسى برئاسة مجلس الادارة والأعضاء بثقة الجمعية العمومية متمنيا لهم التوفيق في مهمتهم القادمة .

من جانبه أشار الإعلامي أحمد راشد الغفلي عضو مجلس ادارة الجمعية الى ان من اهم اهداف الجمعية الخليجية للإعاقة هو توحيد الجهود في دول مجلس التعاون لخدمة ذوي الاعاقة والعمل على توفير قاعدة معلومات لذوي الاعاقة بالتنسيق مع الجهات الحكومية والخاصة… موضحا سعي الجمعية الى تطوير التشريعات وسن القوانين والانظمة الخاصة بحقوق ذوي الاعاقة وتقديم الارشادات اللازمة في مجالات الإعاقة متمنية وجود اتحادات للإعاقة في جميع دول الخليج لأهميتها في عملية التواصل وتقريب وجهات النظر.

 

 

مصدر الخبر موقع / وام

عن أنوار العبدلي