أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / كيف سينتخب الأشخاص ذوو الإعاقة في انتخابات الهيئات المحلية؟

كيف سينتخب الأشخاص ذوو الإعاقة في انتخابات الهيئات المحلية؟

 

 

أساس قوانين الانتخابات السارية يقوم على تعزيز مبدأ المشاركة الديمقراطية لجميع فئات المجتمع دون انتقاص من حق أي فرد، منهم بشكل خاص ذوي الإعاقة، لذلك قامت لجنة الانتخابات بالتواصل مع الاتحاد العام للأشخاص ذوي الإعاقة، من أجل العمل على تسهيل مشاركتهم الفعلية في العملية الانتخابية.

أحد المشرفين على عملية الاقتراع أكد على حق ذوي الإعاقة في ممارسة حقهم الطبيعي في الانتخابات، وعلى ضرورة دمجهم في كافة نشاطات الحياة، والحرص على عدم تهميشهم.

وأضاف  “من شأن هذا المشروع تمكين الأشخاص ذوو الإعاقة في العملية الانتخابية دون لجوئهم إلى مرافق يساعدهم في عملية الانتخاب، ليشعر بأنه قادر وغير عاجز.”

بدورها كشفت إحدى مدربات طواقم الاقتراع لـ”الحدث” عن سبب تنفيذ هذا المشروع وتجهيز المراكز بما يحتاجه ذوو الإعاقة، أنه في سنوات الانتخاب السابقة واجهتنا ضريرة تريد الاقتراع والتصويت، لكنها لم تستطع لعدم وجود مرافق معها من الدرجة الثانية، كما تنص قوانين الانتخاب، وفي حينها اضطررنا على اتباع القوانين وحرمان الضريرة من الاقتراع.”

 

ويقوم مشروع تمكين الأشخاص ذوي الإعاقة وتسهيل عملية مشارتكهم في عملية الاقتراع خلال انتخابات الهيئات المحلية القادمة، على النحو التالي:

الصم

يقترع من خلال السماح له بإدخال صورة للشعار الذي يعبر عن القائمة التي يريد انتخابها.

الضرير

يقترع من خلال وضع ورقة بريل الخاصة بهم على ورقة الانتخاب فيسهل عليه الاختيار.

المقعد

تجهيز مراكز الاقتراع بما يناسب حاجتهم، كوضع صندوق وورقة الاقتراع في مكان منخفض لا يعيق حركتهم.

ويشمل هذا المشروع تدريب طواقم التسجيل والاقتراع على آليات التعامل بإيجابية مع الأشخاص ذوي الإعاقة.

 

المصدر موقع / الحدث

عن أنوار العبدلي