تعرف على قصة أول خريج دراسات عليا كفيف بجامعة فهد “البترول”

تعرف على قصة أول خريج دراسات عليا كفيف بجامعة فهد “البترول”

 

 

 زفت جامعة الملك فهد للبترول والمعادن، ضمن حفل خريجيها، أول خريجيها المكفوفين لمستوى الدراسات العليا، وهو المهندس مهند بن جبريل أبودية، الذي ينهي برنامج ماجستير إدارة الأعمال التنفيذي بتقدير “ممتاز” مع مرتبة الشرف الأولى.

وقد قدّم “أبودية” شكره الجزيل لكل من سانده في تحقيق هذا الإنجاز الأكاديمي، وخصّ بالشكر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، الذي وجّه بتغطية كل الرسوم الدراسية عنه، وكذلك مدير الجامعة ومسؤوليها الذين قدّموا له أقصى درجات التعاون والدعم، بالإضافة إلى مجموعة “الزامل” التي دعمته مالياً؛ من أجل تلبية احتياجاته اللوجستية المتعلقة بالدراسة كالتنقل والسفر وغيرها.

كما أكد أمنيته بأن يجد في وطنه فرصة يستطيع من خلالها استثمار شهاداته وسنوات خبرته للرقي بالاقتصاد والمعرفة المجتمعية، وألا تنظر الجهات إلى إعاقته فقط وتتجاهل قدراته وإمكانياته.

يشار إلى أن “أبودية” هو مبتكر ومدرب مبتكرين سعودي من مواليد 1987م ولديه العديد من المؤلفات والجوائز المحلية والدولية في مجال الابتكار، فقدَ ساقه اليمنى وقدرته على الإبصار عبر حادث سير في بداية الجامعة، ويزاول حالياً أعماله الحرة كمستشار في إدارة المشاريع الابتكارية.

 

 

المصدر موقع / سبق

عن أنوار العبدلي