أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / “يدًا بيد نحو التوحد” في مستشفى المؤسس بجدة

“يدًا بيد نحو التوحد” في مستشفى المؤسس بجدة

 

 

أطلقت إدارة مستشفى جامعة الملك عبد العزيز بجدة يومي أمس الأول الاثنين وأمس الثلاثاء، من قسم التمريض، حملة للتوعية عن اضطراب التوحد تحت شعار “يدًا بيد نحو التوحد”، تزامنا مع اليوم العالمي للتوحد ،لعام ٢٠١٧ م برعاية عميد كلية الطب، محمود بن شاهين الأحول وحضور مديرة إدارة التمريض، ليلى الطبش و عدد من الباحثين والمختصين في مجال اضطراب التوحد.

وشهدت الحملة العديد من البرامج والفعاليات المساهمة في توعية المجتمع وتثقيفه باضطراب التوحد وأعراضه والطرق التي تساعد على اكتشافه في وقت مبكر لدى الأطفال المصابين به، كما شملت إقامة العديد من الفعاليات المصاحبة لمناقشة عدد من المحاور وطرح بعض الآراء المساهمة في تقليص نسب الإصابة به، وعرض آخر التطورات والأبحاث العالمية حول العلاج الأنسب له.

وأكّد عميد كلية الطب بجامعة الملك عبدالعزيز محمود بن شاهين الأحول  دور جامعة الملك عبدالعزيز في خدمة المجتمع ممثلة في كلية الطب والمستشفى الجامعي في نواحٍ عديدة مثل التثقيف الصحي وتقديم الخدمات الطبية المتميزة على أعلى مستوى وهذا لم يتم إلا بتوفيق الله عز وجل ثم بدعم إدارة الجامعه العليا وعلى رأسها مدير الجامعة عبدالرحمن بن عبيد اليوبي وأصحاب السعادة وكلاء الجامعة، وذلك لتقديم كل ما يمكن لخدمة مجتمعنا الغالي.

ومن جهتها، نادت الناشطة الإعلامية للحملة عاتكة ملا أفراد المجتمع السعودي، بالحضور للوقوف مع هذه الحملة والسعي إلى إنجاحها والاستفادة من إقامتها، كما طالبت الجميع الالتفاف حول هذه الفئة الغالية ، ومد يد العون لها وتقديم كل ما تحتاجه من رعاية واهتمام.

 

 

المصدر موقع / المواطن

عن أنوار العبدلي