العراق يبحث مع منظمة «يونامي» النهوض بواقع ذوي الإعاقة

 

 

عقد رئيس هيئة رعاية ذوي الاعاقة والاحتياجات الخاصة القاضي اصغر عبد الرزاق الموسوي اجتماعاً لبحث جدول منظمة الامم المتحدة يونامي بحضور ممثلي وزارات التخطيط والصحة والتربية والنقل والتعليم العالي والاعمار والاسكان والخارجية والجهات ذات العلاقة لمناقشة اجابات الدوائر بخصوص التقرير وايجاد السبل الكفيلة بالنهوض بواقع ذوي الاعاقة والاحتياجات الخاصة في العراق.
واكد الموسوي خلال الاجتماع على ضرورة تقديم الدعم الكامل لذوي الاعاقة وتبسيط الاجراءات الروتينية عند مراجعتهم لدوائر الدولة من خلال المساعده والتنسيق بين المؤسسات والوزارات وتقديم الخدمات والتسهيلات الممكنة للمعوقين تنفيذاً للقانون رقم 38 لسنة 2013 الخاص برعاية شريحة ذوي الاعاقة والاحتياجات الخاصة ، وانشاء قاعدة بيانات شاملة تتضمن المعلومات المتعلقة بالمسجلين في الهيئة بالتنسيق مع وزارة التخطيط فضلا عن اجراء المسوحات المطلوبة لارسال الخطط والاستراتيجيات الخاصة بدعم هذه الشريحة.
واشار رئيس الهيئة الى ضرورة تشكيل لجنة تضم ممثلين عن الوزارات والجهات المعنية لصياغة الاجابات الخاصة بالتوصيات التي جاءت في جدول يونامي والقيام بالخطوات الجدية لدعم الاشخاص ذوي الاعاقة بما يسهم في تخفيف معاناتهم ومراعاة حقوقهم بغية دمجهم بالمجتمع، لافتا الى ان الحكومة تعترف بحقوق الاشخاص من ذوي الاعاقة ليس على مستوى الحياة العامة فقط وانما في مجال العمل على اساس المساواة مع الاخرين واتاحة الفرص للحصول على عمل لائق بهم .
على صعيد اخر بحث الموسوي مع ممثلين عن الجمعية العراقية للمتقاعدين من جرحى الجيش العراقي موضوع رواتب المعين للجرحى العسكريين.
واكد الموسوي ان الهيئة تسعى الى تطبيق وتنفيذ جميع مواد القانون الخاص برعاية شريحة ذوي الاعاقة وما تضمنه من امتيازات كفيلة بالارتقاء بواقعهم في العراق ، مشدداً على استمرار متابعة رواتب المعين الخاصة بالجرحى العسكريين مع المعنيين بالموضوع والعمل على عقد اجتماع مع هيئة التقاعد الوطنية للوصول الى معالجة جذرية متعهدا بحسمه في اقرب وقت.
واوضح ان قانون هيئة رعاية ذوي الاعاقة والاحتياجات الخاصة يتضمن عدة امتيازات تسعى الوزارة الى تنفيذها وتفعيل موادها بالتعاون مع الجهات المعنية لضمان حياة كريمة لذوي الاعاقة بغية دمجهم بصورة طبيعية بالمجتمع.
واضاف رئيس الهيئة انه وعلى الرغم من الازمة المالية التي تمر بها البلاد والتحديات الامنية وغيرها الا ان الهيئة ماضية في مشروعها الانساني بتوجيه ودعم مباشر من وزير العمل والشؤون الاجتماعية المهندس محمد شياع السوداني كجزء من توجه الحكومة في رعاية شريحة ذوي الاعاقة والاحتياجات الخاصة.

 

 

المصدر موقع /  الصباح العراقية  

عن أنوار العبدلي