أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / تدشين الجزء الثاني من لغة الإشارة بـ «التربية السمعية» بقطر

تدشين الجزء الثاني من لغة الإشارة بـ «التربية السمعية» بقطر

 

 

دشن مجمع التربية السمعية الجزء الثاني من برنامج لغة الإشارة وذلك رعاية من إدارة المصارف الوقفية بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية وبحضور الأستاذة الفاضلة حصة علي الدليل مديرة المجمع وصاحبة الترخيص ويستهدف البرنامج أولياء أمور الطلبة والطالبات، حيث تقام الفعاليات بالمجمع على مدار 4 أسابيع متصلة بواقع أربع أيام في الأسبوع من الأحد إلى الأربعاء ويستمر حتى يوم 22 مارس الجاري.
ويتميز الجزء الثاني من البرنامج بمشاركة واسعة من المجتمع المحلي يمثلون جهات مختلفة ومشاركة اختصاصيين من وزارة التعليم والتعليم العالي، وقد أجرى المجتمع استبياناً لأولياء الأمور لتحديد التوقيت وموعد البدء، يقدم البرنامج ثلاثة من اختصاصي لغة الإشارة البارزين بالمجمع في ضوء البرنامج الزمني المحدد، واستحدث فريق العمل فكرة تكوين مجموعتين من المشاركين على تطبيق الواتس آب لنشر ثقافة لغة الإشارة حيث تجرى مسابقة يومية في موعد متفق عليه مع الحضور على بعض المفردات الإشارية التي قدمت خلال اليوم. ومن جانبه قال الأستاذ أنيس أحمد جرادات النائب الأكاديمي بالمجمع: إن الورشة تهدف إلى توعية المجتمع المحلي حول ذوي الإعاقة السمعية وكيفية دمجهم في المجتمع وكيفية التواصل معهم ليكونوا معنا يداً واحدة لخدمة الوطن والمجتمع.
أما النائب الإداري الأستاذ مرشد الشعر فقد أكد على أن الورشة تكملة لإنجاح الورشة الأولى التي أقيمت في العام الماضي وتكليلاً لروح الشراكة المجتمعية مع أولياء الأمور الأفاضل ومجتمعنا المحلي ودعماً لهم في التواصل مع أبنائنا الصم. وضمت قائمة الشراكة المجتمعية بالورشة العديد من الجهات والمؤسسات وهي كالتالي: مؤسسة عفيف الخيرية، ومركز عيد الاجتماعي، وهيئة التقييم وهيئة التوجيه التربوي بوزارة التعليم والتعليم العالي ومدرسة ابن خلدون الإعدادية المستقلة ومدرسة ابن الهيثم الابتدائية.;
المصدر موقع / العرب القطرية

عن أنوار العبدلي