أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / فريق معازف الفكر لتعزيز القراءة عند المكفوفين

فريق معازف الفكر لتعزيز القراءة عند المكفوفين

 

 

صنعت فتيات سعوديات نموذجا فريدا للمرأة المكافحة، ليجعلن من إعاقتهن البصرية قصص نجاح قل نظيرها في المجتمع ويشكلن فريقا أطلقن عليه اسم «معازف الفكر».

متحدثة الفريق فتون الأحمري أوضحت لـ «مكة» أن الفريق كونته أربع فتيات سعوديات 3 منهن كفيفات بهدف تعزيز جانب القراءة لدى المكفوفين والمكفوفات العرب عن طريق تحويل الكتب الورقية غير المتوفرة بلغة برايل أو الموجودة على مواقع الانترنت المعروضة بصيغة (PDF) إلى صيغ الكترونية تناسب قارئ الشاشات المتواجد في الهواتف المتنقلة وتحويل بعض الكتب إلى برايل، بعد أخذ الموافقات والتصاريح اللازمة من الأشخاص والجهات المعنية.

وأضافت طالبة الإدارة الالكترونية في الجامعة السعودية الالكترونية «رؤية الفريق التطوعي تتمحور حول صناعة التوافق بين الكفيف والمجتمع وسوق العمل وإيجاد بيئة محفزة للتعليم الذاتي والإبداع الفكري والتوظيف الأمثل للتقنية وإتاحة الفرص للكفيفات في كل المجالات المعرفية».

وأشارت إلى أن «معازف الفكر»، مكتبة الكترونية خاصة للمكفوفين والمكفوفات العرب ويخطط حاليا لإقامة دورات تدريبية للمكفوفات في تطوير الذات والإدارة بكل مجالات الحياة التي يحتاجها سوق العمل.
يذكر أن إدارة فريق «معازف الفكر» تتكون من فتون الأحمري بالجبيل وأمل الطهوري بالرياض ومرام البشري بأبها وأروى العصيمي بالدمام، ومجموعة من المتطوعات.

 

 

المصدر موقع / مكة

عن أنوار العبدلي