أخبار عاجلة
الرئيسية / آفاق نفسية / الذكاء المتعدد The Theory of Multiple Intelligence

الذكاء المتعدد The Theory of Multiple Intelligence

ليس المهم درجة ذكاء الطفل.. المهم ما هو نوع ذكائه..!!؟  (هوارد جاردنر)

– الذكاء المتعدد   The Theory of Multiple Intelligence

– تندرج نظرية الذكاء المتعدد تحت مدرسة علم النفس الإدراكية باعتبارها نموذج معرفي (Cognitive) يسعى إلى تمكين الإنسان من استخدام ذكاءاته ( قدراته الذهنية)  في تحقيق نتائج محددة  مثل: المعرفة.. اتخاذ قرار..  حل مشكلة.. تطوير أفكاره،  فذكاءات الإنسان متعددة، غير أن هذه الذكاءات تتابين مستوياتها بين بني البشر باعتبار أن الناس ليسوا نفسًا واحدةً.

– التعلم أكثر الأدوات فاعلية في تنمية ذكاءات الإنسان.. و إكتشاف الإنسان لذكاءات معينة لديه يُساهم في توجيهه إلى استراتيجيات تعلم محددة وخبرات تعليمية مكافئة لتلك الذكاءات.

– في الثمانينات قدم جارندر نظرية الذكاءات المتعددة نافياً أن ذكاء الإنسان ليس واحدًا كما قال (ألفرد بنيه) عالم النفس الفرنسي ومن تبعه من العلماء، بل تتعدد ذكاءات الإنسان. وتمثلت هذه الذكاءات في سبعة ذكاءات في بداية الأمر، وبعد عقدِ من الزمان أضاف جاردنر اثنين آخرين ليصبح مجموعهم تسعة ذكاءات:-

1- الذكاء الطبيعي   Naturalist Intelligence

أصحاب هذا النوع من الذكاء تغريهم الكائنات الحية و البيئة المحيطة بهم.. ويحبون معرفة كل شيء عنها و يحبون التواجد في الطبيعة وملاحظة مختلف مكوناتها.. و لهم قدرة عالية على التمييزات بين المجموعات مثل : النباتات.. الحيوانات.. الأسماك.. تكوينات الصخور.. الغيوم.. الأشجار.. السيارات.. الأحذية الرياضية..

2- الذكاء الموسيقي Musical Intelligence

يتميز أصحاب هذا الذكاء بالقدرة على التعرف على النغمات الموسيقية.. الأصوات.. النبرات.. وإدراك إيقاعها الزمني.. و التفاعل العاطفي مع هذه العناصر الموسيقية.. و يميلون إلى الغناء و التطبيل.

3-   الذكاء المنطقي / الرياضي  Logical-Mathematical Intelligence

المتميزون بهذا النوع من الذكاء لديهم قدرة عالية على الحساب و القياس.. و تحليل المقترحات والفرضيات.. والقيام بعمليات حسابية كاملة.. كما لديهم قدرة عالية على إدراك العلاقات والاتصالات واستخدام المجرد و التفكير الرمزي و  مهارات التفكير المتتابع و الاستقرائي والاستنباطي. كذلك فَهُم يطرحون الأسئلة بشكل منطقي ويمكنهم أن يتفوقوا في المنطق المرتبط بالعلوم و الأرقام و المعادلات و المتتابعات.

4- الذكاء اللغوي   Linguistic Intelligence

هو القدرة على التفكير في الكلمات واستخدام اللغة للتعبير عن المعاني المعقدة.. و هو واضح في الشعراء والروائيين والصحفيين والمتحدثين المؤثرين. أصحاب هذا الذكاء يحبون القراءة والكتابة ورواية القصص، كما أن لهم قدرة كبيرة على تذكر الأسماء والأماكن والتواريخ و التفاصيل الصغيرة .

5-     الذكاء التفاعلي مع الآخرين Interpersonal Intelligence

يتمتع أصحاب هذا الذكاء بقدرة عالية على فهم الآخرين.. وتحديد رغباتهم ومشاريعهم وحوافزهم ونواياهم والتعامل معهم.. و القدرة على التعامل بفاعلية مع الآخرين.. المتعلّمين الذين يتمتعون بهذا الذكاء يميلون إلى العمل الجماعي.. ولهم قدرة عالية على لعب دور الزعامة والتنظيم والتواصل والوساطة والمفاوضات.

6- الذكاء الذاتي  Intra-personal Intelligence

 يتمتع المتعلمون الذين يتفوقون في هذا الذكاء بإحساس قوي بالأنأ.. و لديهم القدرة على فهم الذات وأفكارهم الخاصة و مشاعرهم واستخدامها  في التخطيط بشكل أحادي. ولهم ثقة كبيرة بالنفس.. ويحبذون العمل منفردين.. ولهم إحساسات قوية بقدراتهم الذاتية ومهاراتهم الشخصية. هؤلاء المتعلمون يبدعون أكثر عندما يسمح لهم بالعمل بشكل مستقل.. شباب هذا النوع من الذكاء يتميزون بالخجل و يعتمدون على مشاعرهم الخاصة و دوافعهم ذاتية.

7-   الذكاء الجسمي ـ الحركي   Bodily-Kinesthetic Intelligence

لديهم القدرة على استخدام مجموعة متنوعة من المهارات البدنية و التنسيق بين المهارات البصرية والحركية.. كذلك لديهم ميولٌ للحركة ولمس الأشياء و مهارات اتساق العقل و الجسم مثل: الرياضيين والراقصين والجراحين و الحرفيين….

8-  الذكاء البصري ـ الفضائي Visual-Spatial Intelligence

هو القدرة على التفكير ثلاثي الأبعاد  و استخدام الصور الذهنية والمنطق المكاني و معالجة الصور ومهارات الرسم.. يتميزون بالخيال النشط و معالجة الخرائط الجغرافية واللوحات والجداول وتعجبهم ألعاب المتاهات والألغاز.

9 ـ الذكاء الوجودي  Existential Intelligence

لديهم القدرة على التأمل في المشكلات الأساسية كالحياة والموت والأبدية و الأسئلة الفلسفية العميقة.

–  يرى هوارد جاردنر الأستاذ بجامعة هارفارد  أن كل الأطفال يولدون ولديهم كفاءات ذهنية متعددة..  منها ما هو قوي.. ومنها ما هو ضعيف.. ومن شأن التربية الفعالة أن تُقوي ما هو قوي.. وتُنمي ما هو ضعيف.

الذكاءات المتعددة تُعد من النظريات التي استجابت لأنواع التقييم الثلاثة:

– المبدئي الذي ينصب على تحديد المستوى وتقدير الاحتياجات (Initial Assessment)

– المستمر الذي يصاحب العملية التعليمية  (Formative Assessment)

– النهائي الذي يُحدد النتيجة النهائية للمتعلم   (Summative Assessment)

تعد  نظرية الذكاءات المتعددة خبرة تعليمية متنوعة تستجيب لقدرات جميع المتعلمين، وأداة تقويم شاملة لجميع جوانب المتعلم، ولا تقتصر على قياس المجال الأكاديمي فقط.

المصدر / صفحة Ghada Elzayat

 

..

عن التحرير

إدارة التحرير : ايميل asdmag.m@gmail.com واتساب: 00966568325825