أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / بولو غنتوت يواجه «سيكيوريتيز» لدعم مراكز رعاية أطفال التوحد

بولو غنتوت يواجه «سيكيوريتيز» لدعم مراكز رعاية أطفال التوحد

 

 

تحت رعاية سمو الشيخ فلاح بن زايد آل نهيان رئيس مجلس إدارة نادي غنتوت لسباق الخيل والبولو وضمن مبادرة «عام الخير-2017» يشهد الملعب الرئيسي بنادي غنتوت بعد ظهر اليوم مهرجان بولو غنتوت الخيري الكبير والذي خصص ريعه الخيري من حملة التبرعات والمساهمات الإنسانية المختلفة لدعم مراكز رعاية وتأهيل أطفال التوحد بالدولة والذي يأتي ضمن رسالة النادي الخيرية المجتمعية إيماناً منه بتلك الفئة وتفاعله مع مختلف المناسبات الوطنية والمجتمعية والرياضية، وتأكيداً لرسالته التي أشهر من أجلها في ظل الطفرة التي يعيشها النادي.

ويتضمن برنامج المهرجان الخيري الكبير العديد من الفقرات والتي تبدأ من الساعة الثانية بعد ظهر اليوم بدعم من العديد من الجهات الحكومة والأهلية الخاصة في مقدمتها مجلس أبوظبي الرياضي، حيث تبدأ فقرات المهرجان بأنشطة ترفيهية للأطفال بالمنطقة المخصصة لفلذات الأكباد، وعند الثالثة والنصف عصراً، تبدأ العروض الترفيهية بالخيل والكلاب البوليسية المقدمة وحدة الكلاب «K9» بشرطة أبوظبي، وعند الرابعة و50 دقيقة يتم عزف النشيد الوطني إيذاناً ببدء الحفل الرسمي للمهرجان، ثم تقديم اللاعبين من وسط الملعب تتقدمهم سيارة البطولة الراعية (مازيراتي) المقدمة من شركة بريمير موتورز.

وفي الخامسة تنطلق مباراة التحدي الاستعراضية التي تجمع بين فريقي غنتوت وفريق إي دي إس سيكيوريتيز حيث تضم تشكيلة فريق غنتوت فهد القبيسي، على المري، يوسف بن دسمال والأرجنتيني المحترف فيليب، أما تشكيلة فريق سيكيوريتيز فتضم ناصر الشامسي، عبد الله بن دسمال، فارس اليبهوني، المحترف الأرجنتيني خوليو.

وعقب المباراة، تبدأ مراسم تتويج الفريقين وإجراء السحوبات على التذاكر المجانية ثم الانتقال لحفل العشاء والحفل الفني، وقد وجهت الدعوة لكافة مدارس ومراكز ذوي الاحتياجات الخاصة لحضور فقرات المهرجان.

وأعرب كابتن منتخب الإمارات للبولو وقائد فريق غنتوت ناصر الشامسي نيابة عن اللاعبين عن سعادتهم بالمشاركة في مهرجان بولو غنتوت الخيري الكبير والذي خصص ريعه الخيري من حملة التبرعات والمساهمات الإنسانية المختلفة لدعم مراكز رعاية وتأهيل أطفال التوحد بالدولة، آملاً أن تحقق الرسالة المجتمعية هدفها المجتمعي الخيري الإنساني الكبير.

 

 

المصدر موقع / الخليج

عن أنوار العبدلي