أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / اليوسف يدشن الدفعة الثالثة من سيارات ذوي الإعاقة

اليوسف يدشن الدفعة الثالثة من سيارات ذوي الإعاقة

تمثل 3500 سيارة مخصصة لفئة الشلل الرباعي

اليوسف خلال المؤتمر

الرياض – صالح الحميدي، عدسة – نايف الحربي

    دشن الدكتور عبدالله اليوسف وكيل وزارة الشؤون الاجتماعية للرعاية الاجتماعية والأسرة صباح أمس الدفعة الثالثة من السيارات التي وجه خادم الحرمين الشريفين بصرفها لذوي الإعاقة. وتسلم احد المعاقين نموذجاً من تلك السيارات التي جهزت لتحقق الأمن والسلامة والراحة للمستفيدين منها في النقل من ذوي الإعاقة وأسرهم.

وقال اليوسف خلال مؤتمر صحفي عقده بمركز التأهيل الشامل للذكور بحي النخيل في الرياض إن هذه الدفعة تمثل 3500 سيارة مخصصة لفئة الشلل الرباعي انطلاقاً من سياسة الوزارة في البدء بالمصابين بالشلل الرباعي الذين يعدون هم الأكثر احتياجاً، بعدها سيتم طرح دفعة مخصصة لذوي الشلل الثلاثي والثنائي ساعين إلى أن يكون بها نقلة تطويرية في مميزاتها. وقال اليوسف إن المستحقين للسيارات ممن تم فرزهم 12500 مستحق انطبقت عليهم الشروط وقد تم تقسيمهم إلى ثلاث شرائح حسب شدة الإعاقة وهم الرباعي ثم الثلاثي ثم الثنائي وداخل كل شريحة نتعامل حسب الحاجة مع جملة من المتغيرات منها الاقتصادي وعدد المعاقين وغيرها، وقد تم صرف الدفعة الأولى للشلل الرباعي ألف سيارة وفي الدفعة الثانية ألف والآن 3500 سيارة, وبعدها ستستكمل شريحة المستحقين من الشلل الثلاثي ثم نبدأ بتوزيع 6500 سيارة للثنائي وفيها ست أنماط من السيارات على حسب الإعاقة والرغبة. وقد أشار وكيل وزارة الشؤون الاجتماعية للرعاية الاجتماعية والأسرة إلى إن الوزارة حرصت على إن تكون تلك الدفعة من السيارات مشابهة لتلك التي يستخدمها المواطن العادي مع تعديلات وتجهيزات تتناسب وظروف المعاق وأسرته مبيناً أن تكلفة تلك السيارة أكثر من مائة وسبعة وثمانين ألف ريال بما تضمه من تجهيزات يحتاجها المعاق وقد حرصت الوزارة في إطارها على التأمين الإلزامي وبخصوص الدفعة الرابعة لأصحاب الشلل الثنائي ذكر اليوسف أن الوزارة ستقوم في خطوة سابقة بتوزيع استمارات يتم من خلالها معرفة رغبات المستفيدين لها في جميع مراكز التأهيل حول لون وحجم ونوع السيارة ونمطها محققين بذلك تلمس احتياجاتهم وتلافي جوانب القصور. هذا وأوضح اليوسف أن فرع الرياض تجاوز في صرفه للمعونات حتى أمس أكثر من مليون ريال وقال إننا في المعيقات والسماعات والأجهزة الطبية عملنا نقلة نوعية في جميع مراكز التأهيل ال 39 حيث منحنا صلاحيات صرفها والتأمين المباشر من اجل إيصال الخدمة للمستحقين بأسرع وقت ممكن وقد أكدنا وجود وحدات للإعانات في كل مركز تأهيل كوحدات مستقلة عن المراكز للصرف على المستحقين من الأجهزة التي يستحقونها بكل يسر وسهولة دون مراجعة المركز الرئيسي بالوزارة وأبان اليوسف في رد على سؤال صحفي أن عقود العناية الشخصية التي تقدمها الشؤون الاجتماعية تغيرت تماما وأصبح المعنيين بتقديمها على مستوى ممرض ومساعد ممرض وقال: إن تلك نقلة نوعية في تطوير الخدمات ولدينا سبعة برامج للمعاقين والدولة صرفت بسخاء لتطوير الخدمات للمعاقين وللرعاية المنزلية تم تخصيص ستين مليون ريال وقد أرسيت على خمس شركات لتخدم أكثر من 28 نقطة وتخدم جميع مراكز التأهيل وستطرح الوزارة خلال شهر من الآن السجل الوطني للإعاقة موفرا معلومات كاملة عن المعاقين وما يقدم لهم. هذا وقد شدد اليوسف خلال رده على الاستفسارات الصحفية والملاحظات حرص الوزارة على تحقيق العدالة في التوزيع للمستحقين للسيارات وقال إننا نحاسب كل تقصير إن وجد وأي إخلال أو خطأ في تنفيذ الأنظمة واللوائح. هذا وقد حضر المؤتمر الصحفي إبراهيم المنيع مدير عام فرع الوزارة بمنطقة الرياض وناصر المالك مدير عام رعاية التأهيل في وزارة الشؤون الاجتماعية.

 

 

 

http://www.alriyadh.com/943436

عن التحرير

إدارة التحرير : ايميل asdmag.m@gmail.com واتساب: 00966568325825