أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / إطلاق حملة “برايل هي طريقتنا الأم” في صنعاء

إطلاق حملة “برايل هي طريقتنا الأم” في صنعاء

 

 

سنابل الأمل / صنعاء

نفذت جمعية الأمان لرعاية الكفيفات والمركز الثقافي للمكفوفين بجامعة صنعاء يوم الثلاثاء 21 فبراير 2017م حفل إطلاق حملة (برايل هي طريقتنا الأم) وذلك بالتزامن مع اليوم العالمي للغتنا الأم وهوَ الاحتفال السَنوي في جَميع أنحاء العالم لِتعزيز الوَعي بالتَنوع اللغوي وَالثقافي وَتعدد اللُغات.

وقد اعتُبر 21 (شباط) فبراير اليَوم العالَمي للغة الأُم، الذي أُعلن للمرة الأولى من قبل منظمة اليونسكو في 17(تشرين الثاني) أكتوبر 1999م ، ومن ثُمَ تم إقراره رسمياً من قبل الجَمعية العامة للأُمم المُتحدة وتعد هذه المرة الأولى التي تحتفل فيها اليمن بهذه المناسبة عبر جمعية الأمان لرعاية الكفيفات .

وقد حظي الحفل بالزخم الإعلامي وبحضور الأستاذ محمد عبد الله الديلمي مدير صندوق رعاية وتأهيل المعاقين, الدكتور عبد الوهاب الوشلي نائب رئيس الجامعة لشؤون المراكز- الأستاذ منير العولقي مدير المكتبة المركزية بجامعة صنعاء, الأستاذة صباح حريش رئيس الجمعية وجمع من الطلاب والمتعاونين.

تميز الحفل بمجموعة من الكلمات التي أكدت في مجملها على ضرورة تكاتف وتظافر الجهود لتصل فئة المكفوفين إلى كامل حقوقها في شتى مناحي الحياة بالإضافة لمجموعة من الفقرات الفنية التي عززت وعي المجتمع الجامعي بطريقة برايل ومدى أهميتها في حياة الكفيف,وفي نهاية الحفل أعلنت الجمعية البدء بحملة (برايل هي طريقتنا الأم) التي تهدف إلى تسهيلاً لسير حياة الكفيف بشكل مرضي بالنسبة له وتعريفاً للمجتمع بوجوده واحترامه والتركيز على احتياجاته وحقه في معرفة أي شيء وكل شيء حوله بإدراج طريقة برايل في كل مكان يلجأ إليه لقضاء مصالحه عبر طباعة ما يحتاجه الكفيف من تعليمات وإرشادات وتعريف عن الخدمات المقدمة في المؤسسات الحكومية والمرافق العامة بطريقة الخط البارز (برايل) وذلك بمواد بسيطة وفق إمكاناتها المتاحة حتى تحصل على آلة طابعة تطبع على مواد صلبة (صفائح معدنية أو بلاستيكية)لضمان استمرارها لفترة أطول وتحقيق إيصال مخرجات الحملة إلى كل مؤسسة ومرفق في مختلف أنحاء الجمهورية اليمنية.

 

 

المصدر / صفحة جمعية الأمان لرعاية الكفيفات بالفيس

عن أنوار العبدلي