أخبار عاجلة
الرئيسية / الواجهة / عبد الرحمن العشماوي لـ”القرى اليوم”: أشعاري صورة من الواقع ..

عبد الرحمن العشماوي لـ”القرى اليوم”: أشعاري صورة من الواقع ..

أحيي مجلة سنابل الأمل وأدعو لهم بالتوفيق وأسعد بعضويتها وأهديها قصيدة أنا المبتلى الراضي  …رسالة من فائزٍ بوسام الإعاقة “

( القرى اليوم – اعداد وتقرير – عواطف الغامدي)  

01/06/2014

ترجمان الحرف والكتابة: لا خير في فن بدون غايات ولأياس يسكنني للابتعاث فوائد ولكن…في هذه المساحة نستضيف فارس الشعر الإسلامي ورائد لواء الاتجاه الديني الشاعر عبد الرحمن صالح العشماوي الغامدي جنوبي الاصل رياضي المنشأ شاعر سعودي اشتهر بشعره الإسلامي التوجه مولود في سنة 1375 هـ الموافق 1956.

تلقى تعليمة في الباحة والتحق بكلية اللغة العربية في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بالرياض نال شهادة الماجستير والدكتوراه وتدرج العشماوي في وظائف التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية حتى أصبح أستاذاً مساعداً للنقد الحديث في كلية اللغة العربية في هذه الجامعة. وعمل محاضراً في قسم البلاغة والنقد ومنهج الأدب الإسلامي حتى تقاعد قبل سنوات له العديد من القصائد والمقالات والدواوين ذات أسلوب حماسي وله حضور إعلامي كبير من خلال الإذاعة والتلفاز ويحظى بمتابعة مثيرة على شبكات التواصل.

اليك يا شاعرنا اسئلتي وأتمنى أن تكون هذه التساؤلات بخفة نسمات الربيع مستهلة بقصائدك

هل هي واقعية أم من نسج الخيال وهل كان للباحة نصيب منها؟

قصائدي قطعة من ذاتي وهي تفاعل ٌمع قضايا عامة وخاصة ما يحرك كوامن الشعر ويوقد ناره فتخرج القصيدة صدىً لمشاعري وصورة من الواقع المحيط بي أما الخيال فهو إحدى وسائل تصوير ما تحمله القصيدة من مشاعر وما تتضمنه من معانٍ وأفكار شعري صور واقعية من الحياة .قد كان لي بفضل الله تعالى تصيبٌ من ذلك كله وللباحة ومسقط الرأس قرية عراء نصيب وافر من تنمية موهبة الشعر أنا والشعر وُلدنا في عراءٍ في جبالٍ مُشْمَخِرّاتٍ عتيدة الشعر موهبة

فمن اكتشفها وللوراثة دور أو المدرسة ؟

يعد الشيخ قاسم الشماخي رحمه الله والأستاذ صدقي البيك والأستاذ عبد الخالق الحفظي والأستاذ الشاعر علي عبد الله مهدي والأستاذ حسن الحازمي وغيرهم من الأساتذة الفضلاء.

المرأة نصف المجتمع

في أي مجال يشجع الشاعر عبد الرحمن العشماوي المرآة وبقوة وهل كتبت قصيدة في الوالدة؟

أشجع قيام المرأة بدورها في الحياة في حدود ما شرع الله لها دون إفراط ولا تفريط واؤمن بخطورة إقحام المرأة في محيطات الحياة الصاخبة التي تتقاذف فيها أمواج الأهواء البشرية دون مراعاة لخصوصيتها الجسدية والنفسية كتبت قصائد كثيرة في الوالدة الحبيبة رحمها الله موجودة في دواويني الشعرية خاصة ديوان صراع مع النفس وإلى حواء وخصصتها بديوان بعد وفاتها رحمها الله بعنوان هي أمي.

تواجد الشعراء في الساحة باختلاف توجهاتهم لكن

كيف ينظر للفن بدون الأيديولوجيا؟

الفن عندي خادم لمبادئي لا خير في فنٍّ بلا غايات لكل اديب أو شاعر أو فنّان معتقد وفكرة يصدر عنها ويدعو إليها حتى العبثيين يحملون فكرة العبث والفوضى ومن هذا المنطلق يكون الشاعر المسلم جديراً بأن يكون ملتزماً بعقيدته منطلقاً منها في فنه.

ما هو الفرق بين الشاعر والنظام؟

الشاعر يصور مشاعره وينقل صدى وقع الحياة على وجدانه والناظم ينظم أفكارا وعلوما دون تدخل المشاعر كابن مالك في منظومته النحوية ومن لي هذه الشاكلةالشاعر يمزج مزجا طبيعيا بين مشاعره وافكاره ولا يمكن أن يتخلى عما يؤمن به من الأفكار فهو يبدع في ذلك كله ممزوجا فلا تعارض بينهم.

ورد في بعض الاقوال المأثورة امرأة استنجدت بالمعتصم مناديه ” وامعتصماه ” سيرت جيوش على أثرها دلالة على النخوة الإسلامية في السابق

فهل تتوقع أن يتكرر النداء في وقتنا الحالي، وان تكرر هل سنجد تلك المرأة ومعتصم آخر؟

نداء النساء المسلمات المفجوعات في أهلهن وديارهن وأعراضهن يتعالى في عالمنا الإسلامي منذ سنوات طوال ولم يجدن معتصماً يسمع نداءهن ويستجيب لأن المسلمين في حالة ضعف وخضوع بسبب تناحرهم وبعدهم عن التطبيق الحقيقي لمنهج الله ولكنّ في الأمة خيراً إلى أن تقوم الساعة:

لا يأس يسكنني فإن جار الأسى        وطغى فإن يقين قلبي أكبرُ

ترجمان الحرف والكتابة

هل تعتقد أن الشعر العامي أصبح واجهه ثقافية للشعب السعودي؟

للهجة العامية وثيقة إدانة لأمتنا في عصورها المتأخرة تؤكد إهمالها المؤلم للغة القرآن اللغة العربية الفصحى الغنية المفعمة بالجمال والكمال والشعر العامي نتيجة حتمية لشيوع العامية لأنه يستخدمها في التعبير عن المشاعر والمواقف فهو واجهة عامية محلية مهما كانت جودته وإتقانه وليس واجهة ثقافية لأنه يتقاصر عن الوصول إلى فهم الانسان العربي خارج حدود الإقليم وقد رأيت في أسبوع ثقافي سعودي أقيم في الجزائر قبل سنوات كيف أصبح الشعر العامي لغزاً مبهما تنغلق عن فك رموزه عقول الجمهور في ذلك اللقاء انتشار الشعر العامي محلياً مرتبط باستخدامه لمفردات العامية الدارجة عند الناس فهو أقرب إليهم من مفردات الفصحى التي غيبها الإهمال عن شريحة كبيرة من المجتمع ولا يعني كلامي هذا الاستهانة بالموهبة الشعرية الفذة التي يتميز بها شعراء العامية المقتدرون المجيدون.

قصيدة لك الله يا ارض الجزيرة كانت موجهه توجيه عنيف لطالبة العلم السعودية والتي تدرس خارج المملكة

فهل تتوقع كل بناتنا في الخارج تذهب فطرتهن وهل تمانع ذهاب ابنتك للتعليم في الخارج؟

للابتعاث مع بعض جوانبه المفيدة جوانب كثيرة ضارة وتعريض شباب المسلمين ذكوراً وإناثاً لفتن أفكار بلاد الغرب وسلوكهم وأخلاقهم مع القدرة على تعليمهم داخل بلادهم جناية عليهم من خلال تعريضهم لفتن لا تخفى علينا والمرأة ذات مسؤوليات كبرى في مجتمعها ووطنها وأمتها وهي حاضنة الأجيال الذين يحملون المسؤولية مستقبلاً فالواجب أن نتيح لها فرص التعليم التي تبني شخصيتها دون اضطرارها إلى خوض غمار الحياة الغربية أو الشرقية المتفلتة من القيم ولا يعني ذلك تعميم الحكم على كل من يبتعث فهناك من يرفعون هاماتهم هنا ثابتين على قيمهم وأخلاقهم.

عرف عن العشماوي مشاركته الاجتماعية من خلال طرحه الشعري المميز .

فهل لذوي الاحتياجات الخاصة ” المعاقين ” نصيب من ذلك التخصيص وباسمي واسم إدارة مجلة سنابل الامل لذوي الإعاقة والتي سوف ترى النور قريبا دعوتك لشرف الانضمام لأعضاء المجلة أرجو التكرم بقبول ذلك مشكورا وكما أرغب بأن تكون هناك قصيدة مهداة تحتويهم وللمجلة؟

أحيي مجلة سنابل الأمل وأدعو لهم بالتوفيق وأسعد بعضويتها وأهديها قصيدة أنا المبتلى الراضي  …رسالة من فائزٍ بوسام الإعاقة “

يقولون لي: هذا المُعاق وإنما   أنا المبتلى الراضي بما قدّر اللهُ

     قويٌّ بصبري واحتمالي وهمّتي   وكيف يخاف الضَّعفَ من عزّ مولاه

إذا وهن الجسم الذي تبصرونه  فإنّ خفيَّ العزم في الجسم أقواه

قريبٌ إلى قلبي من الصبر أقصاهُ لأنّ يقين القلب يدفع شكواهُ

  رضيت بتقدير المهيمن إنه إذا ما قضى بالأمر في الكون أمضاهُ

وما أنا إلا واحدٌ من عباده رضيتُ بما يقضي وبالشكر ألقاهُ

خرجت إلى الدنيا بنقص جوارحي ولكنّ إيماني وصبري أتمَّاهُ

يقولون لي: هذا المُعاق وإنما أنا المبتلى الراضي بما قدّر اللهُ

   قويٌّ بصبري واحتمالي وهمّتي وكيف يخاف الضَّعفَ من عزّ مولاهُ

إذا وهن الجسم الذي تبصرونه فإنّ خفيَّ العزم في الجسم أقواهُ

ولست معاقاً، إن أقسى إعاقةٍ إعاقةُ روحِ المرءِ، فيما عَلِمناهُ

لبستُ على صبري وسامَ إعاقتي فللهِ ما أرقى الوسامَ وأغلاهُ

الرياض -الكويت

10 / 5/ 1435 هـ

 عبد الرحمن صالح العشماوي

أضغط هنا لسماع قصيدة بصوت المنشد جاسم المال

admin1744628104

يقال ان خلف بن هذال كان يلقي قصيدة امام الملك ونسي ان يمدح النائب الثاني وهو يلقي القصيدة ارتجل بيت من الشعر واضاف دون ان يقف لثواني

هل سبق وان ارتجلت القصيد؟

ارتجلت بعض القصائد كقصيدة عفوا بني قومي، ومعظم أبيات رسالة الى احمد بن حنبل وبعض المقطوعات الشعرية ولعل تعودنا على كتابة ما تجود به القريحة على الورق قد أضعف جانب الارتجال لن أقول في نهاية المطاف لآن شاعرنا أعتذر عن كثير من الأسئلة لضيق وقته وانشغاله وأن كان ينتابني الألم في محاور رغبت معرفتها بعمق عن حياة شاعرنا ولكن القادم أفضل بأدن الله واهديه هذا البيت:

   ولو أنني أوتيت كــــــل بلاغة         وأفنيت بحر النطق في النظم والنثر

   لما كنت بعد القول إلا مقصرا          ومعترفا بالعـــــــجز عن واجب الشكر

فوابل من الشكر والتقدير لقبول دعوتي واشكر صحيفة القرى اليوم الالكترونية ممثلة في رئيس تحريرها الأستاذ علي القحيم وجميع كادرها لإتاحة الفرصة لي .

ولتجديد العهد ب شاعرنا الكريم عبد الرحمن العشماوي ، سدد الله خطاك …

 

المصدر / http://www.alqratoday.com/ViewDetails-6690.html

عن التحرير

إدارة التحرير : ايميل asdmag.m@gmail.com واتساب: 00966568325825