أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / “كاسبر” أول روبوت لمساعدة مرضى التوحد

“كاسبر” أول روبوت لمساعدة مرضى التوحد

 

 

سنابل الأمل / متابعات

كشفت صحيفة المرور الانجليزية  عن أول روبوت بريطاني من جامعة  هيرتفوردشاير، يعد فريدًا من نوعه في العالم كله يدعي “كاسبر”، يساعد الأطفال الذين يعانون من التوحد.

وأكدت الصحيفة أن الروبوت يستخدم ميزات مثل الإنسان واقعية ولكن مبسطة، لمساعدة الأطفال الذين يعانون من التوحد لاستكشاف التفاعل البشري.

ومن مميزات الروبوت أنه بحجم الطفل يمكنه التحدث وتمشيط الشعر والعزف على الطبول.

وأضافت الصحيفة أن الروبوت لديه أجهزة استشعار للجلد على أجزاء مختلفة من الجسم ، بما في ذلك على الخدين والصدر والذراعين والقدمين التي تتيح له الاستجابة للمس، فعلى سبيل المثال، عندما يتم دغدغة الروبوت سوف يضحك ويرد بطريقة ودية  ولكن إذا كان طفل يلعب “لعب خشن”، ويقرص الروبوت، يخبره كاسبار بأن هذا “مؤلم”.

وتابع تقرير الصحيفة أن “كاسبر” ساعد أكثر من 170 طفل في برطانيا وخارجها ويستخدم في المنزل والمستشفى والمدرسة.

وفقًا للجمعية الوطنية للمصابين بالتوحد، هناك حاليًا 700000 شخص يعانون من مرض التوحد في المملكة المتحدة ، وهذا يعني أن مرض التوحد جزء من الحياة اليومية لنحو 2.8 مليون شخص.

ويقول علماء النفس والمعالجين أن الروبوت يساعد أيضًا الذين يعانون من صعوبات أخرى في التفاعل الاجتماعي وقضايا الاتصالات.

 

عن أنوار العبدلي