أخبار عاجلة
الرئيسية / الميدان التربوي / معوقات التعليم عن بُعد للطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة أثناء جائحة فيروس كورونا ..وكيفية التغلب عليها
معوقات التعليم عن بُعد للطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة أثناء جائحة فيروس كورونا ..وكيفية التغلب عليها

معوقات التعليم عن بُعد للطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة أثناء جائحة فيروس كورونا ..وكيفية التغلب عليها

سنابل الأمل/ متابعات

اكد الدكتور محمود محمد الطنطاوي ، قسم التربية الخاصة كلية التربية جامعة عين شمس ، ان الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة أقل احتمالاً من غيرهم للاستفادة من التعليم عن بعد ، وأكثر عرضة للاستبعاد من العملية التعليمية، فبسبب فيرس كورونا أغلقت معظم الدول مؤسسات التعليم مؤقتًا مما أدى إلى تأثيرات سلبية على جميع الطلاب، بما في ذلك الطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة، وللحد من أثار هذه المشكلات على النظام التعليمي، اعتمدت بعض الدول على ممارسات التعليم عن بُعد، ومع ذلك، فإن الطلاب ذوو الإعاقة يواجهون معوقات عديدة بسبب عدم وجود اجهزة الكمبيوتر المناسبة لهم، وصعوبة الوصول إلى الإنترنت في بعض الاحيان، وعدم مناسبة محتوى المواد التي تقدم لهم مع التعلم عن بُعد، وعدم توفر الدعم اللازم للسماح لهم بمتابعة برامج المدرسة عبر الإنترنت.

واشار الدكتور محمود الطنطاوي، الي أن نتيجة لذلك يُترك العديد من الطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة بدون تقديم أي نوع من أنواع التعلم، وخاصة الطلاب ذوي الإعاقة الفكرية، وذوي اضطراب طيف التوحد ، علاوة على ذلك يتأثر الطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة بصورة أخرى تتمثل في إغلاق المدارس وعدم حصولهم على وجبات مدرسية وحرمانهم من فرص المشاركة في أنشطة اللعب والتمرينات الرياضة مع أقرانهم والتي لها دورا كبيرا في تحسين تفاعلهم الاجتماعي.
واوضح “الطنطاوى” ان من المشكلات المرتبطة بالتعليم عن بُعد للطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة

عن بُعد للطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة

عن نوف سعد

اضف رد