أخبار عاجلة
الرئيسية / الميدان الطبي / تلوث الهواء يضر الدماغ
تلوث الهواء يضر الدماغ

تلوث الهواء يضر الدماغ

سنابل الأمل / متابعات

ربطت دراسات سابقة بين التعرض للجسيمات الدقيقة الملوثة للهواء، والإصابة بمرض الزهايمر.

وتوصل العلماء من خلال دراسة جديدة إلى نتائج مقلقة تتعلق بتأثير تلوث الهواء الجوي في الجهاز العصبي. ظهرت تلك النتائج بعد أن قاموا بفحص جذع الدماغ لدى مجموعة من الأطفال والشباب تعرضوا مدى الحياة لتلوث الهواء في مكسيكو سيتي.وجد الباحثون، بعد فحص جذوع الدماغ لـ186 شاباً من سكان مكسيكو سيتي تتراوح أعمارهم بين 11 شهراً و27 عاماً، علامات ليست فقط لمرض الزهايمر، ولكن أيضاً لمرض الشلل الرعاش ومرض الخلايا العصبية الحركية أيضاً.

الجسيمات النانوية المحملة بالحديد والألمنيوم الموجودة في جذع الدماغ، تشبه بشكل لافت للنظر تلك التي تحدث كجسيمات مشتقة من الاحتراق والاحتكاك في تلوث الهواء (من المحركات وأنظمة الكبح).

تُظهر هذه الدراسة أن الجسيمات النانوية الغنية بالمعادن المشتقة من التلوث، كالحديد والألمنيوم، يمكن أن تصل إلى جذع الدماغ سواء عن طريق الاستنشاق أو البلع، وأنها مرتبطة بتلف المكونات الرئيسية للخلايا العصبية في جذع الدماغ، بما في ذلك المادة السوداء.

الخليج

عن نوف سعد