أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / مؤتمر التقنيات يسلط الضوء على الممارسات المعاصرة في مجال الإعاقة بشهر مايو

مؤتمر التقنيات يسلط الضوء على الممارسات المعاصرة في مجال الإعاقة بشهر مايو

 

 

سنابل الأمل / متابعات

تتواصل استعدادات مركز التقنيات المساندة التابع لمدينة الشارقة للخدمات الإنسانية لتنظيم مؤتمر التقنيات المساندة ” ATTOPIA ” نحو مدينة شاملة للجميع خلال الفترة من 9 ولغاية 11 مارس القادم في إكسبو الشارقة.

ويقدم نخبة من أهم الاختصاصيين والعاملين في المجال مجموعة من أوراق وورش العمل بالإضافة إلى معرض مصاحب يستضيف أحدث التقنيات التي تقدمها مجموعة من الشركات العالمية المتخصصة.

وقالت رباب عبد الوهاب المتحدث الرسمي باسم المؤتمر أن من أبرز أهداف المؤتمر تسليط الضوء على التجارب والخبرات والأبحاث العلمية في مضمار التقنيات المساندة وعرض أحدث الممارسات المعاصرة المثبتة علميا وتوعية العاملين في مجال الإعاقة والأسر وتنمية مهارات المختصين بالإضافة إلى فتح آفاق جديدة للمؤسسات والأفراد على حد سواء للتعاون وتبادل الخبرات وتشجيع المؤسسات على توظيف التقنيات المساندة وفق أفضل الأنظمة الإدارية والخدمات المساندة مع التأكيد على ريادة المدينة في أسبقية تقديم خدمات التقنيات المساندة على المستويين المحلي والعربي.

واضافت ان محاور المؤتمر تنقسم إلى أربعة فروع يتناول الأول التقنيات المساندة في تعليم الأشخاص ذوي الإعاقة والتطبيقات المستخدمة في هذا المجال بالإضافة إلى الحديث عن التقنيات المساندة في بيئة الدمج بمدارس التعليم العام والتقنيات المساندة ودورها مع صعوبات التعلم /عسر القراءة ـ عسر الكتابة ـ عسر الحساب/.

والمحور الثاني يأتي تحت بند “التقنيات الحديثة والمساندة” ويناقش التقنيات الحديثة في تسهيل تعليم الأشخاص ذوي الإعاقة – التعليم الذكي – وخصائص الوصول في أجهزة التقنيات الحديثة اضافة الى التقنيات الحديثة ودورها في تصميم أجهزة التقنيات المساندة.

وسيشهد مؤتمر التقنيات المساندة مشاركة فعالة من اختصاصي مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية سواء في تقديم أوراق العمل أو المشاركة في الورش انطلاقا من ريادة المدينة في هذا المجال واستعراض تجربتها منذ البدايات في توظيف التقنيات المساندة خدمة للأشخاص ذوي الإعاقة تعليمياً واجتماعياً وفي شتى مجالات الحياة.

ويناقش المؤتمر في محوره الثالث أنشطة الحياة اليومية والمشاركة المجتمعية عبر التواصل مع الآخرين والجلوس والتنقل والحركة والعمل والترفيه والتسوق وإتمام الإجراءات الدورية والسفر والمشاركة في الأنشطة الثقافية.. أما في المحور الرابع المتخصص بنماذج التقنيات والإعاقة سيعرض نماذج الإعاقة والدعم من خلال التقنيات المساندة لعدد من الأشخاص من مختلف الإعاقات وكبار السن.

عن أنوار العبدلي