مهمشون و منسيون: الأشخاص ذوي الإعاقة و كبار السن في جائحة مرض فيروس كورونا

مهمشون و منسيون: الأشخاص ذوي الإعاقة و كبار السن في جائحة مرض فيروس كورونا

سنابل الأمل / كتب- نبيل عيد

شرائح ومجموعات مهمّشة حالياً ولا يتم التعاطي معها بجدية أو يتم ذكرها بشكل خجول إن كان على المستوى العربي أو حتى الدولي.

لم يتم حتى الآن القيام بتزويد الأشخاص ذوي الإعاقة بالتوجيه والدعم اللازمين لحمايتهم خلال جائحة #Covid19 الحالية، على الرغم من أن تلك الشرائح المجتمعية تشكل ربع العالم تقريبا من حيث عدد السكان ويمثلون جزءاً من مجموعة توصف بأنها عالية المخاطر.
الأشخاص ذوي الإعاقة وكبار السن يشعرون اليوم أنهم منسيون ويعيشون بقلق كبير من تدابير الإدماج حالياً مثل الابتعاد الاجتماعي والعزلة الشخصية والقلق والخوف من مصيرهم القادم وخاصة من أولئك الذين كانوا يعتمدون عليهم في الطعام واللباس والاستحمام والتطبيب الخ..و الأسوأ من ذلك أنهم في آخر الأولويات والأفضلية من حيث تقديم الدعم الصحي لهم مقارنةً بغيرهم من بقية شرائح المجتمع.

لذلك نناشد الحكومات على أن تتخذ تدابير إضافية للحماية الاجتماعية وضمان استمرارية الدعم لهم بطريقة آمنة طوال فترة هذه الأزمة.

عن نوف سعد

اضف رد