التصنيفات
الأخبار الواجهة دراسات وأبحاث

دراسة: واحد من كل 10 آباء لديهم طفل مفضل

سنابل الأمل / متابعات


كشفت الدراسات ان أحد الوالدين من بين كل عشرة آباء، لديه طفل مفضل، حيث يعتقد ان العدد الفعلي أكبر من ذلك بكثير، لأن أغلبهم يشعر بالحرج من القول «ان لدية طفل مفضل». ومن المرجح أن يكون الطفل الأصغر هو «المفضل»، حيث قال 53% من الإباء انهم يفضلون هذا الطفل، يليهم الأكبر بنسبة 25%، والطفل الأوسط بنسبة 18%.

وكشف استطلاع الراي الذي أجرته «YouGov» مع صحيفة «التايمز»، وتحدث مع أكثر من 3000 من الآباء، أنه من المرجح ان تكون البنات أكثر تفضيلا من الأبناء، حيث قال 51% من الآباء انهم يفضلون بناتهم مقارنة بـ 46% يفضلون الأولاد.

وأجاب أكثر من 6240 شخصًا على استطلاع «YouGov» حول ما إذا كان الآباء والأمهات لديهم طفل مفضل، حيث قال ثلث المستطلعين إنهم يعتقدون أن والديهم لديهم طفل مفضل، لكن هذا لم يكن عندما سئل عما إذا كانت المحسوبية قد تسببت في أضرار دائمة للعلاقات الأسرية، قال %35 انها تسبب الضرر، ولكن 56% قالوا إنها لم تفعل ذلك، وأظهرت الأبحاث أن المحسوبية أكثر شيوعًا مما يعترف به الناس، وأنها قد تعكس الاختلافات الطبيعية في المزاجات، وفقًا لما أوردته التايمز.

وقالت الدكتورة فيونا ماك كالوم، أستاذة مساعدة في علم النفس بجامعة وارويك، لصحيفة «التايمز»: «هناك دليل على أن المعاملة التفضيلية من قبل الوالدين يمكن أن يكون لها تأثير على تعديل الأطفال، لكن ليس له سوى تأثير بسيط جدًا على المستوى العام من الأبوة والأمومة، والأهم من الفرق بين الأشقاء هو المستوى العام للأبوة والأمومة، لذلك لا أعتقد أن الآباء يشعرون بالذنب إذا كان لديهم طفل مفضل».

وواجهت الممثلة «جيمي بريسلي» رد فعل عنيف العام الماضي عندما كشفت ان طفلها المفضل هو ابنها الاكبر البالغ من العمر 12 عاما، وليس توأمها البالغ من العمر عام واحد، وكتبت على صفحتها الرسمية على انستجرام، «هذا صحيح قلت ذلك لدي ابن مفضل رغم أنني أحب أولادي الثلاثة مع كل ما أملكه ولدي رابطة خاصة لن يتطابق أحد معها أبدًا لأننا نشأنا معًا».

وكشفت عارضة الأزياء آبي كلانسي، 33 عامًا، عن أن ابنها الأكبر جوني، البالغ من العمر 10 اعوام، هو طفلها المفضل، بالرغم من ان لديها أربعة أطفال من بينهم صوفيا، ثمانية عوام، وليبرتي، أربعة اعوام، وجاك، ثمانية أشهر، وقالت: «إنه الأمير!، نعم، لا يزال هو المفضل وهو بالتأكيد فتى مومياء.»

بواسطة التحرير

إدارة التحرير : ايميل asdmag.m@gmail.com
واتساب: 00966568325825