التصنيفات
الأخبار الميدان الطبي الواجهة

رئيس صندوق المعاقين يكشف عن وفيات في اوساط مرضى معاقين

سنابل الأمل / متابعات

كشف رئيس صندوق رعاية وتأهيل المعاقين في المحافظات الجنوبية محمد قايد الشاعري لـعدن تايم عن التبعات التي تعانيه شريحة المعاقين جراء استمرار الحرب تتفاقم وقال: مجمل تلك المعاناة تمثلت في تدمير البنى التحتية للمعاقين، وشح في جانب العلاجات الصحية المقدمة للمعاقين، وما نجتهد به حاليا هو إعادة انشاء الصندوق عِقب نقله من صنعاء إلى عدن.

واشار الشاعري إلى بروز صعوبات جديدة بات الصندوق مؤخرا ويواجهها تمثلت تلك الصعوبات في ممارسات الحكومة الشرعية ممثلة بوزير الشؤون الاجتماعية د. ابتهاج الكمال، ومنعها صرف أي مستحقات إلا بشيك تصادق عليه الوزيرة نفسها المقيمة بشكل دائم في الرياض، الأمر الذي عثر تيسير عمل الصندوق.

وقال ان فرض الإدارة المركزية من قبل الوزيرة والتشجيع على تداخل الصلاحيات في أروقة الصندوق أسهم في تردي أوضاع المعاقين حتى شهد الصندوق وفاة عدد من المرضى نتيجة إصرار الوزيرة على منع صرف الشيكات إلا بتوقيعها وقد تم رفع دعوة قضائية للمحكمة بذلك والتي بدورها صادقت المحكمة وأصدرت حكما قضائيا الأسبوع الماضي ينص على بطلان هذا الإجراء لما له من ضرر بالغ على شريحة المعافين في المحافظات الجنوبية.

واستعرض الشاعري الدور الذي يقوم به الصندوق مؤخرا وان صندوق رعاية وتأهيل المعاقين يقوم بتنفيذ وتقديم العديد من المهام والاعمال المختلفة للمراكز والجمعيات العاملة بمجال رعاية وتأهيل المعاقين التابعة له والتي تبلغ 22 مركزا موزعة في كلا من محافظة أبين، ولحج، والضالع، وشبوة، والحديدة.

وقال ان مجمل ما تم تقديمه من دعم مالي خلال عام 2019م لجميع مراكز الصندوق بلغ (169.424.287) مائة وتسعة وستون مليون واربعمائة وأربعة عشر الف ومئتان واربعة وثمانون ريال يمني.