الشاب «باعيسى» قاهر الإعاقة: حفظ القرآن غيَّر حياتي

الشاب «باعيسى» قاهر الإعاقة: حفظ القرآن غيَّر حياتي

سنابل الأمل / متابعات

أكد الشاب عيسى صالح باعيسى (من ذوي الاحتياجات الخاصة)، أن حياته تغيَّرت بعد انضمامه إلى حلقات القرآن.

وقال باعيسى البالغ من العمر 32 عامًا، ويعاني من إعاقة حركية في الأطراف السفلية؛ إنه انضم إلى حلقات القرآن بجامع أم الخير التابع لجمعية (خيركم) بجدة، وإنه أصبح بعد ذلك أكثر تفاؤلًا وسعادةً.

وأوضح باعيسى أنه انضم للتحفيظ، وتحديدًا في الحلقات الشيخ تذكير أحمد برماوي ليكون من أهل الخيرية؛ لقوله صلى الله عليه وسلم: «خيركم من تعلم القرآن وعلمه»، مشيرًا إلى أنه قبل أن يبدأ رحلته مع القرآن كان في «ضيق وهم»، وبعد حفظه القرآن أصبح يشعر بسعادة عظيمة، وتبدلت حياته إلى الأحسن، وغابت كل الصعوبات، حتى إن معاملته للناس أصبحت أفضل وأرقى وأكثر تسامحًا.وأضاف باعيسى أنه بعد إتمام الحفظ، نال إجازة في قراءة عاصم بروايتين، ويتمنى الحصول على الإجازة في القراءات، مقدمًا شكره لله أولًا، ثم لوالديه ولجميع منسوبي مسجد أم الخير الذين وصفهم بـ«أسرته الكبيرة»؛ لكونهم ساعدوه على الاستمرار في الحلقة ليُتوَّج حافظًا لكتاب الله.

المصدر عاجل

عن نوف سعد