ذوو الإعاقة يشاركون في مهرجان الملك عبدالعزيز للصقور

ذوو الإعاقة يشاركون في مهرجان الملك عبدالعزيز للصقور

سنابل الأمل/متابعات

كرَّس نادي الصقور السعودي -ومن خلال مهرجان الملك عبدالعزيز للصقور في دورته الثانية , جهوده لتحقيق أهداف عدَّة، أبرزها إحياء التراث، والحفاظ على الموروث الثقافي، والتوعية بأهميَّة الحياة البريَّة والطبيعة، وأضاف قيمة مهمَّة إلى مجمل الأهداف المرصودة، إذ تعدَّت جهود القائمين على النادي حدود هواية الصقور والمسابقات والفعاليات، لتحقق هدفًا ساميًا، باستهداف مشاركة الصقَّارين من ذوي الإعاقة، وفتح المجال لهم، من خلال تهيئة مرافق المهرجان وإعدادها بشكل يلائم متطلباتهم.

وبالتزامن مع دورته الثانية من مهرجان الملك عبدالعزيز للصقور، وتحديدًا في يومه الثالث، يحتفل العالم باليوم العالمي لذوي الإعاقة، إذ يعكس الاحتفال بهذا اليوم مدى الحرص الذي توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين، لتلكَ الفئة الغالية، وتأكيدًا منها لتوفير كل الإمكانيات الماديَّة والمعنويَّة، والعلميَّة والبشريَّة لخدمة الأشخاص ذوي الإعاقة ومنحهم حقوقهم في مختلف المجالات أسوة بالآخرين، والاهتمام بهم، وتوفير الرعاية الكاملة لهم، وذلك إيمانًا بدورها الريادي في ضمان حق هذه الفئة الغالية، بما يكفل لهم جميع حقوقهم، والارتقاء بكل ما يتعلَّق بهم، والعمل على تمكينهم وتذليل السبل وتخطي المصاعب التي يواجهونها من خلال دعم قضايا الإعاقة.

وترجمة لتطلُّعات القيادة، استهدف نادي الصقور السعودي فئة ذوي الإعاقة، فاتحًا لهم المجال بالمشاركة في فعاليات المهرجان في سباق الملواح (الدعو) 400 متر، أو على صعيد مسابقة المزاين، التي سبق لهم أن شاركوا في فعالياته بالنسخة الأولى من المهرجان.وتعليقًا على ذلك، قال الصقَّار عيد محسن العتيبي (من ذوي الإعاقة) الذي يشارك بصقور في مسابقة الملواح 400 متر: “إن الإعاقة ليست إعاقة الجسد، وإنما إعاقة الإرادة، فأنا أشارك اليوم بكل همَّة وقوَّة؛ لأوجِّه رسالة لكل اليائسين والمحبطين بأنَّه لا مسوِّغَ لهم بالتنازل عن تحقيق أهدافهم، وترجمة أحلامهم إلى واقع يعيشونه، فالأمل موجود مع كل إشراقة صباح”.

وأشار العتيبي إلى أنَّه قد شارك في المرة الأولى من المهرجان، وحصد مراكز متقدِّمة في مسابقة الملواح 400 متر، مثمِّنًا دور نادي الصقور السعودي، والصقَّارين الذين لم يكونوا ندًّا في المسابقات، وإنما كانوا عونًا، مبيِّنًا أنَّه يشعر بأنَّه بين أهله وأحبَّته، وأنَّه حريص على استثمار كل لحظة بشكل إيجابي للحصول على المزيد من الخبرة والمعرفة في مجال هواية تربية الصقور.

الجدير ذكره، أنَّ نادي الصقور السعودي قدَّم تسهيلاتٍ خاصَّةً لذوي الإعاقة ، مثل السماح للمرافقين داخل مسابقة الملواح، للمساعدة في إطلاق الصقر في المسابقة.

عن أنوار العبدلي

اضف رد