في سابقة قضائية تعد الأولى من نوعها جمعية أنا وليس إعاقتي تنال حقآ لفئة ذوي الإعاقة بمحاكم عدن

في سابقة قضائية تعد الأولى من نوعها جمعية أنا وليس إعاقتي تنال حقآ لفئة ذوي الإعاقة بمحاكم عدن

*سنابل الأمل / خاص*

قدمت جمعية أنا وليس إعاقتي للتنمية عبر رئيسة الجمعية القاضية منى صالح دعوى إدارية قضائية إلى محكمة الإدارية بعدن ضد مدير التربية والتعليم بمديرية البريقة وذلك بموضوع الغاء قرار سلبي للامتناع عن تعميد شهادات المعاقين التابعين للجمعية.

وبعد انعقاد ست جلسات متتالية للمحكمة والتاكد مما ورد في حيثيات الدعوى بالأدلة في استقصاء مارسه مدير تربية البريقة أصدرت المحكمة اليوم الثلاثاء 12 نوفمبر برئاسة القاضي خليل عبداللطيف علي وامين السر أحمد محفوظ أحمد النطق بالحكم والذي جاء فيه…

1.قبول الدعوى شكلا وموضوعا

.2. الغاء القرار السلبي بالامتناع من تعميد شهادات المعاقين لجمعية انا وليس اعاقتي خلال الفترة من عام 2015 و2016 و2017 و 2018 و 2019 وبصورة مستمرة دون عرقله أو تاخير .

3.شمول حكمنا هذا بالنفاد المعجل .

4.تتحمل المدعي عليها مكتب التربية والتعليم البريقة مخاسير واتعاب التقاضي مبلغ وقدره مائتين الف ريال يمني يورد لجمعية انا وليس اعاقتي .

5. حق الطعن مكفول خلال الفتره القانونية.

هذا ولقد تقدمت جمعية أنا وليست إعاقتي للتنمية عبر رئيسة الجمعية منى صالح بالشكر الجزيل للقضاء لأظهاره الحق وإنصافه لهذه الفئة من المجتمع التي تحتاج لدعم الجميع في ارجاع كافة حقوقه، مشيرة بأن هذه الخطوة تعتبر سابقة قضائية تعد الأولى من نوعها باليمن وخاضتها الجمعية في استرداد الحق.

عن أنوار العبدلي

اضف رد